فيتيل: توقيت دخول سيارة الأمان "لم يكن مناسبًا"

يعتقد الألماني سيباستيان فيتيل أنّ وتيرته كانت مماثلة لوتيرة الفائز بجائزة الصين الكبرى لويس هاميلتون، لكنّ فترة دخول سيارة الأمان إثر حادث أنطونيو جيوفينازي بدّدت أفضليّة توقّفه المبكّر.

أجرى سائق فيراري توقّفه مبكّرًا لينتقل إلى الإطارات الملساء الليّنة أثناء فترة سيارة الأمان الافتراضيّة مع نهاية اللفّة الأولى نتيجة توقّف سيارة لانس سترول على المنطقة الحصويّة، لكن مع تعرّض جيوفينازي لحادثٍ بعد ذلك بقليل، دخلت سيارة الأمان الفعليّة إلى المسار ما سمح لبقيّة السائقين بإجراء توقّفاتهم خلال تلك الفترة.

نتيجة لذلك لم يكن فيتيل قادرًا على استغلال تلك الفترة التي كان يعتقد أنّها ستمنحه الأفضليّة ليبقى عالقًا خلف سائقَي ريد بُل دانيال ريكاردو وماكس فيرشتابن إلى جانب زميله كيمي رايكونن.

وفي حين أنّه أشار إلى أنّ ذلك مثّل نقطة تحوّل مع الفائز بالسباق لويس هاميلتون، إلّا أنّ الألماني لم يقل أنّه كان ليفوز بالسباق، بالرغم من تأكيده على أنّ أزمنتهما كانت متشابهة.

وقال الألماني: "كانت انطلاقتي جيّدة وأدركت سريعًا أنّ إطارات الانترميديت بدأت تتآكل كثيرًا، علمت أنّها لن تدوم طويلًا".

وتابع: "كنت سعيدًا بالمجازفة، لكنّ سيارة الأمان دخلت إلى الحلبة في وقتٍ بدأت فيه بالشعور بجفاف المسار وتسريع وتيرتي، لذلك فقدت الكثير من المراكز".

وأردف: "أعتمد فقط على حقيقة أنّ من فاز بالسباق فهو يستحقّ الفوز، وذلك في جميع السباقات التي نخوضها. قدّم هاميلتون عملًا رائعًا بالرغم من أنّنا لم نكن محظوظين بدخول سيارة الأمان، من كان يعلم مالذي سيحدث فالسباق طويلٌ منذ ذلك الحين".

وأكمل: "توجّب عليّ القيام بعملٍ إضافيٍ في سباقي بالمقارنة معه، شاهدت أنّه يتحكّم في السباق في البداية وحالما تجاوزت رايكونن وريكاردو كنت أواجه صعوبة للحاق به".

وواصل شرحه بالقول: "طلبت من الفريق معدّل السرعة الإضافيّة التي علّي تقديمها في النهاية للحاق به وعندما علمت أنّ عليّ أن أكون أسرع منه بأكثر من نصف ثانية في كلّ لفّة واصلت الضغط تحسّبًا لاقترافه أيّ خطأ".

وأكمل: "كنت سعيدًا بأنّنا كنّا نتسابق حتّى لو لم نكن جنبًا إلى جنب، إذ أنّ سماع أنّه كان يضغط مثّل أخبارًا جيّدة بالنسبة لي. أعتقد أنّ وتيرتنا كانت متماثلة، كان أسرع في بعض الأحيان وكنت أنا أسرع في أحيانٍ أخرى".

سباقٌ ممتع

بالرغم من ذلك عبّر سائق فيراري عن سعادته بالسباق، إذ بالرغم من أنّه أضاع بعض الوقت في البداية خلف رايكونن وثنائي ريد بُل، إلّا أنّه استمتع بالتجاوزات التي أقدم على القيام بها.

وقال بخصوص ذلك: "استمتعت كثيرًا، صحيحٌ أنّني علقت لفترة خلف قطار السيارات، لكنّني أقدمت على التجاوز وبدأت بمحاولة اللحاق بهاميلتون".

وتابع: "لكنّني شعرت أنّه في كلّ مرّة أسجّل فيها زمنًا سريعًا كان هو قادرًا على الاستجابة. بالرغم من ذلك كان تسابقًا جيّدًا، تلامست إطاراتي مع إطارات ريكاردو، لكنّها كانت تجاوزات جيّدة".

وأضاف: "من الواضح أنّ هدفي كان اللحاق بهاميلتون، بدأت أنزعج قليلًا وأردت التجاوز".

وأكمل: "عندما كنت خلف ريكاردو شاهدته واعتقدت أنّ عليّ محاولة تجاوزه من الجهة الخارجيّة ولحسن الحظّ أنّه لم يغلق مكابحه".

واختتم حديثه بالقول: "تأثّرت قليلًا عند الخروج من المنعطف والتفّت إطاراتي حول نفسها قليلًا، لم يترك لي مساحة كبيرة لكنّنا استمتعنا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة الصين الكبرى
حلبة حلبة شانغهاي الدولية
قائمة السائقين سيباستيان فيتيل
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة أخبار عاجلة