فورمولا 1
27 نوفمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
3 يوماً
آر
جائزة الصخير الكبرى
04 ديسمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
10 يوماً
11 ديسمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
16 يوماً

فيتيل: الانتقال إلى الإطارات الملساء كان ليمنح فيراري فرصة الفوز في تركيا

المشاركات
التعليقات
فيتيل: الانتقال إلى الإطارات الملساء كان ليمنح فيراري فرصة الفوز في تركيا
من قبل:
, محرر

يعتقد سيباستيان فيتيل أنّ انتقالًا متأخرًا إلى إطارات الأجواء الجافة كان ليمنح فيراري فرصة للمنافسة على الفوز بسباق جائزة تركيا الكبرى، لكنّه سعيد للغاية بصعوده إلى منصّة التتويج.

سجّل فيتيل أوّل منصّة تتويج له هذا الموسم على حلبة اسطنبول بارك اليوم الأحد، حيث انتزع المركز الثالث من زميله بالفريق شارل لوكلير قبل منعطفين من نهاية السباق.

اقرأ أيضاً:

وشق الألماني طريقه من المركز الـ 11 إلى الرابع في اللفة الافتتاحية، حيث كان قادرًا على تفادي ارتكاب أيّة أخطاء ضمن الأجواء الماطرة ليتمكن في النهاية من اقتناص المركز الثالث.

"كان سباقًا محتدمًا للغاية، وطويلًا كذلك، لكنّه كان ممتعًا" قال فيتيل.

وأضاف: "خضت لفّة أولى جيّدة للغاية، وأعتقد بأنّني وجدت نفسي مباشرة في المركز الرابع. كنت سعيدًا للغاية على إطارات الأمطار، ومن ثم انتقلنا إلى إطارات إنترميديت، كان الوضع حينها أكثر صعوبة بعض الشيء في البداية، لكنّنا وجدنا الوتيرة من جديد في المراحل الختامية".

وتابع: "كانت اللفة الأخيرة محتدمة للغاية، كان مفاجئًا أن أحصل على فرصة انتزاع المركز الثالث ومنصّة التتويج في النهاية هكذا، لكنّني سعيد بكل تأكيد. أعتقد بأنّه كان سباقًا ممتعًا بحق ضمن أجواء صعبة وخادعة جدًا".

يُشار إلى أنّ فيتيل خاض سباقًا بتوقفين في طريقه إلى المركز الثالث، لكنّه فكّر في الانتقال إلى الإطارات الملساء في المراحل الختامية مع دخول الحلبة في طور الجفاف، بيد أنّ الفريق حذّره من ذلك خشية هطول الأمطار في اللفات الأخيرة.

وقال فيتيل أنّه اعتقد بأنّ انتقالًا إلى الإطارات الجافة كان ليمنح فيراري فرصة واقعية للمنافسة على الفوز، لكنّه تفهّم قرار الفريق بالبقاء على إطارات إنترميديت.

"قبل 20 لفة من النهاية، كنت أفكّر بالانتقال إلى الإطارات الملساء، كون الحلبة كانت تجف بشكل ثابت وإطاراتنا بدأت تتآكل بشكل كبير" قال فيتيل.

وأكمل: "كانت لدينا الإطارات الملساء، ولكن لا أعتقد بأنّ أحدًا جرؤ على وضعها، ولا سيّما في ظل التوقعات بهطول الأمطار في النهاية، وهو ما لم يحدث".

واختتم: "كنت أودّ بالفعل لو وضعنا هذه الإطارات، كوني أعتقد  بأنّها كانت لتمنحنا فرصة للمنافسة على الفوز، لكنني سعيد بذات القدر بتحقيقي للمركز الثالث".

هاميلتون يحسم لقبه السابع بعد فوزه في سباق تركيا الجنوني

المقال السابق

هاميلتون يحسم لقبه السابع بعد فوزه في سباق تركيا الجنوني

المقال التالي

ذكريات سباق الصين 2007 منعت هاميلتون من إجراء توقّف متأخّر في تركيا

ذكريات سباق الصين 2007 منعت هاميلتون من إجراء توقّف متأخّر في تركيا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة تركيا الكبرى
الكاتب أحمد مجدي