«فيا»: جدل تصميم الهيكل المعدني لإطار مرسيدس قد "حُلّ"

المشاركات
التعليقات
«فيا»: جدل تصميم الهيكل المعدني لإطار مرسيدس قد
15-11-2018

يعتبر الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" أنّ المسألة المتعلّقة بفاصل الهيكل المعدني لإطار مرسيدس "قد حُلّت" بالرغم من مواصلة الفريق تفادي استخدامه في البرازيل من أجل حماية نفسه من أيّة اعتراضات قانونيّة.

لم يُستخدم فاصل مرسيدس، الذي يتضمّن ثقوبًا وأخاديد من أجل تقليل تنقّل الحرارة بين المحور والإطار، منذ أن أكمل الفريق أربعة انتصارات متتالية في اليابان.

وتمّ التقدّم بطلب توضيحٍ حول التصميم بعد سوزوكا وحصل على الضوء الأخضر من قبل القسم التقني في "فيا"، لكنّ الفريق لم يستخدمه في جائزة الولايات المتّحدة الكبرى من أجل تفادي أيّ احتجاج محتمل.

وقامت مرسيدس بطرح المسألة على مراقبي جائزة المكسيك الكبرى من أجل ضمان قانونيّته، وبالرغم من أنّ المراقبين اتّبعوا ذات نصيحة "فيا"، إلّا أنّ التصميم لم يُستخدم لا في المكسيك ولا في البرازيل نهاية الأسبوع الماضي.

وكان تشارلي وايتينغ مدير سباقات الفورمولا واحد يأمل بعد المكسيك أن يتمّ التوصّل إلى حلٍ طويل الأمد ضمن اجتماع المجموعة التقنيّة قبل سباق البرازيل، لكنّه يتوقّع الآن أن يتمّ ذلك بعد نهاية الموسم.

لكنّه شدّد في المقابل على "اعتقاده بأنّ المسألة قد حُلّت" لهذا الموسم، وأنّ مكمن الشكّ الوحيد سيكون في ما إذا كانت مرسيدس ستقوم بأمرٍ مماثلٍ لما قامت به في المكسيك بسؤال المراقبين مجدّدًا.

وقال بخصوص ذلك: "منحنا رأيًا تقنيًا وسنواصل استخدام ذلك الرأي في أيّ حالات مشابهة".

وأضاف: "في أثناء ذلك أتوقّع أنّه حالما يهدأ كلّ شيء هذا الموسم فسنحاول القيام بشيء ما حيال ذلك ضمن مجموعة العمل التقنيّة".

وكان لويس هاميلتون قد وضع حدًا لسلسلة من ثلاثة خسائر لمرسيدس في إنترلاغوس، لكن تطلّب ذلك حادثة مثيرة للجدل بين ماكس فيرشتابن وإستيبان أوكون لحرمان ريد بُل من الفوز.

وساعد الانتصار مرسيدس على الظفر بلقب بطولة الصانعين، وهو ما كان ليبقى مرهونًا بنتيجة جلسة استماع في حال تمّ الاحتجاج على تصميم الفاصل.

وأشار توتو وولف مدير فريق مرسيدس مجدّدًا إلى اعتقاد الصانع الألماني بأنّ تأثير الفاصل على الأداء هامشي.

وقال النمساوي: "لم نرد مواجهة احتجاج وجلسة قضائيّة محتملّة بعد عدّة أسابيع عندما لا نعتبر هذه الفواصل مسؤولة بشكلٍ جذري عن الأداء".

وأضاف: "يُمكنني أن أؤكّد لكم أنّ تقييمنا يشير إلى أنّ المشاكل التي عانينا منها خلال هذه السباقات الثلاثة غير متّصلة بالفواصل. بل بالفكرة العامة".

وقال وولف بأنّ السباقات الأخيرة تحدّدت بعوامل متجذّرة في السيارة والإعدادات.

وكانت فيراري قد بدأت سباق البرازيل على إطارات "سوفت" وكان من المفترض أن تكون تلك الاستراتيجيّة الأفضل بالنظر إلى انطلاق مرسيدس وريد بُل على تركيبة "سوبر سوفت".

لكن تعيّن على سائقَي الحظيرة الإيطاليّة التوقّف قبل فيرشتابن في السباق وانتهى المطاف بسيباستيان فيتيل بتوقّفٍ ثانٍ لتغيير إطاراته.

وقال وولف حيال ذلك: "عانت الكثير من السيارات الأخرى على الإطارات. كان سيباستيان يُعاني كثيرًا على الإطارات، كان كيمي رايكونن أفضل قليلًا، لكن ليس بقدرٍ أكبر".

وأردف: "ريد بُل كانت الفريق الوحيد الذي بدا قويًا في السباق، لكنّهم بدو ضعيفين في التصفيات".

وأكمل: "رُبّما تلك الموازنة التي بلغوها".

القسم الخلفي لسيارة مرسيدس دبليو09

القسم الخلفي لسيارة مرسيدس دبليو09

تصوير: مارك ساتون

المقال التالي
تعويض ستول في رئاسة رينو ريسينغ

المقال السابق

تعويض ستول في رئاسة رينو ريسينغ

المقال التالي

هاميلتون يواجه مخاوف حيال محرك سيارته في أبوظبي

هاميلتون يواجه مخاوف حيال محرك سيارته في أبوظبي
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1