"فيا" تفتح مناقصة مستشعرات محرّكات الفورمولا واحد

تتّجه بطولة العالم للفورمولا واحد لتقديم أنظمة استشعارٍ قياسيّة لضغط وحرارة المحرّكات بدءاً من 2018 ضمن محاولة للمساعدة على تقليص النفقات في الرياضة.

قدّم الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" دعوة رسميّة مفتوحة لمناقصة لتصنيع وتوزيع أنظمة استشعار ضغط وحرارة محرّكات الفورمولا واحد لمواسم 2018، و2019 و2020.

يأتي ذلك على خلفيّة الاتّفاق الذي توصّل إليه مصنّعو السيارات في الفورمولا واحد من أجل اعتماد قدرٍ أكبر من القطع القياسيّة خلال المواسم القليلة المقبلة بغية خفض النفقات.

ويُؤمل من هذه الخطوة أنّه في حال كانت المحرّكات أقلّ تكلفة فسيساعد ذلك على تقليص نفقات الفرق الزبونة.

قوانين جديدة

وفي وثيقة مفصّلة تُبيّن متطلّبات تزويد القطع، اقتُرح إجراء تعديلات على اللوائح التقنيّة للفورمولا واحد من أجل إجبار الفرق على استخدام هذه القطع القياسيّة.

وينصّ التعديل المقترح للقسم 5.13.2 من المادة 21 على ما يلي: "يجب على أيّ أنظمة استشعار للضغط تُستخدم لقياس ضغط أيّ سائل ضروري لضمان عمل وحدة الطاقة بشكلٍ سليم طوال الوقت (على سبيل المثال لا الحصر سوائل التبريد، الزيت، الوقود والهواء) أن يتمّ تصنيعها من قبل مزوّد تحدّده «فيا» ضمن خصائص تحدّدها هي أيضاً. ولا تتضمّن هذه المتطلّبات أنظمة استشعار ضغط الأُسطوانة".

أمّا النسخة المعدّلة من القسم 5.13.3 من المادة نفسها فينصّ على ما يلي: "بخلاف أنظمة استشعار حرارة العادم والأخرى المتواجدة داخل علب الأنظمة الإلكترونيّة، فإنّ أيّ أنظمة استشعارٍ تُستخدم لقياس حرارة أيّ سائلٍ ضروري لضمان عمل وحدة الطاقة بشكلٍ سليم طوال الوقت (على سبيل المثال لا الحصر سوائل التبريد، الزيت، الوقود والهواء) أن يتمّ تصنيعها من قبل مزوّد تحدّده «فيا» ضمن خصائص تحدّدها هي أيضاً".

وبوسع الأطراف المهتمّة التقدّم بعروضها حتى الـ 31 من شهر أغسطس/آب المقبل، على أن يتمّ اتّخاذ القرار بشأن الفائز بالمناقصة في الـ 28 من سبتمبر/أيلول.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة