"فيا" تُطلق تحقيقًا في جدل سيارة الأمان خلال جائزة أبوظبي الكبرى

ستُجري "فيا" تحقيقًا معمّقًا للأحداث المحيطة بجدل إعادة انطلاقة سباق جائزة أبوظبي الكبرى بعد فترة سيارة الأمان، في ظلّ مخاوف حيال "تلطّخ" صورة الفورمولا واحد في الأيّام الأخيرة.

"فيا" تُطلق تحقيقًا في جدل سيارة الأمان خلال جائزة أبوظبي الكبرى

جاء قرار مايكل ماسي مدير السباق بالسماح لمجموعة معيّنة من السيارات المتأخّرة بلفّة بإرجاع أنفسها على لفّة الصدارة خلف سيارة الأمان، واستئناف السباق قبل لفّة ممّا تنصّ عليه بعض مواد القوانين، ليتسبّب في ضجّة كبيرة وجدلٍ في أوساط المشجّعين والجماهير.

وفي حين أنّ مراقبي "فيا" رفضوا احتجاج مرسيدس بأنّ القوانين الرياضيّة قد خُرقت، كونهم أصرّوا على أنّ القوانين تمنح بطاقة بيضاء لماسي لفعل ما يريده بسيارة الأمان، فإنّ الهيئة الحاكمة اختارت الأن الاستجابة لموجة الانتقادات المتنامية للرياضة.

وعلى إثر محادثات في اجتماع المجلس العالمي لرياضة السيارات في باريس أمسٍ الأربعاء، تمّ الإعلان عن إجراء تحليل مفصّلٍ الآن للنظر في ما حدث والدروس التي يُمكن استخلاصها وتطبيقها بدءًا من 2022.

وضمن بيان نشره المجلس، وضعت "فيا" اللوم على "سوء فهم" من المشجّعين والفرق للقوانين حيال ما حدث، لكنّها اعترفت على الأقلّ أنّ الوضع يضرّ بالفورمولا واحد.

وجاء في البيان: "تسبّبت الظروف المحيطة باستخدام سيارة الأمان على إثر حادث السائق نيكولاس لاتيفي، والمحادثات المتعلّقة بذلك بين مدير السباق وفرق الفورمولا واحد، في سوء فهمٍ كبير واضح وردود فعلٍ من فرق الفورمولا واحد، والسائقين والمشجّعين".

وأضاف: "هذا جدلٌ يلطّخ حاليًا صورة البطولة والاحتفالات المنتظرة أوّلًا لبطل العالم للسائقين ماكس فيرشتابن والبطولة الثامنة على التوالي للصانعين لمرسيدس".

ومع تقدّم ماسي بتقريره الطبيعي لـ "فيا" حول الجائزة الكبرى، الأمر الذي يفعله بعد كلّ سباق، ستُجري الهيئة الحاكمة تحليلًا معمّقًا في ما حدث وستُحاول توضيح المسألة بالتقدّم إلى الأمام.

وأضاف البيان في هذا الصدد: "سيتمّ التباحث في هذه المسألة ومعالجتها مع كلّ الفرق والسائقين للخروج بأيّة دروسٍ من هذا الوضع وتوضيح الأمور للمشاركين، ووسائل الإعلام والمشجّعين حيال حفاظ القوانين الحاليّة على الطبيعة التنافسيّة لرياضتنا بالتوازي مع ضمان سلامة السائقين والمسؤولين".

وأكمل: "لن تستفيد الفورمولا واحد فقط من هذا التحليل، بل جميع بطولات ’فيا’ الأخرى بشكلٍ عام".

اقرأ أيضاً:

كما أضافت "فيا" أنّها ستُشرك الفرق، والمدراء الرياضيين للفورمولا واحد، لضمان تحسّن الأمور بالتوجّه إلى موسم 2022.

ويأتي هذا الإعلان من قبل "فيا" في ظلّ مواصلة مرسيدس دراسة مضيّها قدمًا في استئناف المسألة. ولا تزال السهام الفضيّة تملك حتى مساء الخميس لاتّخاذ قرارها.

يأتي ذلك بالتوازي مع إقامة "فيا" لحفلها السنوي لتوزيع الجوائز في باريس مساء اليوم الخميس كذلك.

المشاركات
التعليقات
ساينز "ما كان ليتمنى نهاية أفضل من ذلك" لأولى مواسمه مع فيراري
المقال السابق

ساينز "ما كان ليتمنى نهاية أفضل من ذلك" لأولى مواسمه مع فيراري

المقال التالي

الموافقة على التخلّص من نظام "ام.جي.يو-اتش" ضمن قوانين المحرّكات الجديدة

الموافقة على التخلّص من نظام "ام.جي.يو-اتش" ضمن قوانين المحرّكات الجديدة
تحميل التعليقات