فورمولا 1
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
11 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
25 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
74 يوماً

فيا: منع الأفضلية غير المشروعة السبب وراء حظر ضبط المحرك للتصفيات

المشاركات
التعليقات
فيا: منع الأفضلية غير المشروعة السبب وراء حظر ضبط المحرك للتصفيات

يبدو أن الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" يهدف إلى منع الفرق من محاولة الحصول على كسبٍ في الأداء عبر الادعاء أنها تحاول إجراء تعديلات بهدف تحسين الموثوقية.

خلال التوجيه التقني الذي صدر الأسبوع الماضي، تمّ تأكيد عدة أمور - ستدخل حيّز التنفيذ بدءاً من جائزة إيطاليا الكبرى المقبلة، حيث أشارت "فيا" إلى الفقرة 4 من اللوائح التقنية والتي تغطي مسألة وحدات الطاقة حتى 2025.

وتوضح القوانين أنه يمكن للمصنعين الطلب من "فيا" الموافقة على تحديثات "من أجل الموثوقية، السلامة، خفض النفقات، توضيب السيارة ومشاكل التجهيزات".

وضمن التوجيه التقنيّ قالت "فيا" أن طلبات تحسين مشاكل الموثوقية قد تمكّن المصنّعين في الحقيقة من رفع مستويات الأداء القصوى، على سبيل المثال استعمال ضبط التصفيات، بدلاً من إصلاح المشاكل المزعومة.

حيث جاء في التوجيه التقني: "نحن نرى أن العديد من حالات مشاكل الموثوقية نتيجة حتمية لاستعمال وحدات الطاقة خارج حدودها التشغيلية القصوى في بعض الحالات خلال الجولات، وطلبات تحسين الموثوقية تلك هي في الحقيقة طرقٌ غير مباشرة تسمح برفع الأداء عبر ضبط إعدادات المحرك (بحجة تحسين الموثوقية)".

وأكمل التوجيه: "في العديد من الحالات من المستحيل نظرياً على ’فيا’ التأكد مئة بالمئة من أن طلبات تحسين الموثوقية تلك صادقة تماماً ولا تؤثر على أداء المحركات".

وأشارت "فيا" سابقاً في تبريرها للحظر الجديد لضبط المحرك، إلى الفقرة 2.7 من القوانين التقنية التي تنصّ على واجب الفرق بالامتثال للقوانين، وكذلك الفقرة 2.71 من القوانين الرياضية التي تشير إلى ضرورة قيادة السائق للسيارة بنفسه من دون مساعدة.

وتعقيباً على المسألة، أشارت "فيا" إلى أن "استعمال ضبط وحدات الطاقة (وبشكل خاص ضبط محرك الاحتراق الداخلي) بات أمراً أساسياً في إدارة الموثوقية بالنسبة للأداء لوحدة الطاقة خلال عمرها الافتراضي، ولهذا تأثير أساسي على الأداء خلال الحصة، الجولة أو العمر الافتراضي لوحدة الطاقة".

وتابعت: "علاوة على ذلك، لاحظنا أنّه وخلال تلك العملية، فإن السائق يتّبع بشكل أساسي توجيهات من قبل فريقه، من دون أن تكون له سيطرة أو معرفة بتعقيد ما يتمّ توجيهه للقيام به".

اقرأ أيضاً:

وشددت "فيا" على أنّ القيود تركز على ضبط أوضاع محرك الاحتراق الداخلي التي تمّ وصفها "بمجموعة المعايير التحكمية التي تحدد مقدار الطاقة الناتجة عن محرك الاحتراق الداخلي وكيفية عمله، وغير المرتبطة بالتغييرات في الظروف التشغيلية أو حماية وحدة الطاقة التي قد يتمّ تفعيلها بشكل استثنائي".

وبدءاً من جائزة إيطاليا الكبرى، سيتوجب على الفرق استعمال نفس ضبط محرك الاحتراق الداخلي منذ بداية التصفيات وحتى نهاية السباق، لكن فقط حين يضغط السائق إلى الحدود القصوى.

ويمكن استعمال أوضاع ضبط أخرى خلال لفات الخروج والدخول في التصفيات، وأية لفة أبطأ بـ 20 بالمئة من قطب الانطلاق الأول. وكذلك خلال السباق، ضمن لفات التوجه إلى شبكة الانطلاق، أو اللفة بعد قطع العلم المرقط وأية لفة خلف سيارة الأمان أو خلال تطبيق نظام سيارة الأمان الافتراضية.

وبالرغم من أن الضبط نفسه يجب أن يستعمل خلال التصفيات والسباق، إلا أن الضبط نفسه قد يختلف بين جولة وأخرى.

حيث يمكن تبديل معايير ضبط محرك الاحتراق الداخلي خلال اللفة ولكن ضمن النمط العامّ الذي يجب تكراره نفسه كل لفة.

وتعقيباً على توجيه تقني سابق، فإن جميع المحركات من نفس المصنّع (سواء للفرق المصنعية أو العملاء) يجب أن تُضبط على نفس الوضع خلال الجولة.

وقد يتم منح بعض الاستثناءات لوحدات الطاقة المستعملة الحالية التي قد تملك أعماراً افتراضية مختلفة.

اقرأ أيضاً:

لكنّ وحدات الطاقة المقدمة خلال جائزة بلجيكا الكبرى - أي الجولة التي تسبق تطبيق القرار - سيتعين عليها تطبيق القانون أعلاه، منذ جولة مونزا، وبغض النظر عن حالتها التشغيلية.

وفي حال حصول أية مشكلة لها علاقة بالموثوقية خلال السباق، يتوجب على الفريق إعلام "فيا" مباشرة ومن دون تأخير، وكذلك إثبات وإظهار مكمن المشكلة بالتفصيل.

ولن يسمح للفرق استعمال مثل هذا التكتيك لكسب أية أفضلية مسبقة وإطالة عمر المحرك، وحتى في حال انخفض أداء المحرك بشكل كبير بعد تطبيق ضبطٍ معين، لا يمكن للفريق إعادة الضبط السابق خلال السباق.

وأوضحت "فيا" أن زر التجاوز لا يمكن استعماله كذلك خلال التصفيات، وفي السباق، فقط بالتوافق مع تعديل تطبيق "وحدة استعادة الطاقة الحركية" على المقاطع المستقيمة.

وأكد التوجيه التقني أن تطبيق القانون سيكون صارماً، مع التأكيد على أن أية سيارة تخرق ذلك التوجيه سيتمّ تحويلها إلى الحكام للبتّ بالمسألة، وكذلك الأمر مع أيّ تلاعب أو إخفاء مقصود للبيانات أو إشارات المستشعرات.

اقرأ أيضاً:

كاول مسؤول المحرّكات السابق في مرسيدس "ليس متأكّدًا بعد" من خطوته التالية

المقال السابق

كاول مسؤول المحرّكات السابق في مرسيدس "ليس متأكّدًا بعد" من خطوته التالية

المقال التالي

مواعيد عرض جائزة بلجيكا الكبرى 2020

مواعيد عرض جائزة بلجيكا الكبرى 2020
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1