"فيا" تدعو إلى عقد اجتماع طارئ للتباحث في مسألة التجاوزات

المشاركات
التعليقات
آدم كوبر
كتب: آدم كوبر
05-04-2018

سيعقد الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" اجتماعًا طارئًا مع المدراء التقنيين لفرق بطولة العالم للفورمولا واحد يوم السبت المقبل من أجل التباحث في طرق تحسين التجاوزات لموسم 2019.

فرناندو ألونسو، مكلارين وستوفيل فاندورن، مكلارين
فرناندو ألونسو، مكلارين
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ ونيكو هلكنبرغ، رينو
شارل لوكلير، ألفا روميو ساوبر ولانس سترول، ويليامز
روس براون، المدير العام الرياضي للفورمولا واحد
نيكو هلكنبرغ، رينو وفالتيري بوتاس، مرسيدس
كيفن ماغنوسن، هاس وماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ ونيكو هلكنبرغ، رينو وستوفيل فاندورن، مكلارين وفالتيري بوتاس، مرسيدس
كيمي رايكونن، فيراري وسيباستيان فيتيل، فيراري

يأتي الاجتماع كاستجابة مباشرة لقلّة التجاوزات التي شهدتها جائزة أستراليا الكبرى التي أدّت إلى سلسلة من الانتقادات الجديدة لضعف عامل الإثارة في الرياضة.

وتمّ الاتّفاق على عقد الاجتماع ضمن وقت قصير وذلك بالنظر إلى الدفع من أجل إدخال التغييرات لموسم 2019 كون تغيير القوانين للموسم المقبل يتطلّب نظريًا تأكيد النصوص الجديدة من قبل "فيا" قبل الـ 30 من أبريل الجاري.

وإلى حين بلوغ ذلك التاريخ فإنّ أيّة تعديلات على القوانين ستكون بحاجة إلى تصويت بالأغلبيّة، بينما يتطلّب أيّ تغيير بعد بداية شهر مايو الحصول على على إجماع من قبل الفرق، ما يزيد من صعوبة بلوغ ذلك.

ويُعتقد بأنّه سيتمّ التباحث في تغييرين أساسيّين لموسم 2019 يوم السبت المقبل. حيث يتمثّلان في الجناح الأمامي، وذلك بناءً على الأبحاث التي أجراها خبراء ليبرتي ميديا، والجناح الخلفي الذي يُعتقد بأنّها فكرة مقترحة من "فيا".

وكان روس براون قد تعاقد مع فريق من خبراء الانسيابيّة – يتقدّمه جايسون سومرفيل مهندس ويليامز السابق – من أجل المساعدة على تشكيل القوانين المستقبليّة، حيث كان تحسين التجاوزات من صميم عمل هذه المجموعة.

ويتمثّل مقترح الجناح الخلفي في اعتماد رفرفة أكبر حجمًا، وهو ما قد يزيد من تأثير نظام الحدّ من الجرّ "دي.آر.اس" عند تفعيله. لكنّ ذلك لا يحلّ المشكلة الجوهريّة للسيارات الحاليّة عالية الارتكازيّة غير القادرة على السير خلف بعضها البعض.

وتتمثّل فكرة سومرفيل في تحسين جودة التيارات الهوائيّة المتوجّهة إلى السيارة التي في الخلف عبر تبسيط الجناح الأمامي. وسيتطلّب ذلك التخلّص من مكوّنات معيّنة تمّ تصميمها خصيصًا للتحكّم في التيارات الهوائيّة العابرة حول الإطارَين الأماميّين.

إذ أنّ هذه التيارات، التي تبدأ من الجناح الأمامي قبل أن تتفاعل مع الاضطرابات الهوائيّة المحيطة بالإطارَين الأماميين، تزيد من صعوبة مهمّة السيارة التي في الخلف للحاق بالأولى. وسيؤدّي التخلّص من هذه المكوّنات إلى إبطاء السيارة التي في الأمام قليلًا ما سيسمح للأخرى باتّباعها في الخلف لتكون على مقربة منها.

ويُعتقد بأنّ الفكرتَين من الممكن تضمينهما في قوانين 2019.

وقال مصدرٌ من داخل أحد الفرق لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "أعتقد بأنّه ما سيتمّ اقتراحه هو تضمينهما في القوانين لموسم 2019".

وأضاف: "ليس لديّ أيّ اعتراض على تطبيقهما معًا، طالما أن يتمّ القيام بذلك في التوقيت المناسب وتكون التعديلات ضمن القوانين بحلول نهاية الشهر المقبل أو شيء من ذاك القبيل. أدعم محاولة التقدّم مع هذين المقترحين كونها مسألة كبيرة. علينا إجراء اختبارات لنرى ماذا سيعمل".

وتواصل "فيا" البحث عن حلول قصيرة المدى لموسم 2018 عبر اختبار مناطق نظام "دي.آر.اس"، وذلك بعد تمديدها لمنطقة تفعيله في البحرين على الخطّ المستقيم بمسافة 100 متر إضافيّة.

وبالرغم من التركيز على قوانين 2021، إلّا أنّ براون أشار مؤخّرًا إلى أنّ النتائج كانت إيجابيّة بالقدر الكافي لدراسة إجراء التغييرات في وقتٍ أبكر من ذلك.

في الوقت ذاته، عُقد اجتماعٌ آخر منفصل للمدراء التقنيين تمّ الاتّفاق خلاله على عدّة مقترحات لموسم 2019 قد تمّ التباحث فيها قبل عدّة أسابيع.

وتتضمّن تلك المقترحات اعتماد وزنٍ أدنى للسائق يُقدّر بـ 80 كلغ، إلى جانب تبسيط الهيكل الخارجي عند منطقة الألواح الجانبيّة من أجل تسهيل رؤية شعارات الرعاة على الهيكل، إلى جانب خفض العوادم وعدم توجيهها إلى الأعلى من أجل منع الفرق من الحصول على مكاسب انسيابيّة من ذلك.

فضلًا عن ذلك فقد تمّ الاتّفاق على تدعيم نقاط تثبيت الأنف بعد انفصاله عن سيارة فيراري خلال حادثة جائزة سنغافورة الكبرى العام الماضي.

المقال التالي
هلكنبرغ يعترف بأنّ سيارة رينو لم ترتقِ إلى مستوى توقعاته بعد

المقال السابق

هلكنبرغ يعترف بأنّ سيارة رينو لم ترتقِ إلى مستوى توقعاته بعد

المقال التالي

ألونسو: الشهران المقبلان "حاسمان" حيال آمال مكلارين

ألونسو: الشهران المقبلان "حاسمان" حيال آمال مكلارين
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب آدم كوبر
نوع المقالة أخبار عاجلة