"فيا" تؤكد التشديد على مراقبة حدود المسار في سبا

أكّد الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" على نيّته التشديد في مراقبة حدود المسار خلال جائزة بلجيكا الكبرى تماماً مثل ماضي، حيث ستتمّ معاقبة السائقين في حال استفادوا من اجتياز المنعطف بطريقة مختصرة.

على الرغم من أنه لم يصدر بيان رسميّ حول ذلك بعد، لكنّ الهيكل الإداري للبطولة أكّد على أنّ السائقين لن يحظوا بالحرية في تجاوز حدود المسار في سبيل تحسين أزمنة لفاتهم.

يأتي هذا القرار بالرغم من تصويت المجموعة الاستراتيجية للفورمولا واحد الشهر الماضي على خطوة تهدف للتخلّي عن التشديد في مراقبة حدود المسار نظراً لاعتقادها أنّ رؤية السيارات تخرج على الحفف قد يجلب المزيد من المتعة لمتابعي الرياضة.

وقبيل انطلاق منافسات السباق في سبا، أوضحت "فيا" أنها ستبقي المراقبة الوثيقة على حدود المسار كما ستتعامل مع أيّ سائق يجني أية فائدة إضافية من الخروج عن تلك الحدود "بحسب كلّ موقف".

حيث قال متحدّث باسم "فيا": "نظراً لأنّ المسار لم يتغير منذ الموسم الماضي، فإنّ مراقبة حدود المسار ستتمّ بالطريقة المتبعة سابقاً نفسها؛ وفي حال تجاوز السائق حدود المسار فسيتمّ النظر في كلّ حالة على حدة".

وكانت "فيا" قد جهزت حساسات إلكترونية في "راديون" و"بلانشيمون" للمساعدة في مراقبة تلك الحدود، لكن لا نية للتشدّد الكامل حيال الخروج عن المسار بنفس الطريقة التي تمّ اتباعها في هنغارورينغ خلال وقت سابق من هذا الموسم.

حيث أضاف المتحدث: "تمّ تثبيت حساسات إلكترونية في مكانين اثنين كنوع بسيط من النقاط المرجعية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بلجيكا الكبرى
حلبة سبا-فرانكورشان
نوع المقالة أخبار عاجلة