فورس إنديا: لم يعد مسموحًا لأوكون وبيريز التسابق بحرّية بعد تصادمهما مُجددًا في بلجيكا

صرّح رئيس العمليات لدى فورس إنديا أوتمار زافناور بأنّ سيرجيو بيريز وإستيبان أوكون لن يكون مسموحًا لهما بالتسابق في مواجهة بعضهما البعض في المستقبل بعد تصادمهما مُجددًا في سباق جائزة بلجيكا الكبرى.

بدا بيريز وكأنّه يضغط على أوكون ويدفعه نحو الحائط في أثناء توجّههما نحو منعطف "أوروج"، إذ احتّك الثنائي ببعضهما البعض ما تسبّب في كسر الجناح الأمامي على سيارة أوكون وانثقاب الإطار الخلفي الأيمن على سيارة بيريز.

وتأتي هذه الحادثة بعدما اصطدم الثنائيّ ببعضهما البعض في باكو هذا الموسم، ما تسبّب في تضرّر السيارتين كذلك.

وقد صرّحت فورس إنديا آنذاك بأنّ كلا السائقَين كان مسؤولًا عمّا حدث وأنّهما ما زالا يملكان حرّية التسابق فيما بينهما – لكن وبعد حادثة التصادم التي جمعتهما على حلبة سبا-فرانكورشان، قال زافناور أنّ الفريق سيُغيّر من تلك المقاربة في التعامل مع سائقَيه.

"لقد شاهدت فقط ما شاهدتموه على التلفاز، لكن بدا الأمر وكأنّ بيريز دفع إستيبان نحو الحائط وخرج خاسرًا من تلك المهزلة" قال زافناور لشبكة سكاي سبورتس.

وأضاف: "لن يحظيا مُطلقًا بتلك الفرصة مُجددًا في المستقبل. فقد تركناهما يتسابقان بحرّية حتّى الآن. إذ أنّهما في حال لم يتمكّنا من التسابق بالطريقة التي تعود بالنفع على الفريق، فعندها لن يعُد هنالك تسابق".

وتابع: "ما كان ينبغي عليهما الاصطدام ببعضهما البعض، فقد منحناهما حرّية التسابق ودائمًا ما حذّرتهما من ذلك. فقد أخبرناهما أنّه في حال حدث ذلك مُجددًا، إذا ما تكرّرت حادثة باكو من جديد، فإنّنا من سيتّخذ قرارات السباق من خطّ الحظائر في المستقبل".

وأكمل: "لن يكلّفنا ذلك شيئًا في حال حافظنا على المركز الرابع، لكنّه يُكلّفنا نقاطًا بكلّ تأكيد".

يُشار أنّ تلك الواقعة حدثت مباشرة عقب تذمّر أوكون من قرار فورس إنديا بإجراء توقّف بيريز قبله، على الرُغم من أنّ الأوّل كان يملك مركزًا على الحلبة.

وقد برّر الفريق ذلك بأنّ بيريز كان قد حصل على عقوبة، والتي تلقّاها على إثر خروجه عن المسار واكتسابه لأفضليّة، لكن أن "تبقى معه، فأنت تملك إطاراتٍ أجدد".

هذا وعندما تمّ التلميح له بأنّ المشجّعين يرغبون برؤية تسابقٍ حُرّ، اتّفق زافناور مع ذلك، لكنّه أصرّ بالمقابل على أنّه لا يتعيّن على زميلَي الفريق الواحد أن يحتكّا ببعضهما البعض.

حيث اختتم قائلًا: "بالطّبع هذا حقٌّ للمشجّعين، ولهذا تركناهما يتسابقان بحرّية. لكن بمجرّد أن يصل الوضع إلى هوامش السلامة والاصطدام ببعضهما البعض، يتعيّن علينا حينها أن نُمسك بزمام الأمور".

تجدر الإشارة إلى أنّ تلك الحادثة لم تكن الوحيدة التي جمعت ثنائي فورس إنديا في سباق جائزة بلجيكا الكبرى، حيث انتهت معركة بين السائقَين خلال اللفّة الافتتاحيّة بدفع أوكون نحو ذات الحائط قبل التوجّه إلى منعطف "أوروج" – لكن من دون أيّة أضرارٍ هذه المرّة.

هذا وقد عاد كلٌّ من بيريز وأوكون إلى منطقة الصيانة بعد حادثتهما الثانية، بيد أنّ أوكون تمكّن من إكمال السباق في المركز التاسع، في حين انسحب بيريز في خط الحظائر مع بقاء لفّتين على نهاية السباق.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بلجيكا الكبرى
حلبة سبا-فرانكورشان
قائمة السائقين إستيبان أوكون , سيرجيو بيريز
قائمة الفرق فورس انديا
نوع المقالة تقرير السباق