فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

فورس إنديا خسرت حزمة تحديثات كاملة بسبب المشاكل المالية في 2018

المشاركات
التعليقات
فورس إنديا خسرت حزمة تحديثات كاملة بسبب المشاكل المالية في 2018
15-12-2018

خسر فريق فورس إنديا حزمة كاملة من التحديثات خلال موسم 2018 المنصرم للفورمولا واحد وذلك بسبب مشاكله المالية.

واجه الفرق أزمة مالية منتصف الموسم، واضطر للدخول في الحراسة القضائية قبل الخروج منها كفريق جديد استحوذ عليه تحالف استثماري بقيادة لورانس سترول.

وذلك ما سمح للفريق بمواصلة المشاركة في السباقات إضافة إلى تأمين موارد وثبات أكبر لمستقبله في الفئة الملكة، لكنه اضطر إلى التضحية بجميع نقاطه التي سجلها قبيل العطلة الصيفية كجزء من صفقة تمّ بموجبها إنقاذ مستقبله والخروج من تلك المحنة الصعبة تحت اسم جديد "ريسينغ بوينت".

وخلال القسم الأول للموسم افتقرت فورس إنديا إلى الموارد اللازمة لتقديم التحديثات التي كانت مصمّمة مسبقاً.

وبالرغم من أن القطع الجديدة عادت إلى الظهور على سيارة الفريق مع المالك الجديد، لكنّ أوتمار زافناور - الذي بات مديراً للفريق خلال فترة إعادة التنظيم تلك - اعترف بأن فورس إنديا لم تتمكن بالفعل من اللحاق أو الوصول إلى ما كانت تصبو إليه لناحية التحديثات.

حيث قال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "لقد جلبنا تحديثات إلى جولة سنغافورة وعمل بشكل جيد".

وأكمل: "لكن تلك التحديثات كان يجب أن تتواجد في السيارة على هامش جولة سبا إن لم نقل المجر - الأمر الذي كان ليسمح لنا بتحديث آخر مع الوصول إلى سنغافورة".

وتابع: "لذا، كنا متأخرين بحزمة تحديثات واحدة. لكن هذا واقع الحال".

صعوبات متتالية

من جهة أخرى، عادت فورس إنديا إلى المركز السابع ضمن ترتيب المصنّعين من ناحية النقاط التي سجلتها بعد خروجها كفريق جديد.

وكانت لتحتل المركز الخامس ما بين رينو وهاس لو تمكنت من الاحتفاظ بكامل نقاطها منذ بداية الموسم.

"كان موسماً قدمنا فيه أداءً جيداً للغاية" قال زافناور.

وأكمل: "بدأ بشكل بطيء نظراً للصعوبات المالية. بعدها بدأت عملية الحراسة القضائية - كما بوسعكم أن تتخيلوا - حيث شعرنا جميعنا بالقلق وعدم اليقين حيال الوضع".

وتابع: "الآن، استقرّ الوضع ونأمل المواصلة في الموسم المقبل على نفس الوتيرة التي أنهينا بها الحالي، فقد كنا في موقع جيد".

نهاية موسم قوية

بالمقابل، نجحت فورس إنديا في الاستفادة من تغيرات الظروف الجوية لتحجز صف الانطلاق الثاني خلال أول سباق لها بعد عملية الاستحواذ - جولة بلجيكا - حيث تأهل إستيبان أوكون ثالثاً وسيرجيو بيريز رابعاً.

ونجح أوكون في المنافسة على الصدارة لفترة قصيرة خلال اللفة الافتتاحية، قبل أن يتقدم عليه بيريز لينهيا بالمركزَين الخامس والسادس - كأفضل السائقين بعد فرق الصدارة.

ومرة أخرى برز الفريق كأفضل المنافسين خلف فرق مرسيدس، فيراري وريد بُل خلال الجولة التالية في إيطاليا.

وحين سُئِل إن كانت عودة الفريق القوية مع الإدارة الجديدة بعد انتهاء المشاكل المالية أشبه "بقصص الأحلام"، ردّ زافناور "نعم، بالتأكيد!".

وأكمل: "لقد خضنا نهاية أسبوع رائعة في سبا وجولة جيدة للغاية بعدها. لكن نتيجة السباق في سنغافورة كانت أقل من المتوقع، كان يجب أن نسجل نقاطاً قوية هناك، لكن مثل تلك الأمور تحصل أحياناً".

واختتم: "قدمنا نهاية موسم قوية. لهذا السبب آمل أن تكون بداية الموسم المقبل بنفس القوة".

لانس سترول، ريسينغ بوينت فورس إنديا

لانس سترول، ريسينغ بوينت فورس إنديا

تصوير: صور سوتون

المقال التالي
ألونسو: مشاركاتي خارج الفورمولا واحد ساهمت في تفوّقي في التصفيات

المقال السابق

ألونسو: مشاركاتي خارج الفورمولا واحد ساهمت في تفوّقي في التصفيات

المقال التالي

وولف: مرسيدس تستعين بأخصائيين نفسيين لمواصلة نجاحاتها

وولف: مرسيدس تستعين بأخصائيين نفسيين لمواصلة نجاحاتها
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق ريسينغ بوينت فورس إنديا