فريق هاس بصدد جلب تحديثات "كبيرة" في كندا

المشاركات
التعليقات
فريق هاس بصدد جلب تحديثات
سكوت ميتشيل
كتب: سكوت ميتشيل
ترجمة: أحمد مجدي
31-05-2018

يتّجه فريق هاس إلى تقديم مجموعة "كبيرة وهامة" من القطع الجديدة لجائزة كندا الكبرى، وذلك بعد تأجيل جلب تحديثه الكبير الأوّل على سيارته لموسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

كيفن ماغنوسن، هاس
كيفن ماغنوسن، هاس
رومان غروجان، هاس
كيفن ماغنوسن، هاس
كيفن ماغنوسن، هاس
كيفن ماغنوسن، هاس

في حين عانى الفريق الأمريكي في موناكو نهاية الأسبوع الماضي، إلّا أنّه تمتّع ببداية قوية هذا الموسم، ويتجلّي ذلك في حصده المركز السادس في إسبانيا على الرُغم من تقديم الفرق الأخرى لتحديثات كبيرة لهذا السباق.

وقد صرّح مدير الفريق غونتر شتاينر بأنّ فريقه كان مدركًا لخيار تأجيل تقديم الأجزاء الجديدة على سيارته "في.أف-18"، والتي ستظهر في مونتريال نهاية الأسبوع المُقبل.

"نحن بصدد اعتماد تغييرات هامة. على الجناح الأمامي، الأرضية وكامل منطقة الألواح الجانبية، فقد انتهينا من هذه التحديثات. إذ نهدف من خلالها إلى أن نكون أسرع ونكتسب مزيدًا من الأداء" قال غونتر.

وأضاف: "الكثير من الفرق قدّمت تحديثاتها في إسبانيا. لكنّنا قررنا جلبها إلى كندا كي يكون لدينا مزيد من الوقت، كوننا ما نزال فريقًا صغيرًا ولا يُمكننا التصرّف بنفس سرعة الفرق الكبيرة".

يُشار إلى أنّ فريق هاس اضطرّ إلى إزالة مكوّنات من الألواح الجانبية من على سيارتَي رومان غروجان وكيفن ماغنوسن في موناكو بسبب الهشاشة المتأصّلة في بنية هيكل السيارة. فقد عانى كلا السائقَين من كسر وانفصال بعض الأجزاء خلال الجوائز السابقة.

حيث ساهمت تلك المشكلة – التي تمّ التعامل معها في حزمة التحديثات – في خوض الفريق لنهاية أسبوعٍ مروّعة في موناكو.

معاناة الإطارات

في المقابل، تفاقمت معاناة هاس من خلال عدم قدرتها على الوصول بإطارات بيريللي الألين إلى مجال العمل المثالي، وتحديدًا تركيبة "الهايبر سوفت" الأسرع التي استُخدمت للمرّة الأولى موناكو وستُستخدم مُجددًا في كندا.

"تركيبات الإطارات ستُمثّل الهدف رقم واحد بالنسبة لنا لفهمها مع الحزمة الجديدة" قال غروجان.

وأكمل: "حلبة مونتريال مختلفة تمامًا. فهي عالية السرعة مع إمكانية أكبر للصعود على الحفف الجانبية، لذا ستكون الإعدادات مختلفة تمامًا".

وأردف: "علينا أن نحصل على فهم أكبر لتلك التركيبة (هايبر سوفت) قبل التوجّه إلى كندا. خلال السباق الماضي، ولأكون صريحًا، لم تعمل التركيبات الثلاث المختلفة بالنسبة لنا. كنّا فقط نتجوّل، لا قيادة حقيقية، لم نضغط كما أردنا".

من جهته، توقّع ماغنوسن أن يكون سباق موناكو صعبًا على فريقه هاس الذي وضع أملًا كبيرًا على أداء السيارة الميكانيكي، في حين أنّ أكبر نقاط قوة الفريق هذا العام تمثّلت في الحزمة الانسيابية.

حيث قال بأنّ الفريق قد تعلّم أمرًا ما حول تركيبة "الهايبر سوفت" في موناكو والذي سيحاولون العمل به في كندا من أجل تعزيز أداء السيارة.

"تركيبة الهايبر سوفت جيّدة، على الرُغم من أننا واجهنا وضعًا صعبًا في موناكو، إذ كان من الصعب الوصول إلى مجال عملها الأمثل" قال ماغنوسن.

واختتم: "آمُل أن يكون الوضع أسهل بعض الشيء في كندا، حيث سنحظى بحلبة تتمتّع بمقاطع مستقيمة أطول من أجل وضع الضغط على الإطارات على سرعات عالية لنصل بها إلى مجال التشغيل الأمثل".

فورمولا 1 - المقال التالي

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة كندا الكبرى
الموقع حلبة جيل فيلنوف
قائمة الفرق فريق هاس اف1
الكاتب سكوت ميتشيل
نوع المقالة أخبار عاجلة