فريق ريسينغ بوينت يُغيّر اسمه إلى أستون مارتن في 2021

سيُغيّر فريق ريسينغ بوينت اسمه إلى فريق أستون مارتن للفورمولا واحد بدءًا من موسم 2021 كجزء من صفقة استثمارٍ جديدة أبرمها صانع السيارات البريطاني مع لورنس سترول.

فريق ريسينغ بوينت يُغيّر اسمه إلى أستون مارتن في 2021

على إثر اجتماع مجلس إدارة أستون مارتن ليلة الخميس، تأكّد هذا الصباح أنّ مجموعة من المستثمرين يقودهم لورنس سترول اشترت حصّة 16.7 بالمئة من الشركة بقيمة 182 مليون جنيه استرليني.

وضمن الوثائق التي تمّ التقدّم بها إلى بورصة لندن صباح الجمعة لتفصيل الاستثمار، أُوضح أنّ "تحسينًا" لانخراط أستون مارتن في أنشطة الفورمولا واحد يُعدّ مسألة أساسيّة.

وجاء في الوثائق: "دخلت أستون مارتن لاغوندا في وثيقة قانونيّة ينتقل فيها فريق ريسينغ بوينت اف1 من ذلك الإسم إلى أستون مارتن اف1 على أن يدخل ذلك قيد التطبيق في 2021. هذا الاتّفاق يمتدّ لعشرة أعوام وستحصل أستون مارتن لاغوندا على مكاسب اقتصاديّة من الفريق".

وسيتضمّن هذا الاتّفاق رعاية أستون مارتن من 2021 ولفترة أربعة أعوام، حيث يُمكن تمديدها إثر ذلك بناءً على شروطٍ مُعيّنة.

وستُكمل أستون مارتن رعايتها الرئيسيّة لفريق ريد بُل بنهاية هذا الموسم قبل انتهاء الصفقة وتغيير علامة فريق ريسينغ بوينت.

وبالرغم من أنّ علاقة ريد بُل وأستون مارتن ستنتهي في الفورمولا واحد، إلّا أنّه أُعلن في ذات الوقت أنّ صفقة منفصلة بين الشركتين تتعلّق بسيارة "فالكيري" ستتواصل إلى حين تسليم السيارات.

يُشار إلى أنّ سيرجيو بيريز سائق ريسينغ بوينت يرتبط بعقدٍ طويل الأمد مع الفريق، بينما يتّجه لانس سترول ابن لورنس للبقاء في الفريق في المستقبل المنظور.

كما أنّ الفريق يرتبط بصفقة طويلة الأمد للتزوّد بمحرّكات مرسيدس، حيث تُشير بعض المصادر إلى اتّجاه الطرفين لزيادة علاقتهما التقنيّة في المستقبل.

المشاركات
التعليقات
بينوتو: المنافسة بين فيتيل ولوكلير تُعدّ "أفضليّة" بالنسبة لفيراري

المقال السابق

بينوتو: المنافسة بين فيتيل ولوكلير تُعدّ "أفضليّة" بالنسبة لفيراري

المقال التالي

ألونسو: ربّما بالغتُ بوصف محرّك هوندا بـ "محرّك الجي بي 2"

ألونسو: ربّما بالغتُ بوصف محرّك هوندا بـ "محرّك الجي بي 2"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1