فريق ريسينغ بوينت يعمل على مصنعٍ جديد لعام 2021

يتوقّع فريق ريسينغ بوينت أن يتمّ الانتهاء من إنشاء مصنعه الجديد في سيلفرستون بحلول عام 2021، كجزءٍ من الاستثمار الرئيسي الذي تمّ ضخّه من قبل الملّاك الجدد.

فريق ريسينغ بوينت يعمل على مصنعٍ جديد لعام 2021

بعد عملية الاستحواذ على فريق فورس إنديا من قبل الملياردير لورانس سترول، بدأ الفريق بإعادة إدارة أموره الداخلية بعد توفر السيولة بين يديه.

وعلى هامش الكشف عن الكسوة اللونية الجديدة لسيارة ريسينغ بوينت من كندا اليوم الأربعاء، أوضح مدير الفريق أوتمار زافناوير إلى أنه بالإضافة إلى المال الذي وُضع داخل الفريق في سبيل تحسين السيارة، بدأ العمل بالفعل على إنشاء مصنعٍ جديد.

وقال "إنّ المساهمين الجدد يستثمرون في جميع مجالات الشركة كي يُصبح ريسينغ بوينت علامة تجارية ممتازة تتحلّى بجاذبية تجارية قوية".

وأضاف "لقد وقعنا بالفعل على شراكة جديدة ومثيرة مع سبورت بيزا، لتنضمّ بذلك إلى لائحة شركائنا الأوائل إلى جانب بي دبليو تي".

وتابع قائلاً "كما رحبنا أيضاً بشركاء جديد معنا. بالإضافة إلى ذلك، هناك خطة إنشاء مصنعٍ جديد والذي نتوقّع اكتماله بحلول عام 2021، واستخدام بيت متنقّل جديد لنا خلال الجولات الأوروبية والذي سنبدأ باستخدامه في وقتٍ لاحق من العام".

كما أوضح زافناوير بأنّ فريقه يعمل على تحسين العديد من الأمور الداخلية إذ قال "هناك كمية كبيرة من العمل تجري خلف الكواليس إذ يُعتبر هذا الشتاء الأكثر ازدحامًا الذي أتذكره".

وأكمل "نحن لا نُقدّم السيارة الجديدة فقط، ولكننا أيضاً نخطط للمستقبل إذ نحاول تحسين مرافقنا وأدواتنا بعد سنواتٍ من قلة الاستثمار فيها".

وأكمل "نحن بصدد توسيع المصنع الحالي لاستيعاب المزيد من القوى العاملة، والتخطيط في الوقت عينه لبناء مصنعٍ جديد والذي سيتواجد كذلك في سيلفرستون. هذه ليست مهامًا سهلة حيث تتطلب الكثير من الطاقة والموارد اللازمة".

المشاركات
التعليقات
مرسيدس تمنح غوتيريز دور سائق التطوير في 2019

المقال السابق

مرسيدس تمنح غوتيريز دور سائق التطوير في 2019

المقال التالي

تحليل تقني: هل تُبقي سيارة "دبليو10" مرسيدس في الصدارة؟

تحليل تقني: هل تُبقي سيارة "دبليو10" مرسيدس في الصدارة؟
تحميل التعليقات