فريق ريد بُل يزيح الستارة عن مقاتلته «آر.بي12»

كشف فريق ريد بُل ريسينغ النقاب عن سيارته الجديدة «آر.بي12» والتي سيخوض بها غمار موسم 2016 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

بعد الكشف عن كسوته لموسم 2016 منتصف الأسبوع الماضي، أزاح فريق ريد بُل أخيراً الستارة عن مقاتلته على أرض حلبة برشلونة قبل وقتٍ قصيرٍ من انطلاق التجارب الرسميّة الأولى.

وتميّزت السيارة الجديدة بتصميمها العدواني، مع بعض الحلول المبتكرة في أجزائها المختلفة، حيث يهدف الفريق إلى تقليص الفجوة التي تفصله عن فريقَي الصدارة مرسيدس وفيراري معتمداً في ذلك على سيارته التي تتمتع بالقدرة على توليد مستويات عالية من الارتكازيّة.

كما تمنّي الحظيرة النمساويّة النفس بالحصول على تقدّمٍ ملحوظٍ في وحدة طاقة رينو، التي ستحمل اسم «تاغ هوير» على متن سيارتها هذا العام، خاصة بعد انضمام خبير المحرّكات وأحد مستشاري ريد بُل في الموسم الماضي ماريو إيليان للعمل مع الصانع الفرنسي من أجل حلّ مشاكل ضعف التنافسيّة والموثوقيّة التي أرّقت الفريق في الموسم الماضي.

وقال كريستيان هورنر مدير الفريق: "من الواضح بأنّ قرار المحرّك المتأخّر العام الماضي مثّل تحدّياً بالنسبة إلينا، لكنّنا تمكّنا من إيجاد حلٍ في الوقت المناسب وعمل كامل طاقم الفريق بجدٍ من أجل تعويض ذلك خلال الشتاء".

وأضاف: "وعليه فإنّنا نتطلّع للبناء على التقدّم الملحوظ الذي أحرزناه في النصف الثاني من الموسم الماضي ومواصلة ذلك الزخم في السباقات الأولى من موسم 2016".

وأكمل: "آمل أن نتمكّن من إحراز تقدّمٍ طبيعيٍ عن موقعنا العام الماضي، سنواصل العمل بجدٍ وتطوير السيارة بشكلٍ جيّدٍ على أمل أن تقدّم وحدة الطاقة تحسّناً إضافياً في الأداء ما سيسمح لنا بالاقتراب أكثر من منافسينا المباشرين".

وقد كشف الأسترالي دانيال ريكاردو الأسبوع الماضي أنّ الفريق طلب منه إنقاص وزنه قليلاً، وهو ما يُظهر سعي الحظيرة النمساويّة للاقتراب من الحدود القصوى لوزن السيارة الأدنى في محاولة لاستعادة بريقها في البطولة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة