فرق الفورمولا واحد قد توقف خطّة بيريللي لتغيير هيكل الإطارات

من المرجّح أن تقدم فرق الفورمولا واحد على اعتماد حقّ النقض لإيقاف خطّة بيريللي لتقديم هيكل إطارات جديد بدءاً من جائزة ماليزيا الكبرى بالنظر إلى اعتقادها بأنّ التصميم المعدّل سيكون له تأثيرٌ سلبيٌ على الأداء.

تزداد أهميّة أيّ تغيير في هيكل الإطارات عند هذه المرحلة بالنظر إلى أنّ الفرق حدّدت بالفعل خياراتها للسباقات الأخيرة من الموسم، حيث قد يحصل بعض المنافسين على مكاسب أو يخسرون أكثر من الآخرين بناءً على أيّ تغييرٍ في السلوك المتوقّع للإطارات.

قدّمت بيريللي لجميع السائقين مجموعتين من إطارات نموذجيّة متاحة للاستخدام يوم الجمعة الماضي في سبا-فرانكورشان، قائلة أنّها كانت مصّممة "لحماية الإطارات بشكلٍ إضافيٍ من أيّة عواقب محتملة تولّدها اصطدامات عرضيّة على الحفف أو أيّة أجسام خارجيّة".

واتّبعت الشركة الإيطاليّة نهج التطوير هذا في جزء منه نتيجة المشاكل التي وقعت في النمسا وتحديداً انفجار الإطار الخلفي لسيارة سيباستيان فيتيل سائق فيراري خلال السباق.

وبعد اختبارها في مصنعها، نوت بيريللي استخدام تجارب الإطارات الجديدة على حلبة سبا لتبيّن أنّ تغيير الهيكل كان "شفافاً"، أي أنّه لا يُؤثّر على الأداء.

وفي حال كان الأمر كذلك، فإنّ بيريللي أرادت من الفرق الموافقة على اعتماد التغيير بدءاً من سباق ماليزيا، لكنّ ذلك قرارٌ يتطلّب موافقةً بالإجماع.

وقال ماريو إيزولا المدير التقني لبيريللي: "في حال نجحنا في ذلك، ليس نجاحاً من ناحية المتانة، إذ تمّ التأكّد منها خلال الاختبارات في المصنع، وكان السائقون سعداء بالأداء واستجابة الإطارات للانعطاف، فنريد تقديم التركيبة الجديدة بدءاً من سباق سيبانغ. تلك هي الخطّة".

وبالرغم من أنّ العديد من الفرق استغلّت الفرصة في سبا طوعاً لاختبار الإطارات المعدّلة لمسافات طويلة، إلّا أنّها ستكون متاحة أيضاً في مونزا.

لكن تشير المصادر إلى أنّ فريقين عبّرا عن تحفّظاتهما حول التصميم الجديد لدى الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا".

"قدّمنا انطباعاتنا وقلنا أنّه تغييرٌ كبيرٌ إلى حدٍ ما" قال أحد المدراء التقنيين لموقعنا "موتورسبورت.كوم".

وأضاف: "دُفعنا للاعتقاد بأنّه تغييرٌ شفاف، كانت تلك المفردة التي استخدموها، وأكّدنا قطعاً أنّه غير شفافٍ بالنسبة إلينا. أكملنا قرابة 150 كلم على متن الإطارات الجديدة واختبرنا الإطارات الليّنة الاعتياديّة مباشرة بعد ذلك".

وتابع: "كانت الخلاصة التي توصّلنا إليها مع سائقينا هي نفسها. تبيّن أنّها خطوة إلى الوراء من ناحية الأداء، ذلك ما نحن مهتمون به".

وأكمل: "كان الإطار قريباً من التركيبة المتوسّطة وليس الليّنة، ذلك ما وصفه به السائقون، كما كان ذلك ما أشارت إليه الأزمنة المسجّلة أيضاً. لم يكن تغييراً بسيطاً".

وأشار إيزولا إلى أنّ بيريللي قد تلجأ إلى لعب ورقة السلامة في حال لم تُجمع الفرق على تقديم التصميم الجديد قائلاً: "في حال أردت تقديم تغييرٍ خلال الموسم فأنت تحتاح لموافقة جميع الفرق، أو عوضاً عن ذلك سيكون علينا التوجّه إلى «فيا» وطلب مشكلة السلامة. في حال وافق الجميع فلنقل أنّ تقديم الإطارات الجديدة سيكون أوتوماتيكياً".

لكن من أجل القيام بذلك، سيتعيّن على بيريللي فعلياً مراسلة "فيا" والقول بأنّ إطاراتها الحاليّة غير آمنة.

في المقابل تواصل "فيا" مقاومة دعوات بيريللي لتغيير تصاميم الحفف الجانبيّة على الحلبات. وبشكلٍ مثيرٍ للاهتمام، أظهرت بحوثٌ إثر جائزة النمسا الكبرى أنّ فيتيل تعرّض لاصطدامات عنيفة اعتياديّة بالحفف الجانبيّة عند أحد المنعطفات، ويعود ذلك إلى اختيارات السائق لخطّ التسابق.

بعبارة أخرى فإنّ الحفف الجانبيّة عند مخرج المنعطف التي تمّ التشكيك فيها لا يُعتقد أنّها سبب المشكلة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة