فرق الفورمولا واحد تفشل في التوصل إلى قرار نهائي حول التجارب التأهيليّة

أخفقت فرق الفورمولا واحد في التوصل إلى اتفاق نهائي يقضي بتغيير نظام الإقصاء للتجارب التأهيليّة، على الرُغم من مدة الاجتماع التي بلغت 90 دقيقة ظهر اليوم الأحد في البحرين.

بعد اجتماع رؤساء الفورمولا واحد مع بيرني إكليستون وجان تود وبيريللي فشل المجتمعون في حسم قرارهم حول التجارب التأهيليّة.

ولكن بالرُغم من ذلك، وافق المجتمعون على القيام بالمزيد من المُحادثات يوم الخميس المُقبل من أجل العثور على حلّ نهائي.

رفض عرّاب الفورمولا واحد بيرني إكليستون الإدلاء بأيّ تصريح بعد مُغادرته للاجتماع، ولكن أوضح مُدير فريق مرسيدس توتو وولف بأنّ المسألة بعيدة كُلّ البعد عن التوصلّ إلى اتفاقٍ قريب.

وقال "لم نصل إلى اتفاق حول المجرى الذي سنسير به. قرّرنا خوض بعض المُحادثات الداخليّة وبعدها القيام باجتماعٍ آخر الأسبوع المُقبل".

الخيارات المُتاحة

على الرُغم من أنّ الفرق ترغب بالعودة إلى صيغة التجارب التأهيليّة للعام الماضي، إلّا أنه من المعلوم بأنّ جان تود وبيرني إكليستون يودان رؤية شيء مُختلف في الصين.

وعندما سُئِل وولف عن الخيارات المُتاحة على الطاولة، أجاب قائلاً "لقد تحدثنا حول الأنظمة المُختلفة من التجارب التأهيليّة وما هي الخيارات التي يُريد الاتحاد الدولي للسيارات ومالكي الحقوق التجارب تقديمها".

نُشير إلى أنّ تغيير التجارب التأهيليّة بحاجة إلى مُوافقة جماعيّة من قبل الفرق والاتحاد الدولي للسيارات وبيرني إكليستون وبعض الأطراف الأخرى، وهو الشيء الذي لن يكون من السهل التوصل إليه.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة