فاندورن: على مكلارين-هوندا الوقوف على أسباب التقدم خلال تجارب البحرين

يرى ستوفيل فاندورن أنّ مكلارين وهوندا عليهما الوقوف على أسباب التحوّل في الأداء الذي شهده يوم التجارب الأخير في البحرين وكيف كان أفضل يومٍ للحظيرة البريطانيّة هذا العام إذا ما أرادت أن تستفيد من ذلك في دفع موسمها إلى الأمام.

بعد عطلة نهاية أسبوعٍ صعبة في جائزة البحرين الكُبرى ويومٍ افتتاحيّ محدود الأداء خلال تجارب خلال الموسم، تمكّن فاندورن من تسجيل رابع أسرع زمن وإكمال 81 لفّة خلال يوم التجارب الأخير الذي كان بمثابة أفضل يومٍ خاضته مكلارين خلال هذا العام.

وما جعل الحظيرة البريطانيّة في حيرةٍ من أمرها هو أنّ المحرّك الذي استعان به الفريق هو ذاته الذي واجه المشاكل بعد لفّتين فقط في يوم التجارب الأوّل.

لكن عوضًا عن الاندفاع وراء ذلك التحوّل الإيجابيّ، قال فاندورن أنّه لا يشعر بأنّ الأمور قد عادت إلى الوجهة الصحيحة بسبب يومٍ إيجابي وحيد خاضه الفريق.

عند سؤاله من قِبَل موقعنا «موتورسبورت.كوم» إن كان قد شعر أنّ مكلارين تحتاج إلى بعض الأخبار الجيّدة بعد سلسلة الإخفاقات والمشاكل التي لاحقتها، أجاب فاندورن قائلًا: "لا أعتقد أنّنا بحاجةٍ إلى يومٍ واحدٍ كهذا، إذ أرى أنّنا بحاجةٍ إلى أن نكون بهذا المستوى طوال الوقت".

وأضاف: "لذا نعم، لقد كان يومًا جيّدًا لكن لا ضمانات بأنّ المرّة القادمة ستكون جيّدة كذلك. لذلك أعتقد أنّنا في حاجةٍ إلى أن نتعلّم بحرصٍ ما قمنا به اليوم، آملين أن يكون بوسعنا الاستفادة منه خلال الجولة المُقبلة لنرى بعض التقدّم. فذلك ما ينبغي أن تكون عليه مثل هذه الأيام".

التقدّم في الإعدادات

في سياقٍ متّصل قال فاندورن أنّ يومًا كاملًا من الاختبارات سمح في نهاية المطاف لمكلارين بالعمل على فهمٍ أفضل لهيكلها، الأمر الذي من شأنه أن يُساهم في إحراز تقدّم خلال السباقات المُقبلة.

"أعتقد أنّه من وجهة نظر الفريق، فقد كان من الجيّد للغاية العمل في اتّجاهات مختلفة" قال البلجيكيّ.

وأضاف: "كانت هناك بعض القطع الجديدة التي أردنا اختبارها والتي تضمّنت بعض الأمور الرئيسيّة التي تعيّن عليها فهمها بشكلٍ أفضل. لذا فقد عملنا في وجهات مختلفة مع الإعدادات".

وأردف: "كان ذلك جيّدًا بالنسبة إلى الفريق كي يرى من أين يأتي الأداء، كما كان جيّدًا بالنسبة لي كي أعلم أيّ الإعدادات تُساهم في جعل أداء السيارة أفضل. لذا فقد كان يومًا مُثمرًا".

ثمّ تابع: "أعتقد بأنّ أساس السيارة قوي للغاية، إذ شعرت براحة كبيرة بالفعل على متنها خلال عطلة نهاية الأسبوع، كما أنّ الهيكل يؤدّي بشكلٍ جيّد. أرى أنّنا خلال السباقات القليلة المُقبلة سنقوم بجلب بعض القطع الإضافيّة وسنحظى بأداءٍ قوي في نهاية المطاف".

واختتم بالقول: "لكنّنا نعلم أن عجزنا الأكبر لا يزال يتمثّل في افتقارنا للطاقة وكيف يتسبّب ذلك في خسارتنا للكثير من الوقت على الحلبة، لذا، من جانبنا، نأمل أن يكون بوسعنا جلب قطع جديدة كي نُظهر أنّ السيارة تسير في الاتّجاه الصحيح. إذ أنّنا بحاجةٍ إلى رؤية متى ستُحرز وحدة الطاقة خطوة إلى الأمام".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين ستوفيل فاندورن
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة