فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
6 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
19 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
33 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
82 يوماً

فاسور: لا أحد يعلم "عمق الأزمة" التي ستواجهها الفورمولا واحد بسبب كورونا

المشاركات
التعليقات
فاسور: لا أحد يعلم "عمق الأزمة" التي ستواجهها الفورمولا واحد بسبب كورونا

قال فريدريك فاسور مدير فريق ألفا روميو أنّ لا أحد يعلم "عمق الأزمة" التي تواجهها الفورمولا واحد بسبب تفشّي وباء كورونا عالميًا، في ظل تواصل المحادثات لمحاولة خفض النفقات وتقليل الوظائف.

أجبر تفشّي فيروس كورونا "كوفيد-19" الفورمولا واحد على إلغاء أو تأجيل السباقات الثمانية الأولى من الموسم بالفعل، في ظل توقّع بتأجيل مزيد من السباقات بينما يحاول العالم السيطرة على تلك الجائحة.

وقد وضع توقّف السباقات عبئًا ماليًا كبيرًا على الفرق، وسط مخاوف حيال تراجع في عوائد الحقوق التجارية وعقود الرعاية نتيجة ما حدث.

ومع تفعيل إجراءات الطوارئ الاحترازية - مثل الإغلاق الفوري للمصانع وتأجيل قوانين 2021 - لكن ربما ذلك لن يكون كافيًا لتفادي مخاطر معاناة بعض الفرق من أجل الاستمرار.

وضمن حوار حصري له مع موقعنا "موتورسبورت.كوم"، قال فاسور أنّ الصعوبة الأكبر التي يواجهها الجميع حاليًا هي عدم معرفة كيف سيتطوّر الوضع خلال الأشهر القليلة المُقبلة.

"المشكلة هي أنّنا لا نعلم مدى عمق هذه الأزمة وما ستتطوّر إليه. لا نعلم ما إذا سنكون قادرين على إطلاق الموسم من مونتريال أم لا" قال فاسور.

وأضاف: "من الصعب الحصول على فهم واضح لما سيكون عليه الوضع وكيف سيكون الموسم. نعاني من أجل تشكيل موسم لائق، لكنّك لا تعلم مُطلقًا ما سيحدث".

وتابع: "في نهاية المطاف من الصعب تخيّل كيف سيكون التأثير على الفرق. علينا أن نكون مستعدين للتصرّف، حيث نعمل على تحديد خططنا وأن يكون لدينا خططًا بديلة".

وقد أكّدت مكلارين بالفعل اعتمادها خطة لتقليل النفقات تتضمّن تقليل الرواتب على نطاق واسع في الشركة ومنح عدد من الموظفين إجازة دون راتب حتّى تنتهي تلك الأزمة.

اقرأ أيضاً:

مع ذلك، يعتقد فاسور أنّ جميع الفرق - بمختلف أحجامها بما فيها المصنّعون - سيتعرضون لضغط كبير من تأثير ما يحدث حول العالم.

وعند سؤاله إذا ما يشعر بأنّ الفرق المصنعية قد تعاني كذلك خلال هذه الفترة، قال فاسور: "أوّلًا وقبل كل شيء، فأنا أركّز أكثر على وضعي من وضع الفرق الكبيرة. لا أعلم تحديدًا وضعهم، لكنّني أعتقد بأنّ الوضع سيكون ذاته مع الجميع".

وأكمل: "كل صانعي السيارات يواجهون تلك الأزمة، ريد بُل كذلك على الأرجح تبيع الآن علبًا أقل من مشروبها من العام الماضي في ظلّ إغلاق الكثير من الحانات والمطاعم حول العالم. علينا الاستعداد جيّدًا للتصرّف والتركيز على قاعدة صلبة".

في المقابل، قال فاسور أنّ فريقه تحدّث مع رُعاته حيال الوضع القائم، وأقرّوا صعوبة الوضع على الجميع.

"تواصلنا مع رُعاتنا، وبالتأكيد لا أحد سعيد بما يحدث، لكنّ وظيفتي ومشروعي وشغفي هو التسابق، وليس المكوث في المنزل" قال فاسور.

واختتم: "رُغم حبي لعائلتي، لا أرغب المكوث في المنزل لستّة أشهر، لكن في النهاية علينا فهم الوضع وأعتقد بأنّ الرُعاة كذلك عليهم إدارة الأزمات الأخرى بخلاف الرعاية. نحن في تواصل دائم معهم ونحاول شرح الوضع وحقيقة أنّنا نعمل على روزنامة لائقة من أجل العودة في أقرب وقت ممكن. لكن ما يزال الوضع غامضَا بالنسبة لنا حاليًا".

اقرأ أيضاً:

إمكانيّة تجميد تطوير محرّكات الفورمولا واحد لخفض النفقات

المقال السابق

إمكانيّة تجميد تطوير محرّكات الفورمولا واحد لخفض النفقات

المقال التالي

كم عدد السباقات الأدنى الضروري لإقامة موسم فورمولا واحد؟

كم عدد السباقات الأدنى الضروري لإقامة موسم فورمولا واحد؟
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1