عودة مُقتحم حلبة سنغافورة إلى السجن من جديد

قرّر الرجل الذي اقتحم حلبة سنغافورة خلال سباق جائزة الفورمولا واحد الكُبرى الشهر الماضي العودة بشكل طوعي إلى السجن.

فقد ذكرت وكالة الأنباء الفرنسيّة بأنّ يوغفيتام برافين دوخيا، صاحب الـ27 عامًا، والذي يُواجه تهمًا جنائيّة بعد سيره على الحلبة خلال السباق، قرّر العودة إلى السجن من أجل خفض مدّة حكمه.

وقال محاميه جيريمي مارك لوكالة فرانس براس "لقد اختار العودة إلى الحبس الاحتياطي. عاد طواعيةً".

وقد سُجن دوخيا عشرة أيام بعدما اعتقل في 20 سبتمبر/أيلول الماضي نتيجة لدخوله حلبة مارينا باي، إذ يُواجه حُكمًا قد يُؤدي به إلى دخول السجن لستة أشهر.

ومن المُقرّر أن يتّم عقد جلسة المحكمة في الشهر المُقبل في 3 نوفمبر/تشرين الثاني.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
نوع المقالة أخبار عاجلة