فيليبي ماسا

عمود فيليبي ماسا: مجابهة أصعب الحلبات بالنسبة لويليامز

ضمن عموده الأحدث ضمن موقعنا "موتورسبورت.كوم" يتحدّث فيليبي ماسا عن جائزة سنغافورة الكبرى الصعبة، أحد أكثر الأحداث إثارة للقلق بالنسبة لفريقه ويليامز.

هناك العديد من الأسباب التي تجعل من عطلة نهاية الأسبوع في سنغافورة مميّزة للغاية. أكثرها وضوحاً بطبيعة الحال يتمثّل في إقامة السباق في الليل وسط المدينة، ما يُوفّر أجواءً رائعة بالنسبة للجماهير المتواجدة على الحلبة أو الأخرى في منازلها.

كما هناك العديد من الجوانب الأخرى الخاصة لهذا الحدث. جميعنا يعمل هناك وفق التوقيت الأوروبي ما يعني مغادرة المسار عند الساعة الثالثة فجرا والخلود إلى النوم عند الخامسة صباحاً.

نعدّل المنبّه لإيقاظنا عند الساعة الثانية بعد الظهر ونصل إلى البادوك لبدء يوم عملنا الذي ينطلق في المساء! تعتاد على ذلك بعد بضعة أيّام، لكن يكون الأمر غريباً في البداية.

بالإضافة إلى تلك العادات المميزة للحدث فقد كانت أمامنا توقّعات ويليامز قبل التوجّه إلى هناك. علمنا أنّه من الممكن أن نعاني كثيراً، لكنّ الأمور سارت على نحوٍ جيّدٍ في التجارب الحرّة، وكنّا قريبين من العبور إلى القسم الثالث من التجارب التأهيليّة.

أخفقنا في تحقيق هدفنا بفارقٍ طفيف نتيجة العقوبة التي تمّ تسليطها على سيرجيو بيريز لعدم اتّباعه قوانين الأعلام الصفراء، فقد تمكّنت أنا وفالتيري بوتاس من الانطلاق من المركزين الـ 11 والـ 10 توالياً وهو أمرٌ إيجابي.

كانت المراحل الأولى من السباق جيّدة، إذ سمحت لي الانطلاقة الجيّدة بالتقدّم إلى المركز التاسع، اعتقدت أنّ هناك إمكانيّة حقيقيّة لإكمال السباق ضمن مراكز النقاط، وهو ما كان ليُعتبر نجاحاً رائعاً بالنظر إلى أنّ الحلبة لا تتلاءم مع سيارتنا.

لكن للأسف واجهنا عاملين ضدّنا: الاستراتيجيّة والتوقّفات. في البداية ركّزنا على إكمال السباق بثلاثة توقّفات على متن التركيبة الألين، إذ كنّا نعلم أنّ علينا استعادة المراكز من أجل التواجد ضمن مراكز النقاط.

ولكن بعد انطلاقة جيدة، كان من الأفضل لو انتقلنا إلى استراتيجية التوقفين مع فترة طويلة على إطارات "سوفت"، لأنّ ضرورة الهجوم تحولت إلى وضع دفاعيّ كنا بحاجة إليه للمحافظة على المراكز التي كسبناها.

لكننا بقينا على استراتيجية التوقفات الثلاثة المبدئية، ولسوء الحظ كان ذلك يعني أنني وفي كلّ مرة أخرج فيها إلى الحلبة سأضطرّ إلى شقّ طريقي بين الزحام. وهذا أمرٌ ليس بالسهل على حلبة مثل مارينا باي.

إضافة إلى ذلك، وللمرة الأولى هذا الموسم لم تكن توقفاتنا بالجودة المعتادة. أعتقد أننا اعتدنا على تقديم أداء جيد خلال وقفات الصيانة، وأعتقد أنّ نقص السرعة خلال السباق كان أمراً مفاجئاً لنا كذلك!!

خلال التوقف الأخير، خسرت عدة ثوانٍ وهذا ما أدى إلى خروجي خلف سيارات أبطأ في القسم الأخير من السباق، وهذا ما كلفني فرصة تسجيل النقاط.

لكن، يمكننا الآن على الأقلّ وضع أحد أصعب الحلبات بالنسبة لنا خلف ظهرنا. من المفترض أن تكون الحلبات المقبلة مناسبة لسيارتنا، وبكلّ تأكيد أفضل من سنغافورة.

ستكون المعركة مع فورس إنديا صعبة للغاية، لأنّ وتيرة التطوير لديهم كانت جيدة جداً. لكنني أعتقد أننا سننافس بشدة حتى السباق الأخير على المركز الرابع ضمن ترتيب بطولة المصنّعين.

في مونزا، استطعنا تسجيل خمس نقاط إضافية أمامهم، بينما نجحوا باستعادة أربعٍ منها في سنغافورة. لكنني أعتقد أنّ فرصنا خلال السباقات المقبلة ستكون متكافئة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
قائمة السائقين فيليبي ماسا
قائمة الفرق ويليامز
نوع المقالة مقالة خاصة
Topic فيليبي ماسا