عمدة مدينة ساو باولو: صفقة بيع حلبة إنترلاغوس ستعزّز من مستويات السلامة

أوضح عمدة مدينة ساو باولو أنّ السلامة العامة هي مسؤولية سلطات المدينة، معبراً عن اعتقاده أنّ صفقة بيع حلبة إنترلاغوس ستساهم في تحسين ستويات السلامة على الرغم من تلك الاعتداءات.

لم يكد يمضي أقل من 48 ساعة على الهجوم المسلّح بهدف السرقة الذي تعرض له أفراد من طاقم فريق مرسيدس، وعلى الرغم من التطمينات بوجود حراسة مكثفة من الشرطة حول الحلبة، إلا أنّ اللصوص استهدفوا مجدداً سيارة تابعة إلى بيرللي.

ويبدو أنّ تلك المحاولة كانت بهدف إجبار سيارة بيريللي على التوقف كي يتمكن اللصوص من سرقة ممتلكات الأشخاص بداخلها – لكن ولحسن الحظ، تمكن أفراد الشركة من الهرب.

على الرغم من عدم سرقة أيّ شيء، وسلامة كامل أفراد الشركة، لكنّ وقع تلك الحادثة لم يكن حسناً في أروقة الفورمولا واحد، نظراً للوعود التي قُطعت بتأمن حراسة إضافية حول حلبة إنترلاغوس.

خلال جائزة البرازيل الكبرى، تعرّض أفراد من طواقم فرق مرسيدس، ويليامز وساوبر إلى اعتداءات، بينما تعرّض كذلك مسؤولون من الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" إلى سرقة مسلحة قبل أن يتمكنوا من الهرب.

حيث قال جوا دوريا عمدة المدينة في حوار له قبيل الاعتداء على سيارة بيريللي: "الأمن هو مسؤولية قسم السلامة العامة، لكنه كذلك مسؤولية مدينة ساو باولو".

وأكمل: "عندما سمعتُ بتلك الحادثة (محاولة السرقة المسلحة التي تعرض لها فريق مرسيدس)، تكلمتُ مع مسؤولي الأمن وذلك لتعزيز انتشار رجال الشرطة في المنطقة المحيطة بالحلبة".

وتابع: "كما أصريتُ على تعزيز رجال الحماية المدينة".

واسترسل: "ما حصل أمر مؤسف ومحزن، ولحسن الحظ لم يتعرض أي شخص لمكروه. ذلك أمر علينا التعلم منه استعداداً للمناسبات المقبلة".

بيع الحلبة

تخوض مدينة ساو باولو مناقشات مع ثلاثة أطراف مهتمة بشراء حلبة إنترلاغوس.

أدّى الضغط على طريقة استثمار الأموال العامة، وسط مناخ اقتصادي غير واضح في البرازيل، إلى التفكير في خصخصة العقارات بما فيها حلبة إنترلاغوس التي تملكها المدينة.

حيث أشار دوريا إلى أنّ خصخصة الحلبة سيؤدي إلى تعزيز الأمن في تلك المنطقة.

فقال: "يجب أن نتذكر أنّ خصخصة الحلبة ستساهم في تعزيز السلامة العامة".

وأكمل: "لذا، سنحظى بأنظمة أمنية ليس فقط للمنطقة الداخيلة، ولكن للمنطقة الخارجية من الحلبة".

من جهة أخرى، أوضح دوريا أنّ المدينة تسعى إلى إكمال عملية بيع الحلبة، متوقعاً أن يتمّ ذلك خلال "النصف الأول من العام المقبل".

فقال: "لدينا الكثير من الأطراف التي أبدت اهتمامها بالشراء. لا يمكننا الكشف عن هويتها، لكننا واثقون للغاية من أنّ تلك الأطراف – الداخلية والخارجية – ستتنافس للاستحواذ على الحلبة".

وأكمل: "كما أنّ الحلبة ستحافظ على هويتها كمضمار سباقات".

واختتم: "سيقومون، بطبيعة الحال، بالاستثمار، وكذلك بإكمال الأعمال الضرورية لتأمن راحة الجمهور، تلك الأعمال التي كانت تقوم بها مدينة ساو باولو بدعم من الحكومة".

ويشار إلى أنّ إنترلاغوس تمتلك عقداً مع الفورمولا واحد حتى نهاية موسم 2020، إذ يأمل دوريا أن يقوم المالكون الجدد "بالتجديد لعقد آخر من الزمن".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة