على مصنّعي محركات الفورمولا واحد مشاركة القطع مع القادمين الجدد

المشاركات
التعليقات
على مصنّعي محركات الفورمولا واحد مشاركة القطع مع القادمين الجدد
14-12-2018

على مصنّعي المحركات في بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد مشاركة تقنياتهم مع القادمين الجدد إلى البطولة مستقبلاً، كجزء من تسوية تمّ الاتفاق عليها مع الهيئة الحاكمة للبطولة.

مع تخلي الفورمولا واحد عن حزمة التعديلات الجذرية التي كانت مخططة لموسم 2021 من أجل الإبقاء وتعديل المحركات الحالية، بدأ الاهتمام بخوض منافسات البطولة من قبل مصنّعين جدد بالتضاؤل.

وبينما كانت تدرس كل من أستون مارتن، كوزوورث وبورشه فكرة المشاركة في الفورمولا واحد في حال تغيّرت القوانين التقنية، تراجعت جميعها حين بدا واضحاً أن القوانين لن تتغير بالقدر الكافي كما كانت تأمل لموسم 2021.

وبينما تعي ليبرتي ميديا مالكة الحقوق التجارية للفورمولا واحد ضرورة تواجد مصنّعين إضافيين مستقبلاً، برزت فكرة مشاركة التقنيات والقطع مع القادمين الجدد كحلّ بديل عن فكرة تطبيق قوانين جذرية بالكامل.

حيث أوضح شون براون المدير الإداري للفورمولا واحد أن مثل هذه الخطوة كانت ضرورية لكسر حالة الجمود الحالية بتواجد أربعة مصنّعين فقط غير راغبين بدخول أي منافس جديد لهم مستقبلاً.

فقال ضمن مقابلة على موقع الفورمولا واحد الرسميّ الإلكتروني: "تمّ سحب جسور التواصل، إذ لا يرغب المصنّعون الحاليون بدخول أي منافس آخر".

وأكمل: "لقد وجدنا تسوية. سيُعلن عن قوانين تسمح بحصول المصنعين القادمين الجدد على دعم من قبل المصنعين الحاليين. سيكون دعماً بالتقنيات والقطع التي ستتم مشاركتها مع القادمين الجدد إن طلبوا ذلك".

وأضاف: "ذلك ليس بالتغيير الجذري الذي اقترحناه سابقاً، لكن ما زال خطوة جيدة في الاتجاه الصحيح، وهناك بعض التغييرات الجيدة لطريقة كيفية إدارة السائقين لمحركاتهم الأمر الذي أعتقد أنه بات أساسياً في التوجه الرياضي".

وأردف: "هناك نوع من الاعتراف من قبل المصنّعين الحاليين أنه ليس بوسعهم إغلاق الباب خلفهم تماماً. في حال كان لدينا اهتمام جديّ من قبل مصنّع جديد، حينها عليهم التعاون لإيجاد طريقة لمساعدة ذاك المصنّع أو المزوّد القادم إلى الفورمولا واحد".

ريمي تافين، المدير التقني المسؤول عن المحرّكات في فريق رينو وماتيا بينوتو،المُدير التقني بفريق فيراري وآندي كاول، مدير قسم المحرّكات في مرسيدس

ريمي تافين، المدير التقني المسؤول عن المحرّكات في فريق رينو وماتيا بينوتو،المُدير التقني بفريق فيراري وآندي كاول، مدير قسم المحرّكات في مرسيدس

تصوير: صور لات

السيطرة على النفقات

النقطة الكبيرة الأخرى التي ستحظى بالمزيد من التركيز في 2021 تتمحور حول تغيير بنية الهيكلية المالية للرياضة - مع وضع سقف للنفقات والمضيّ صوب توزيع أكثر عدلاً للعوائد التجارية.

وبينما تبدو الفرق الكبيرة مترددة حيال التخلي عن جزء من عوائدها المالية، لكن براون يرى أنّ ما يتمّ التخطيط له سيعود بالنفع على الجميع في نهاية المطاف.

فقال: "التوزيع الأكثر عدلاً للعوائد التجارية متوازنٌ عن طريق الحدّ من النفقات بشكل خاص في الفرق الكبيرة، لذا فإن الحدّ الأدنى لديهم سيتحسّن".

واختتم: "لو تابعنا مسألة سقف النفقات، لا يمكنني أن أرى فريقاً في الفورمولا واحد لن يكون أفضل من دونها".

المقال التالي
الفورمولا واحد ستتحرّك في حال لم تُحسّن تغييرات 2019 الانسيابيّة جودة التسابق

المقال السابق

الفورمولا واحد ستتحرّك في حال لم تُحسّن تغييرات 2019 الانسيابيّة جودة التسابق

المقال التالي

مونزا تدرس إزالة أحد المنعطفات المزدوجة من على حلبتها

مونزا تدرس إزالة أحد المنعطفات المزدوجة من على حلبتها
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1