عقوبة تغيير علبة التروس تزيد من سباق غروجان "غرابة"

واجه الفرنسي رومان غروجان نكسة جديدة خلال عطلة نهاية الأسبوع في سنغافورة أفقدته ثقته بالكامل، حيث تمّ تأكيد حصوله على عقوبة التراجع خمسة مراكز على شبكة الانطلاق بسبب تغييره علبة تروس سيارته.

عانى سائق هاس من أوقاتٍ عصيبة هذا الأسبوع، حيث تعرّض لحادثين منفصلين واعترف أنّه لا يملك أيّ تفسيرٍ لما يجري.

وبعد أن التفّت سيارته واصطدمت بشكلٍ جانبيٍ بالحاجز خلال القسم الثاني من التجارب التأهيليّة، ليكتفي بالمركز الـ 15، سيتراجع الفرنسي إلى الخانة الـ 20 على شبكة الانطلاق بعد أن ألحق الحادث ضرراً بعلبة تروس سيارته.

وعندما سُئل عن سبب مشاكله، قال غروجان أنّه لا يملك تفسيراً للمتاعب التي يُواجهها على المسار.

وقال سائق هاس: "لا أعلم. بدت السيارة غريبة منذ أن بدأنا القيادة هنا. اختبرت العديد من الإعدادات المختلفة. خسرنا التجارب الحرّة الأولى لكنّ ذلك أمرٌ مختلف، ولا أعلم ما يحدث منذ ذلك الحين. إنّه أمرٌ غريبٌ للغاية".

وتابع: "ليس من الطبيعي أن تصطدم بالحاجز مرّتين في يومين وعدم فهم ما يحدث. أمرٌ ما لا يجري على النحو الصحيح".

وقال غروجان أنّ سلوك سيارته كان غير متوقّعٍ على الإطلاق، ما حرمه الحصول على الثقة على المسار.

وقال حيال ذلك: "ليست لديّ ثقة فهي قريبة من الصفر. عندما تنزلق مرّة على سرعة عالية وتنزلق مرّة أخرى عند الكبح فمن الصعب أن تحصل على الثقة".

وأضاف: "ننظر إلى البيانات ونرى ما بوسعنا القيام به. نتفقّد حالة السيارة وأيضاً بعد الحادث والضرر الذي لحق بها، آمل أن تكون اللفّات الأولى من السباق جيّدة وأن نستطيع البناء عليها. لكن من الواضح أنّني لن أضغط كثيراً في اللفّات الأولى".

وبالرغم من أنّ فريق هاس جلب تحديثات لسيارته، إلّا أنّ كلا السائقان يعتقدان أنّ التعديلات لا تقدّم أيّ تفسير.

عوضاً عن ذلك يعتقد غونتر شتاينر مدير الفريق أنّ الجواب يكمن في تأخّر الفريق من ناحية الإعدادات إثر خسارة التجارب الحرّة الأولى بسبب مشكلة في المحرّك.

وقال شتاينر: "لم تكتمل جميع البيانات لكنّ تحليلي حتّى الآن أنّ المشكلة بدأت في نظام امتصاص الهواء ولم نكمل أيّ لفّات".

وأضاف: "دخلنا إلى الحلبة في التجارب الحرّة الثانية وحاولنا ربّما بلوغ الكثير في وقتٍ قصيرٍ للغاية، لكنّنا لم نصل مطلقاً. أعتقد أنّها إحدى المشاكل المتصاعدة حسب رأيي".

ومع إظهار مرسيدس العام الماضي أنّ محاولة اللحاق بالمنافسين من ناحية إعدادات السيارة قد يكون صعباً للغاية في سنغافورة، قال شتاينر: "بالتأكيد، في حال تاهوا هم ولم يتمكّنوا من العودة إلى الوجهة الصحيحة، فكيف حالنا نحن؟".

واختتم: "أعتقد أنّها إحدى الحلبات الخاصّة للغاية. كما يزيد ذلك من الإحباط وفجأة لا تستطيع التفكير بشكلٍ واضحٍ. لكنّه (غروجان) سيستطيع العودة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة سنغافورة الكبرى
حلبة حلبة شوارع سنغافورة
قائمة السائقين رومان غروجان
قائمة الفرق فريق هاس اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة