شرح سبب غياب مرسيدس عن اختبارات بيريللي لإطارات الأمطار

لم يشارك فريق مرسيدس بطل الموسمَين الماضيين للفورمولا واحد في الاختبارات التي أقامتها بيريللي لإطارات الأمطار على حلبة بول ريكار مطلع الأسبوع الجاري، حيث اتّضح بأنّ ذلك كان بالاتّفاق مع بيريللي.

نظّمت بيريللي يومي تجارب خاصة على حلبة بول ريكار الفرنسيّة لاختبار مجموعة من التركيبات الجديدة لإطارات الأمطار «فول ويت»، وشهد الاختبار مشاركة ثلاثة فرق: فيراري، ريد بُل ومكلارين.

عندما تمّ تأكيد تنظيم الاختبار منذ عدّة أشهر تركت بيريللي الباب مفتوحاً أمام جميع الفرق الراغبة بالمشاركة. لذلك لم يكن من المفاجئ رؤية ثلاثة من كبار الفرق توافق مباشرة على خوض التجارب.

لكنّ غياب مرسيدس في المقابل طرح العديد من علامات الاستفهام، ليتّضح لاحقاً أنّ القرار جاء بعد اتّفاقٍ ثنائي بين الصانع الألماني وبيريللي، حيث أشارت الأخيرة إلى أنّها حصلت على عدد السيارات الكافي لتطبيق برنامج اختباراتها.

وقال ماريو إيزولا رئيس قسم التسابق في بيريللي: "سبق أن ذكرنا أنّنا سنكون سعداء بتواجد ثلاث سيارات في الآن ذاته على الحلبة".

وأضاف: "في حال كان العدد أكبر فسيتوجّب علينا حينها ترك مساحة أكبر بينها كون رذاذ المياه في الخلف سيكون كثيراً. سيكون من المستحيل تنظيم الاختبار في حال تواجد عشر سيارات".

وأكمل: "بعد أن علمت مرسيدس أنّنا نحتاج لثلاث سيارات فقط قالت لنا: «في حال كنتم بحاجة إلينا فيمكننا المشاركة في الاختبار، وإن كان هناك عدد كافٍ من المشاركين فسنبقى في مصنعنا». كان لدينا ثلاث سيارات".

يُشار إلى أنّ الاختبار شهد مشاركة خمسة سائقين قاموا باختبار إطارات العام الماضي ومجموعة من التركيبات النموذجيّة الجديدة، حيث ستنتقل بيريللي لمرحلة تحليل البيانات لتحديد الإطارات التي سيتمّ استخدامها خلال موسم 2016.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث تجارب بول ريكار في يناير
حلبة حلبة بول ريكارد
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم بيريللي