شبكة موتورسبورت تقدم مجلة "إف1 ريسينغ" بحلّة جديدة محدّثة

المجلة الوحيدة المرخصة للفورمولا واحد تحصل على حلّة جديدة محدثة مع دخول الرياضة في حقبة جديدة.

أكدت شبكة موتورسبورت المالكة لموقعي موتورسبورت.كوم وأوتوسبورت.كوم، اليوم على التزامها بتعزيز موقع مجلة الفورمولا واحد الرائدة عالمياً "إف1 ريسينغ" وذلك عن طريق إدخال تحديثات على النسختين المطبوعة والرقمية.

شبكة موتورسبورت، والتي افتتحت مؤخراً مقراً جديداً في أوروبا: ريشموند، لندن، تكمل العمل على توسيع وتعزيز منصتها في مجال الإعلام المتخصص برياضة السيارات على الصعيد الرقمي. وعقب الاستحواذ على مجلة "إف1 ريسينغ"، المجلة الوحيدة المتخصصة بالفورمولا واحد والتي تمتلك رخصة رسمية من الاتحاد الدولي للسيارات "فيا"، تلتزم شبكة موتورسبورت برفع سقف الطموحات إلى مستويات جديدة.

صفحات أثخن، ذات نوعية أعلى مع تصميم محدّث وغنيّ بالمحتويات يعدُ بقيمة أكبر مقابل السعر مع تجربة معززة لجميع قراء "إف1 ريسينغ" الأوفياء. سيظهر التصميم الجديد لنسخة شهر أبريل/نيسان في أماكن البيع وكذلك على الإنترنت هذا الأسبوع، ليقدّم نظرة معمّقة على موسم الفورمولا واحد الجديد في حين تقف الرياضة على مشارف حقبة جديدة بالكامل.

تمّ إنشاء مجلة "إف1 ريسينغ" عام 1996 حيث أصبحت على مدار الـ 21 عاماً الماضية المجلة الوحيدة الرسمية المرخصة لتغطي أخبار الرياضة بدءاً من السائقين النجوم وانتهاء بالفرق والجوائز الكبرى. إلى جانب نسختها باللغة الإنكليزية، فإنها تصدر بـ 11 لغة حول العالم حيث تمّ توسيعها مؤخراً لتصبح متوافرة على الصعيد العالمي بصيغة رقمية. كما تخطط شبكة موتورسبورت حالياً على تعزيز مكانة المجلة بوصفها المنتج الذي يعبّر عن سمعتها وقدرتها التعبير ببراعة عن جوهر رياضة الفورمولا واحد المتغيرة على الدوام.

من جهته، صرّح داميان سميث مدير تحرير الفرع الأوروبي الذي يعمل بالشراكة مع أنطوني رولينسون المدير الإبداعي، قائلاً: "هذا الاستثمار الكبير لهو علامة واضحة على استعداد شبكة موتورسبورت لتعزيز دورها في الصحافة المطبوعة، إضافة إلى رفع انتشارها ضمن مجالات جديدة في مجال الإعلام الرقمي والبثّ. إنها أوقات مثيرة لمجلة «إف1 ريسينغ» ولكامل شبكة موتورسبورت".

بالمقابل، انضمّ لورينزو بيلانكا المصوّر المعروف بشكل خاص في عمله مع فريق فيراري، إلى صفوف طاقم العمل لتأمين أسلوب متميّز للصور المنشورة، والتي ستغني محتوى المجلة الواسع.

حيث قال زاك براون رئيس شبكة موتورسبورت: "في هذه الرياضة، لا يمكنك أن تبقى في مكانك. إنّ مجلة «إف1 ريسينغ» متميزة بالفعل، إذ نسعى لتعزيز مكانتها بشكل أكبر. نحن نتبع أسلوباً شجاعاً في مقاربتنا للخطوة التالية لتقديم الوجه الجديد للمجلة تزامناً مع الحقبة الجديدة التي تخوضها الفورمولا واحد نفسها".

يشار إلى أنّ عدد شهر أبريل/نيسان من المجلة سيطرح في الأسواق يوم 16 مارس/آذار، حيث يظهر على الغلاف ثنائي ريد بُل ماكس فيرشتابن ودانيال ريكاردو. إضافة إلى مقابلة خاصة مع لويس هاميلتون، ودليل معمّق لسباقات موسم 2017.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار موتورسبورت.كوم