سيموندز: لا يجب على ويليامز التخلي عن بوتاس لصالح مرسيدس

صرّح بات سيموندز المدير التقني لدى ويليامز أنّ بقاء فالتيري بوتاس ضمن صفوف الفريق للموسم المقبل سيكون أمراً "حاسماً" وسط التوقعات التي ربطت الفنلنديّ بانتقال إلى صفوف مرسيدس.

برز اسم بوتاس مؤخراً بصفته المرشّح الأول للقيادة بديلاً عن بطل العالم المعتزل نيكو روزبرغ إلى جانب لويس هاميلتون خلال موسم 2017 المقبل، بعد أن قرّر الألمانيّ عدم الدفاع عن لقبه.

وكانت ويليامز قد ضمّت السائق اليافع لانس سترول للقيادة إلى جانب بوتاس بعد اعتزال فيليبي ماسا.

خسارة بوتاس لصالح مرسيدس تعني أنّ ويليامز ستخوض الموسم المقبل مع تشكيلة سائقين يافعين وهذا أمر غير مناسب أبداً من وجهة نظر سيموندز.

حيث قال في تصريح لصحيفة "غازيتا ديلو سبورت": "غالباً ما يقلّل الناس من أهمية عامل الاستمرارية ضمن الفريق. يعتبر السائق الحلقة الأخيرة المطلوبة ما بين المهندسين والبيانات".

وأكمل: "يمكن استبدال واحد بالآخر، لكن عليك الحفاظ على نقطة ثابتة مرجعية. هذا أمرٌ صحيح في موسم يتمّ فيه تغيير القوانين – إذ لدينا لانس سترول كسائق ناشئ من دون أية خبرة في الفورمولا واحد".

وتابع: "الحفاظ على بوتاس سكون أمراً حاسماً. خسارته ستؤثر بشكل كبير للغاية على الفريق".

فيراري أخطأت بترك أليسون يرحل

من جهة أخرى، أوضح سيموندز أنّ فيراري اقترفت خطأ حين تركت جايمس أليسون المدير التقنيّ يرحل عن صفوف الفريق خلال موسم 2016.

حيث قال: "أعتقد ذلك. لا أعلم الأسباب الحقيقية وراء ذلك، لكنني عملت على مدار سنوات طويلة مع جايمس وأكنّ له احتراماً كبيراً".

وأكمل: "إنه شخص واسع الاطلاق، مهندس من الطراز الرفيع ويمتلك حساً قيادياً يساهم في التفاف أفراد الطاقم حوله. أعتقد أنّ وضع فيراري اليوم كان ليصبح أفضل لو بقي ضمن صفوف الفريق".

كما أشار البريطانيّ إلى أنّ البنية التنظيمية الجديدة "الأفقية" للفريق التي اعتمدتها فيراري بعد رحيل أليسون لن تجدي نفعاً.

إذ قال: "الفكرة غير مجدية، ثقوا بي. اعتمدت مكلارين مؤخراً بنية غير هرمية، لكن في الفورمولا واحد: المحركات والميكانيكيون يحظون بمراكز قوية".

وأكمل: "هناك أشخاص يعرفون كيف يعملون ضمن الفريق، لكن عليهم اتخاذ قرارات فردية لتوجيه سير العمل. روس براون كان رائعاً للغاية في ذلك أثناء عمله مع فيراري – وكذلك الأمر مع روري بيرن الذي بقي في مارانيللو. تستطيع فيراري النجاح في مهمتها لكنها تحتاج قائداً قوياً".

بالمقابل، كشف سيموندز أنّ فيراري حاولت ضمه إلى صفوفها في الماضي، إذ كانت آخر محاولة منذ عامين.

حيث قال: "نعم، ثلاث مرات: كانت المرة الأولى عندما انتقل روس براون إلى فيراري في 1996. لكنني كنتُ أشغل منصب كبير المهندسين في بينيتون وكنت على وشك أن أصبح مديراً تقنياً، لذا رفضتُ العرض".

واختتم: "لاحقاً في 2012 مع ستيفانو دومينيكالي وأخيراً في 2014، عندما كنتُ بالفعل مع ويليامز. لكن وخلال كل تلك المناسبات، ولأسباب متعددة، لطالما كنت أعتقد أنّ فيراري ليست المكان المناسب بالنسبة لي".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين فالتيري بوتاس
قائمة الفرق ويليامز
نوع المقالة أخبار عاجلة