فورمولا 1
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
7 يوماً

سيدل: مكلارين ما يزال عليها العمل على وتيرة السباقات

المشاركات
التعليقات
سيدل: مكلارين ما يزال عليها العمل على وتيرة السباقات
07-11-2019

أبدى أندرياس سيدل مدير فريق مكلارين تشجّعه من الطريقة التي عادت بها الحظيرة البريطانية في جائزة الولايات المتّحدة الكبرى بعد نهاية أسبوع مُحبطة في المكسيك - لكنّ الألماني اعترف بأنّ فريقه ما يزال أمامه عمل على وتيرة السباق.

أخفق الفريق المتمركز في ووكينغ بتسجيل النقاط في المكسيك بعد تراجع أدائه على نحوٍ سيئ خلال السباق. مع ذلك، تمكّن سائقاه لاندو نوريس وكارلوس ساينز من تحقيق المركزين السابع والثامن تواليًا في أوستن، في ظلّ هزيمتهما نحو مركز "أفضل البقية" من قِبَل سائق رينو دانيال ريكاردو.

ولا يضمن رصيد نقاط الفريق الحالي المركز الرابع بعد لمكلارين في ترتيب بطولة الصانعين، حيث يتقدّم الفريق الآن برصيد 121 نقطة أمام رينو التي تملك 83 نقطة مع بقاء سباقين حتّى نهاية الموسم.

"كان الجانب الأهم بالنسبة لنا في نهاية أسبوع أوستن هو عودتنا بعد سباق صعب للغاية في المكسيك" قال سيدل.

وأضاف: "أنا سعيد بنتيجتنا، وأنّه كان بمقدورنا تسجيل 10 نقاط وخوض نهاية أسبوع قوية".

وتابع: "كان أداء التصفيات إيجابيًا للغاية بالنسبة لي، إذ بدا أنّ بوسعنا الآن في التصفيات تحقيق خطوة للأمام بالمقارنة مع السيارات الأخرى في مجموعة الوسط. انطلاقنا في السباق كان من جديد رائعًا لكلتا السيارتين. لم يكن كارلوس محظوظًا، أعتقد بأنّ الأمر كان لينجح معه، لكنّ لوكلير أو ألبون في اعتقادي ساهم في دفعه خارج المسار، وهذا أفسد سباقه".

وأكمل: "ما ينبغي علينا العمل عليه هو إحراز الخطوة التالية على صعيد وتيرة السباق، وليس فقط وتيرة التصفيات، حيث أنّ ريكاردو كان ببساطة أسرع بعض الشيء منّا. لم يكن من السهل التسابق على صعيد الاستراتيجية".

وأردف: "اتّخذنا قرارًا باستخدام لاندو للإطارات على نحوٍ أكبر خلف ريكاردو وكارلوس وفصلنا الاستراتيجيتين، حيث استدعيناه لوضع إطارات ميديوم جديدة وتركنا كارلوس على الحلبة على ذات الاستراتيجية مثل ريكاردو. لكنّ ذلك لم يكن كافيًا، ومن ثمّ واجهنا الأعلام الصفراء التي تمّ التلويح بها عند نهاية المقطع المستقيم الخلفي، مرّتين، إذ لم يكن بوسعنا الإقدام على أيّة محاولات تجاوز أخرى".

اقرأ أيضاً:

جديرٌ بالذكر أنّ الفريق قد اكتشف بعد سباق المكسيك تآكلًا في بعض الأجزاء الانسيابية والتي أثّرت على وتيرة ساينز. مع ذلك، لم تمثّل تلك مشكلة في أوستن.

"تعلّمنا من ذلك، ولم يمثّل مشكلة لنا في أوستن. كما سبق وقلت، أعتقد بأنّنا أحزرنا خطوة على صعيد الأداء في التصفيات منذ جائزة سنغافورة الكبرى، لكن ومن ناحية وتيرة السباق، فلم نتمكّن من تحقيق تلك الخطوة بعد بدرجة كاملة، وهذا هو الجانب الأساسي الذي يتعيّن علينا العمل عليه" قال سيدل.

واختتم: "الأمر يتطلّب تحليلًا مفصّلًا الآن، إذ نملك الآن عيّنتَي اختبار، المكسيك وأوستن. واجهنا تلك المشكلة في المكسيك على السيارة مع تآكل الأجزاء الانسيابية، لذا علينا أن نكون حريصين كذلك كون الوضع هناك ليس تمامًا كالوضع هنا في أوستن".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
بروست واثق من قدرة رينو على التشبّث بالمركز الخامس في موسم 2019 "الصعب"

المقال السابق

بروست واثق من قدرة رينو على التشبّث بالمركز الخامس في موسم 2019 "الصعب"

المقال التالي

رينو "لا تشعر بالخجل" من تراجعها خلف هدفها ومنافسة مكلارين هذا الموسم

رينو "لا تشعر بالخجل" من تراجعها خلف هدفها ومنافسة مكلارين هذا الموسم
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1