سيارة مكلارين "المطوّرة" لموسم 2018 لن تتأثر بالتغيير المتأخر لمزوّد المحركات

تبدو مكلارين واثقة للغاية من أن تصميم سيارتها لموسم 2018 لن يتأثر على الإطلاق بالانتقال المتأخر لاعتماد محركات رينو العام المقبل.

مع الازدياد المطّرد لأهمية وحدات الطاقة في سيارات الفورمولا واحد الحديثة، فإنّ أي تغيير في مزوّد المحركات يجب أن يتمّ بشكل مبكّر لضمان دمجه مع الهيكل بالطريقة الأمثل.

ولم تتخذ مكلارين قرارها بالانفصال عن شريكتها هوندا، لتنتقل إلى التزوّد بمحركات رينو لموسم 2018، إلا مع نهاية جائزة سنغافورة الكبرى – في حين كانت أغلب الفرق قد تقدمت بالفعل في عملية تصميم سياراتها للموسم المقبل.

لكنّ إريك بولييه مدير السباقات في مكلارين أوضح أنّه يمكن تعويض الوقت عن طريق مناوبات عمل إضافية ضمن مقر الفريق في ووكينغ.

وما يساعد على ذلك هو أنّ الفريق يخطط لتقديم خطوة "تطويرية" مع سيارة الموسم المقبل، بدلاً من تغييرات كبيرة على التصميم الحالي.

فقال: "من الواضح أنّ التحدي الآن يكمن في ضرورة العمل بشكل متواصل على مدار الساعة تقريباً لمحاولة تعويض عدة أسابيع من الوقت، حين كان اتخاذ القرار حينها أفضل من ناحية التوقيت".

وأكمل: "لكن، يمكن تعويض تأخير أسبوعين، لذا لن تكون هناك أية تنازلات للموسم المقبل".

وأضاف: "بالطبع، لا نمتلك الخبرة ذاتها التي تمتلكها فرق زبائن رينو، لذا علينا استكشاف الحزمة. لكنني أعتقد أنه يمكننا الثقة بالعمل الجيد لمهندسينا، بحيث يمكننا تعويض أسبوعين من الوقت".

وتابع: "لكنّ ذلك سيكون حملاً كبيراً من العمل، وإنني مسرور لرؤية سير العمل المتناغم في مكلارين لمحاولة تعويض الوقت بأسرع طريقة ممكنة".

وبالرغم من أنّ الانتقال للتزوّد بمحركات رينو يعني ضرورة حصر التركيز على تعزيز العمل في المصنع لتعويض الوقت الضائع ضمن عملية تصميم سيارة 2018، لكنّ بولييه يرى أنّ ذلك لا يعني إيقاف العمل على تحسين السيارة الحالية.

فقال: "كلا، ذلك لا يعني إيقاف العمل على الإطلاق. بل يعني زيادة التركيز على ضمان قدرتنا لتعويض الوقت، وحالما يتمّ ذلك فسنعود إلى طبيعة عملنا الاعتيادية".

وأكمل: "العام المقبل وعلى الرغم من تغيير وحدة الطاقة المستعملة، هو عملية تطويرية وليست ثورية. لذا، لن يغير ذلك من الطريقة التي نؤدي بها عملنا".

استهداف منصات التتويج

من جهة أخرى، وعلى الرغم من أنّ مكلارين انتقلت للتزوّد بمحركات رينو بهدف إحراز منصات التتويج في السباقات، لكنّ بولييه يرى أنّ التوقع الدقيق لمستوى الأداء في 2018 مسألة صعبة للغاية.

فقال: "ما زال الوقت مبكراً بعض الشيء. نسعى لأن نكون تنافسيين وأن نحرز منصات التتويج بشكل متواتر إن أمكننا ذلك، أو ربما أفضل".

وأكمل: "ما زال هناك بعض التغييرات في القوانين للموسم المقبل، مع اعتماد نظام ’الطوق’ لحماية قمرة القيادة.."

واختتم: "لذا، حتى لو بدأنا العمل مبكراً على سيارة الموسم المقبل، علينا الانتظار بعض الشيء (قبل إطلاق التوقعات). عليك انتظار نتائج التجارب في أستراليا لنرى مستوى أداء المنافسين".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة