سيارات الفورمولا واحد تتّجه للحفاظ على زعانف القرش في 2018

تتّجه سيارات بطولة العالم للفورمولا واحد إلى الحفاظ على زعانف القرش أعلى غطاء المحرّك خلال موسم 2018 وذلك بالرغم من ضغط الفرق و"فيا" مطلع العام الجاري لحظرها بناءً على الأسس الجماليّة للسيارات.

أدّى غضب المشجّعين مطلع الموسم، عند إطلاق الجيل الجديد من سيارات الفورمولا واحد واعتماد معظمها لزعنفة قرش وجناح "تي"، إلى وضع المجموعة الاستراتيجيّة بعض التعديلات على القوانين من أجل حظر هذه التصاميم في العام المقبل.

لكن على إثر الاجتماع الأخير المتعلّق بالقوانين التقنيّة مطلع الأسبوع الجاري، اتّضح أنّ الفرق و"فيا" قرّروا إعادة التفكير في مسألة حظر زعانف القرش.

إذ من بين المسائل التي أثيرت كانت عدم رضا الفرق بخصوص المساحة الدعائيّة القيّمة التي توجّب عليها التخلّي عنها من أجل اعتماد أرقامٍ أكبر حجمًا على السيارات.

فمنذ سباق جائزة إسبانيا الكبرى، توجّب على فرق الفورمولا واحد اعتماد أرقام تسابق أكبر حجمًا إلى جانب أسماء السائقين في محاولة لمساعدة المشجّعين على معرفتهم.

وعلى إثر محادثات لإيجاد حلٍ أفضل لتلك المسألة، اقتُرح الآن الحفاظ على زعانف القرش لتتضمّن الأرقام.

وقال آندي غرين المدير التقني لفريق فورس إنديا أنّه على إثر دعم الفرق سيتمّ تقديم مقترحٍ إلى المجموعة الاستراتيجيّة يتعلّق بالقوانين الرياضيّة من أجل اشتراط استخدام زعنفة القرش لتحديد السائقين.

وقال غرين شارحًا: "من الممكن أن تبقى زعنفة القرش معنا. ينظرون في كيفيّة تغيير نصّ القوانين لإعادة زعنفة القرش مجدّدًا، إذ أنّ الفرق أدركت أنّها ستخسر مساحة إشهاريّة".

وأضاف: "سيُطرح ذلك في الاجتماع المقبل للمجموعة الاستراتيجيّة ونتوقّع أن تعود أغطية المحرّكات".

وبالرغم من أنّ زعنفة القرش أعلى غطاء المحرّك من المرجّح أن تبقى في الموسم المقبل، إلّا أنّ الفرق و"فيا" أصرّوا على حظر أجنحة "تي".

حظر مقعد القرد

كما سيتمّ النظر في تغييرٍ آخر على اللوائح التقنيّة للفورمولا واحد لموسم 2018 حيث يتمثّل في حظر مقعد القرد في القسم الخلفي من السيارات.

وكانت هذه الأجنحة الصغيرة، التي تتموضع أسفل الجناح الخلفي، قد تطوّرت بشكلٍ كبيرٍ على مدار الأعوام الماضية وازداد تعقيدها لتوفير أقصى قدرٍ ممكنٍ من الارتكازيّة الإضافيّة.

وأبدت "فيا" مؤخّرًا قلقها إزاء إمكانيّة توجيه الفرق غازات العادم نحو مقاعد القرد عبر استخدام أوضاع مختلفة للمحرّكات.

وتمحور القلق حول إمكانيّة نشوب معركة تطويرٍ جديدة قد تناهز معركة تطوير توجيه غازات العادم نحو الناشر مطلع العقد الجاري.

ومن أجل منع حاجة "فيا" للتدخّل والمشاركة في مراقبة خرائط المحرّكات المعقّدة، وافقت الفرق على التخلّي عن مقاعد القرد.

وقال غرين في هذا الصدد: "أعتقد أنّ «فيا» كانت قلقة من أنّ الفرق ستبدأ باستخدام أوضاع المحرّكات لتنشيط الجناح، وهو ما كانت ترفضه منذ فترة لا بأس بها".

وأكمل: "أرادوا ضمان سدّ تلك الوجهة ووافق الجميع. كان هناك اتّفاق بالإجماع بين الفرق على أنّنا لا نريد اتّباع تلك الوجهة واضطرار «فيا» لتفقّد جميع خرائط المحرّكات والقيام بكلّ ذلك. سنتخلّص منها عوضًا عن ذلك وسترتاح «فيا»".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة