سيارات الفورمولا واحد تبدو أسرع في 2019 على الرُغم من القوانين الجديدة

المشاركات
التعليقات
سيارات الفورمولا واحد تبدو أسرع في 2019 على الرُغم من القوانين الجديدة
22-02-2019

يتوقّع المدراء التقنيون في الفورمولا واحد الآن أنّ سيارات 2019 ستكون أسرع من العام الماضي - بالرُغم من أنّه كان من المتوقّع أن تساهم القوانين الجديدة في إبطاء السيارات.

شهدت قوانين الانسيابية تعديلات كبيرة هذا العام بهدف تحسين عملية التجاوز، إذ كان من المفترض أن تساهم في تقليل مستويات الارتكازية.

وقد توقّعت فرق الفورمولا واحد في البداية أن السيارات ستكون أبطأ بما يصل إلى ثانيتين من 2018.

حيث قال مدير فريق فيراري ماتيا بينوتو على هامش حدث إطلاق سيارة هذا العام: "توقّعنا تراجعًا في الأزمنة بمقدار 1.5 ثانية لكلّ لفّة عندما اختبرنا السيارة في البداية في نفق الهواء، إذ كان ذلك ما حصلنا عليه".

لكنّ تلك التوقّعات بتراجع الأداء لم تُترجم خلال التجارب الشتوية في برشلونة هذا الأسبوع، عندما قدّمت سيارات 2019 أزمنة سريعة قريبة ممّا شهدناه قبل 12 شهرًا على حلبة برشلونة.

إذ وبحلول نهاية أيام التجارب الأربعة، كان زمن نيكو هلكنبرغ الذي تصدّر به جدول الأزمنة وبلغ دقيقة و17.393 ثانية قريبًا للغاية من الرقم القياسي الذي تمّ تسجيله في التجارب الشتوية العام الماضي والذي كان من نصيب سيباستيان فيتيل وبلغ دقيقة و17.182 ثانية خلال التجارب الأخيرة عندما بدأت الفرق في التعزيز من أدائها بعض الشيء.

وقد يبدو الفارق دراميًا بعض الشيء لا سيّما إذا ما قمنا بمقارنة التجارب الشتوية الأولى مع نظيرتها من العام الماضي، إذ وبحلول نهاية أسبوع التجارب في برشلونة في 2018، كان أسرع زمن من نصيب لويس هاميلتون وبلغ دقيقة و19.333 ثانية.

وعلى الرُغم من أنّ تحسّن الطقس وسطح المسار الأسرع قد لعبا دورًا في تسجيل أزمنة أفضل، لكن ما يزال هنالك شكّ حول ما إذا كانت الفرق قد تمكّنت من تعويض الارتكازية الضائعة جرّاء قوانين 2019.

حيث اعترف المدير التقني لدى رينو نيك تشيستر أنّ الفورمولا واحد كانت في طريقها لتكون أسرع من 2018، إذ توقّع بأن تتحسّن أزمنة الأسبوع المُقبل كذلك.

"بحلول نهاية التجارب ستكون السيارات أسرع بكثير ممّا كانت عليه في ذلك الوقت من العام الماضي، إذ أعتقد بأنّها ستكون على الأرجح أسرع بعض الشيء ممّا كانت عليه في نهاية موسم 2018" قال تشيستر.

وأضاف: "لذا ومع نهاية موسم 2019 ستكون السيارات أسرع على نحوٍ كبير للغاية".

من جهته، قال نائب المدير التقني لدى تورو روسو جودي إيغينغتون أنّه وبينما كانت التوقّعات المبدئية للأزمنة متشائمة، لكنّ عبقرية مهندسي الفورمولا واحد في تعويض خسائر القوانين لا تنبغي مُطلقًا الاستهانة بها.

فقال: "مهندسو الفورمولا واحد جيّدون على نحو رائع في تجاوز العقبات والتحدّيات، إذ أعتقد بأنّ النقطة الأساسية هي أنّه وعندما كان الناس يتحدّثون عن تراجع الأزمنة، لم تكن الأمور واضحة بشكل كبير".

وتابع: "من اللحظة الأولى التي وضعنا فيها السيارة داخل نفق الهواء الذي كان مُعدًّا وفقًا للقوانين الجديدة، خسرنا الكثير من الأحمال والتوازن الانسيابي، كما لم تكن الخريطة الانسيابية كما رغبنا. إذ أعتقد بأنّ ذلك كان مشابهًا لما حدث مع عدد من الفرق".

وأكمل: "تعيّن عليك العمل حينها على تعويض ذلك بأسرع وقت ممكن. إذ أنّنا نتعلّم طوال الوقت كيف نجد الفرص ونستفيد منها".

واختتم: "أثبت التاريخ أنّ الفرق تكون جيّدة للغاية في تعويض الخسائر الكبيرة على نحوٍ سريع، وتجد الفرصة داخل القوانين الأكثر تقييدًا. لذلك يكون أمام المهندسين تحد جيّد. دعونا ننتظر ونرى كيف ستسير الأمور خلال السباقات الأولى".

المقال التالي
تورو روسو ومكلارين تتوصّلان إلى اتّفاق بشأن جايمس كي

المقال السابق

تورو روسو ومكلارين تتوصّلان إلى اتّفاق بشأن جايمس كي

المقال التالي

مكلارين تتعرّض لحريق في مرآبها خلال يوم التصوير في برشلونة

مكلارين تتعرّض لحريق في مرآبها خلال يوم التصوير في برشلونة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
Be first to get
breaking news