فورمولا 1
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث انتهى

سباق البرازيل "الفوضوي" أفسد نهاية أسبوع أليسون كقائد للفريق مع غياب وولف

المشاركات
التعليقات
سباق البرازيل "الفوضوي" أفسد نهاية أسبوع أليسون كقائد للفريق مع غياب وولف
20-11-2019

قال جايمس أليسون المديؤ التقني لدى مرسيدس أنّ استمتع بكونه عضو الفريق الأكبر منصبًا من بين الحاضرين في جائزة البرازيل الكبرى - مع تغيّب توتو وولف عن هذه الجولة - لكنّه اعترف بأنّ السباق الفوضوي أفسد في النهاية تلك المتعة عليه، مع حصلو لويس هاميلتون على المركز السابع وانسحاب فالتيري بوتاس.

مع حسم مرسيدس لبطولة العالم، آثر توتو وولف مدير الفريق التغيّب عن جائزة كبرى للمرّة الأولى منذ 2013، حيث أنّه ملتزم كذلك بالجولة الافتتاحية لموسم الفورمولا إي في المملكة العربية السعودية نهاية الأسبوع المُقبل.

إذ وفي ظلّ غيابه بات أليسون بمثابة قائد الفريق على حلبة إنترلاغوس، حيث استلم مهام لقاءات وسائل الإعلام الاعتيادية إلى جانب مهام أخرى مثل تمثيل مرسيدس في الاجتماع الصباحي لمدراء الفرق مع تشايس كاري يوم السبت.

مع ذلك، فقد أصرّ أليسون على أنّ نهاية أسبوعه في البرازيل لم تختلف كثيرًا عن روتينه الاعتيادي خلال السباقات الأخرى.

فقال عند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم": "لأكون صريحًا، فقد فعلت ذات الأمور التي أقوم بها عادة عندما أكون هنا، فقط بعض المهام الإضافية مثل هذه (جلسة وسائل الإعلام)"

وأضاف: "لكن وعلى صعيد ما أقوم به هنا عادة، والذي يتمثّل فقط في التفاعل مع المهندسين ومحاولة إبداء آراء مفيدة هنا وهناك على مدار نهاية الأسبوع، فلم يكن الوضع مختلفًا. إذ تواجدت هنا كمدير تقني وليس قائد للفريق".

واختتم: "وكان توتو مديرًا للفريق من بعيد يقوم بأعمال أخرى، عوضًا عن تواجده هنا. من الصعب القول بأنّني لم أستمتع بذلك، إذ دومًا ما أستمتع بالقدوم إلى الحلبة. بيد أنّ الوضع يكون بائسًا عندما نخوض سباقًا فوضويًا كهذا".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
بوتاس يواجه خطر التراجع على شبكة الانطلاق في أبوظبي

المقال السابق

بوتاس يواجه خطر التراجع على شبكة الانطلاق في أبوظبي

المقال التالي

شتاينر: مشكلة "لا تصدق" في وحدة استعادة الطاقة الحركية كلفتنا فرصة المنصة في البرازيل

شتاينر: مشكلة "لا تصدق" في وحدة استعادة الطاقة الحركية كلفتنا فرصة المنصة في البرازيل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة البرازيل الكبرى