فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
9 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
16 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
30 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
44 يوماً

ساينز يعتذر عن تصرفه "غير المهذّب" قبيل جولة النمسا

المشاركات
التعليقات
ساينز يعتذر عن تصرفه "غير المهذّب" قبيل جولة النمسا
01-07-2019

أوضح كارلوس ساينز الابن سائق مكلارين أنّ تقدمه من آخر الترتيب في سباق جائزة النمسا الكبرى إلى المركز الثامن جاء بعد ساعات فقط من الاعتذار لفريقه على سلوكه "غير المهذب" في وقت سابق من عطلة نهاية اﻷسبوع.

كان اﻹسباني مستاءً للغاية يوم السبت حين علم أن جهوده في تصفيات النمسا ذهبت أدراج الرياح وذلك لكونه سينطلق من آخر الترتيب بطبيعة الحال عقب عقوبة تبدل محركه.

حيث قال في تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "كنتُ محبطاً جداً. لا أعلم السبب وراء يومي السيء. كنتُ في مزاج سيء طوال اليوم".

وأكمل: "في مرحلة ما، أعتقد أنني كنتُ غير مهذب بعض الشيء، ﻷنني خضتُ يوماً سيئاً جداً، واعتذرت للجميع في الفريق، ﻷنني أعتقد أنني عانيت من أحد اﻷيام الصعبة التي لا يمكنك الانتظار حتى تنتهي".

وأضاف: "لم أستعمل حتى إعداد التصفيات الخاص، لذا لم أشعر بقوة المحرك الجديد. يوم السبت، كنتُ شخصاً جديداً بالكامل. بالرغم من ذلك لم أتوقع مركزي الذي أنهيت به السباق والوتيرة التي حظيت بها".

تأثير الجانح اﻷمامي

بالمقابل، بدا ساينز مقتنعاً بأن تقدمه إلى المركز الثامن كان ليظهر بشكل أفضل لولا معاناته من جانح أمامي مكسور في القسم اﻷخير من السباق.

حيث قال: "لقد تفاجأت بعض الشيء ﻷننا امتلكنا وتيرة جيدة بالفعل. منذ الانطلاقة عملت على إدارة اﻹطارات بدلاً من السعي للتجاوزات كي أتمكن من التقدم لاحقاً، ونتيجة لذلك سار سباقي بشكل أفضل وأفضل".

وأكمل: "خلال القسم الثاني كنتُ سريعاً جداً جداً. أكملت اللفة اﻷسرع في مرحلة ما، ومن هناك بدأت بتجاوز السيارات واحدة تلو اﻷخرى في كل لفة، قبل أن أجد نفسي فجأة خلف (بيير) غاسلي ولاندو (نوريس)، وكنتُ ألحق بهما بمعدل نصف ثانية في اللفة".

وتابع: "لكن حالما بدأت أدخل مجال الثواني الثلاث خلف غاسلي، انكسر جانحي اﻷمامي. لا أعلم كيف. أعتقد أنه بسبب الحفف الجانبية الغريبة، وخسرتُ نتيجة لذلك كثيراً من الأداء الانسيابي والتوازن".

استراتيجية جيدة

من جهته، أشار أندرياس سيدل مدير فريق مكلارين إلى أن تضرر سيارة ساينز كلفه ثانية في اللفة الواحدة، لهذا كان محظوظاً بقدرته على ملاحقة كيمي رايكونن.

فقال: "خسر كارلوس الكثير من اﻷداء ببساطة، وأظهرت أزمنة اللفات أنه كان يخسر ثانية في اللفة. أعتقد أنه ومن تلك النقطة كانت المسألة تتعلق بالحفاظ على السيارة".

وتابع: "كنا محظوظين بخسارة رايكونن للوتيرة في اللفات اﻷخيرة. لكن سباق كارلوس، كان قوياً للغاية في التجاوزات، وحافظ على أدائه متماسكاً".

واختتم: "الهدف كان يكمن في البقاء ﻷطول فترة ممكنة خلال القسم اﻷول مع إطارات 'ميديوم' وذلك كي ينتقل لاحقاً إلى اﻹطارات القاسية ومن ثم التقدم كل تلك المراكز".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
إحصائيات من سباق جائزة النمسا الكبرى 2019

المقال السابق

إحصائيات من سباق جائزة النمسا الكبرى 2019

المقال التالي

بوتاس: مرسيدس أساءت تقدير مستويات التبريد الضروريّة في النمسا

بوتاس: مرسيدس أساءت تقدير مستويات التبريد الضروريّة في النمسا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة النمسا الكبرى
قائمة السائقين كارلوس ساينز
قائمة الفرق مكلارين تسوق الآن