اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط

ساينز يضع فيراري في الصدارة في صباح اليوم الثاني من تجارب البحرين

سجّل كارلوس ساينز الإبن الزمن الأسرع في الفترة الصباحيّة من مجريات اليوم الثاني من تجارب البحرين الشتويّة متقدّمًا على لوغان سارجنت سائق ويليامز.

كارلوس ساينز الإبن، فيراري

الصورة من قبل: ستيفن تي/ صور لات

استأنفت الفرق برامجها مبكّرًا في ظلّ الاقتصار على أيّام التجارب الثلاثة قبل انطلاق الموسم الأسبوع المقبل.

لذا سارع الجميع بالدخول إلى الحلبة مبكّرًا، ومجدّدًا كانت الموثوقيّة عالية ولم تعرف الحصّة الصباحيّة أيّة تقطّعات سوى علمٍ أحمرٍ اختباري في الرُبع ساعة الأخيرة للتحقّق من الأنظمة والتدرّب من قبل إدارة السباق.

وكان يوكي تسونودا وسيرجيو بيريز أكثر المتواجدين على الحلبة في ظلّ عمل فريقيهما ألفا تاوري وريد بُل على إكمال محاكاة سباقٍ كامل.

وأشار شارل لوكلير إلى أنّ فيراري عملت بالأساس على المقارنة بين الأرقام الانسيابيّة على الحلبة والأخرى المتحصّل عليها في أنظمة المحاكاة في المصنع، وأنّ الفريق سيُركّز على الإعدادات هذا اليوم.

ونجح زميله ساينز في تسجيل الزمن الأسرع في هذه التجارب حتّى الآن عندما حقّق 1:32.486 دقيقة مُكملًا 70 لفّة، حيث صبّ معظم تركيزه على طلعات طويلة نسبيًا بعد تسجيل ذلك الزمن مبكّرًا.

وتمكّن سارجنت ناشئ ويليامز من القفز إلى المركز الثاني في الساعة الأخيرة بالرغم من استخدامه الإطارات الليّنة على عكس البقيّة، وكان على بُعد 0.063 ثانية عن ساينز.

أمّا فرناندو ألونسو الذي أكمل مجريات الخميس ثانيًا خلف ماكس فيرشتابن فقد حلّ ثالثًا هذا اليوم بزمنٍ قريبٍ للغاية من زمنه من الأمس، حيث يُشير العديد من المتابعين حول الحلبة من الفرق المنافسة إلى أنّ سيارة أستون مارتن "آي.ام.آر23" تبدو جيّدة.

وذهب المركز الرابع إلى الصيني جو غوانيو على متن سيارة ألفا روميو وكان السائق الأقلّ تواجدًا على الحلبة برصيد 43 لفّة فقط.

وحلّ كيفن ماغنوسن خامسًا على متن سيارة هاس وكان آخر السائقين ضمن مجال ثانية مع الصدارة.

وبعد تركيزه على محاكاة السباق، حلّ بيريز سابعًا خلف مقود سيارة "آر.بي1" وفي رصيده 76 لفّة.

أمّا لويس هاميلتون فقد أكمل الحصّة ثامنًا، وبالرغم من اعتراف توتو وولف مدير الفريق بالتخلّص من مشكلة الارتدادات مبدئيًا، فقد قال بأنّ توازن السيارة كان سيّئًا هذا اليوم، حيث كان البريطاني يُصارع السيارة قليلًا.

وحلّ لاندو نوريس تاسعًا لصالح مكلارين بعد معاناته من بعض المشاكل في تبريد المكابح، بينما أكمل تسونودا ترتيب العشرة الأوائل وكان السائق الأكثر نشاطًا برصيد 85 لفّة.

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق تحليل تقني: "التطوّر الخفيف" لسيارة ريد بُل "آر.بي19"
المقال التالي راسل: مرسيدس لديها "مشكلة جيدة" لحلها مع سيارة دبليو14

أبرز التعليقات

ليس هناك تعليقات على المقال. لمَ لا تبدأ بالتعليق؟

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط