ساينز يتجه للتراجع على شبكة انطلاق سباق جائزة النمسا الكبرى

سينطلق كارلوس ساينز سائق مكلارين آخر شبكة انطلاق سباق جائزة النمسا الكبرى، وذلك بعد أن قرر الفريق استعمال محرك رينو الجديد خلال التجارب الحرة اﻷولى.

ساينز يتجه للتراجع على شبكة انطلاق سباق جائزة النمسا الكبرى

قررت مكلارين منح اﻹسباني أحدث محرك قدمته رينو حتى اﻵن في هذا الموسم، وذلك بعد أن استعمله زميله دانيال ريكاردو خلال مجريات جولة فرنسا الماضية.

ساينز بات خارج العدد المسموح من وحدات الطاقة في الموسم الواحد، وذلك بعد المشكلة التي عانى منها خلال جائزة أستراليا الافتتاحية، ما يعني أن أي تبديل إضافي فإنه سيتعرض إلى عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق.

حيث اعترف أندرياس سيدل مدير فريق مكلارين في بول ريكار  أن تلك العقوبة لا مفر منها بالنسبة إلى ساينز، وأن الفريق يواجه الكثير من الصعوبات في تلقيها بالوقت المناسب بحيث لا يؤثر على فرص اﻹسباني خلال السباق.

حيث قال: "لقد وصلنا المحرك من رينو، وذلك أمر مشجع وإيجابي. لكن مرة أخرى، قررنا ألا نستعمله مباشرة وذلك لتقليص عدد العقوبات التي سنتلقاها حتى نهاية الموسم".

بشار إلى ان أليكسندر ألبون سائق تورو روسو استعمل الخصائص الثالثة لوحدة طاقة هوندا، حيث سيتلقى عقوبة التراجع 15 مركزاً على شبكة الانطلاق وأمام ساينز ﻷنه تخطى العدد المسموح في كل من محرك الاحتراق الداخلي ووحدة استعادة الطاقة الحركية "ام جي يو - كيه".

وكذلك اﻷمر، فقد استعمل فالتيري بوتاس سائق مرسيدس وحدة استعادة طاقة حركية جديدة من دون تلقي عقوبة، حيث اكتشف الفرق تسرباً للزيت قبل التجارب الحرة اﻷولى في النمسا.

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يتقدّم على فيتيل في التجارب الحرّة الأولى في النمسا
المقال السابق

هاميلتون يتقدّم على فيتيل في التجارب الحرّة الأولى في النمسا

المقال التالي

هلكنبرغ: هناك "لعنة" تلاحقني خلال تصفيات هذا الموسم

هلكنبرغ: هناك "لعنة" تلاحقني خلال تصفيات هذا الموسم
تحميل التعليقات