فورمولا 1
18 أبريل
التجارب الحرّة الأولى خلال
3 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
02 مايو
السباق خلال
19 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
58 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
72 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
79 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
107 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
135 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
142 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
149 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
163 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
170 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
177 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
191 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
198 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
243 يوماً

ساينز كان حذرًا أكثر من اللازم خلال لفاته الأولى مع فيراري في سباق البحرين

اعترف كارلوس ساينز الإبن أنّه اتّبع مقاربة حذرة جدًا خلال اللفّات الافتتاحيّة من سباق جائزة البحرين الكبرى كسائقٍ لفيراري في الفورمولا واحد.

ساينز كان حذرًا أكثر من اللازم خلال لفاته الأولى مع فيراري في سباق البحرين

كان الإسباني حريصًا على عدم المجازفة فور انطلاق السباق، كونه لم يرد أن تنتهي بداية مسيرته مع فيراري بحادث مبكّر.

لكن من خلال عدم الضغط والمجازفة فقد تراجع كثيرًا في الترتيب وأمضى أغلب السباق في محاولة التعافي قبل أن يحلّ ثامنًا على بُعد مركزَين عن زميله شارل لوكلير.

وفي حين أنّه كان يأمل تحقيق نتيجة أفضل، قال ساينز أنّه شعر بأنّ الأداء كان قويًا على مدار السباق، خاصة بعد أن أضرّ به حذره المبكّر.

وقال الإسباني: "كانت عطلة نهاية أسبوع جيّدة بالنسبة لي في المجمل. ربّما لم تكن النتيجة في حدّ ذاتها مميّزة، لكنّني أعتقد بأنّ عطلة نهاية الأسبوع كانت أقوى من النتائج في ظروف السباق والتصفيات".

وأكمل: "كنت متأخّرًا بعد اللفّات القليلة الأولى، ربّما اتّبعت مقاربة حذرة بعض الشيء في لفّاتي الأولى مع فيراري. أردت التأكّد من أنّني سأكمل هذا السباق".

وأردف: "حالما تمكّنت من تجاوز السيارتَين الأبطأ، أستون مارتن وألبين، وتمكّنت من الحصول على هواء نقي فقد كنت سعيدًا بالسيارة في الحقيقة وكان بوسعي استخراج الوتيرة منها".

اقرأ أيضاً:

وحلّ ساينز مباشرة خلف بديله في مكلارين دانيال ريكاردو، حيث شعر بأنّ تلك علامة جيّدة بالنظر إلى مدى سرعة فريقه القديم العام الماضي.

وقال الإسباني: "ذلك مشجّعٌ لأنّني أذكر أنّني تجاوزت شارل بسهولة العام الماضي، لذا أذكر حجم الفارق بين مكلارين وفيراري".

وأضاف: "كنت قريبًا من تجاوز مكلارين في النهاية، وكانت وتيرتي أفضل من دانيال بالاقتراب من نهاية السباق. كنّا نقترب منه بمعدّل نصف ثانية في اللفّة".

وأكمل: "لذا هناك علامات إيجابيّة، وذلك مشجّع، وهناك خطوة كبيرة بالمقارنة مع العام الماضي. أمّا الآن فإنّ الأمر يتمحور حول تعديل بعض التفاصيل ومواصلة العمل بجدّ في مارانيللو لمواصلة التحسّن".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
وولف: لم تكن لدينا استراتيجيّة بديلة لبوتاس بالرغم من انزعاجه

المقال السابق

وولف: لم تكن لدينا استراتيجيّة بديلة لبوتاس بالرغم من انزعاجه

المقال التالي

مكلارين تكشف تضرّر أرضية سيارة ريكاردو بعد الاحتكاك مع غاسلي في البحرين

مكلارين تكشف تضرّر أرضية سيارة ريكاردو بعد الاحتكاك مع غاسلي في البحرين
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة البحرين الكبرى
قائمة السائقين كارلوس ساينز الإبن