فورمولا 1
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
42 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
90 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
97 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
111 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
118 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
146 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
174 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
181 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
188 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
202 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
209 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
216 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
230 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
237 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
245 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
282 يوماً

ساينز "غاضب" من نتيجة سباق كندا

اعترف كارلوس ساينز الابن سائق مكلارين "بغضبه" بعد أن تأثرت حظوظه في سباق جائزة كندا الكبرى بوقفة صيانة مبكرة غير مخطط لها.

ساينز "غاضب" من نتيجة سباق كندا

بقي سائق مكلارين لفترة طويلة للغاية بلغت 67 لفة على مجموعة واحدة من الإطارات حتى النهاية، حيث خرج من مراكز النقاط في اللفات الأخيرة.

اضطر ساينز لدخول منصة الصيانة مع نهاية اللفة الثالثة بعد مشكلة في واقي الخوذة لديه الذي انحشر في قناة المكابح، ما تسبب في ارتفاع حرارتها.

واضطر للانتقال إلى الإطارات القاسية وبالرغم من مشكلة الحرارة تقدم إلى المركز التاسع بحلول اللفة 45، قبل أن يتراجع خلف لانس سترول ودانييل كفيات حين بات إطاراه الخلفيان متهالكين. لينهي سباقه أخيراً بالمركز الـ 11.

حيث أجاب حين سُئِل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حيال مقاربته للسباق: "من الواضح أننا مستاؤون جداً لعدم تسجيل النقاط. وبوضع الأمور ضمن نصابها، الدخول إلى منصة الصيانة في اللفة الثالثة من أجل مشكلة المكابح، استعمال الإطارات القاسية ومحاولة الصمود حتى نهاية السباق، كادت تلك المقاربة أن تنجح".

اقرأ أيضاً:

وأكمل: "لكن الإطارات تدمّرت في نهاية المطاف – بالكاد تبقى أيّ مطاط عليها".

وتابع: "كان الفارق خمس لفات بيننا وبين النجاح، لكن هذه هي السباقات. أنا غاضب من النتيجة النهائية".

وأردف: "غاضب من النتيجة لأنه ولولا تلك المشكلة لكان بوسعنا الإنهاء ضمن مراكز النقاط. لكن مثل تلك الأمور تحصل".

وضع صعب

بالمقابل، اعترف ساينز أنه كان يعلم بصعوبة إكمال فترة طويلة على الإطارات القاسية.

فقال: "إنه وضع صعب، لأنه عليك الضغط ومحاولة تجاوز السائقين خلال وقفات صيانتهم وعليك تجاوز الكثيرين".

وأكمل: "لكنك كذلك بحاجة لإيصال السيارة إلى خط النهاية، وأنت لا تعلم بالضبط متى عليك الضغط ومتى لا".

كارلوس ساينز الإبن، مكلارين وسيرجيو بيريز، ريسينغ بوينت

كارلوس ساينز الإبن، مكلارين وسيرجيو بيريز، ريسينغ بوينت

تصوير: صور ساتون

وتابع: "في الوقت نفسه كنت أعاني من حرارة المكابح المرتفعة. لذا اضطررت للضغط ومن ثم التخفيف ومن ثم الضغط مجدداً. في نهاية المطاف كدنا ننجح".

واختتم: "أعتقد أننا قدمنا أفضل ما بوسعنا، لكنني محبط من المركز الـ 11".

 

المشاركات
التعليقات
التخطيط لنهاية الأسبوع المثالية في جائزة فرنسا الكبرى

المقال السابق

التخطيط لنهاية الأسبوع المثالية في جائزة فرنسا الكبرى

المقال التالي

فيراري تعترف بأنّها لم تعالج بعد "نقاط الضعف" في سيارتها

فيراري تعترف بأنّها لم تعالج بعد "نقاط الضعف" في سيارتها
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة كندا الكبرى
قائمة السائقين كارلوس ساينز الإبن
قائمة الفرق مكلارين