فورمولا 1
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث انتهى

ساينز: بوسع ريد بُل وفيراري تسجيل أزمنة "أسرع بكثير" مني

المشاركات
التعليقات
ساينز: بوسع ريد بُل وفيراري تسجيل أزمنة "أسرع بكثير" مني
من قبل:
28-02-2019

يرى كارلوس ساينز الابن سائق مكلارين أنّ فرق الصدارة مثل فيراري وريد بُل قادرة على تسجيل أزمنة "أسرع بكثير" من توقيته الذي سجله كأسرع الأزمنة يوم أمسٍ الأربعاء خلال تجارب برشلونة الشتوية.

بعد أن سجل زميله لاندو نوريس أسرع الأزمنة خلال اليوم الأول من القسم الثاني للتجارب الشتوية في برشلونة، قاد ساينز سيارته مكلارين "أم.سي.أل34" ليسجل أسرع التواقيت حتى الآن مع دقيقة و17.144 ثانية.

تلك اللفة التي تمّ تسجيلها على إطارات "سي4"، كانت أسرع بربع ثانية من زمن نيكو هلكنبرغ - الذي سجل التوقيت الأسرع خلال القسم الأول من التجارب الشتوية لصالح رينو - وضمن ثانية من زمن لويس هاميلتون الذي منحه قطب الانطلاق الأول في سباق جائزة إسبانيا الكبرى الموسم الماضي.

وحين سُئِل حيال مدى اقتراب سرعته من وتيرة التصفيات، أجاب ساينز: "حسناً، أعتقد أن الأمر لا يعود لي للتعليق على ذلك، لكن لو تابعتم بدقة طلعاتنا، يمكنكم التكهّن بأنها كانت محاولة جيدة".

لكن، بالرغم أن الإسباني وصف لفاته "بالسريعة على ما أعتقد"، لكنه أشار إلى أن مكلارين "ليس في الموقع الذي نرغبه بعد".

فقال: "ما زالت هناك إمكانيات كبيرة للتحسّن. التحديثات الهامة ستأتي خلال سبعة أو ثمانية أيام، أعتقد أن السيارة كانت تتحسن في كل مرة كنت أخرج فيها إلى المسار".

وأكمل: "أعتقد أن توازن سيارتنا يتحسّن شيئاً فشيئاً على مدى الأيام الماضية، وذلك يسمح لنا باستخراج المزيد من الأداء".

وتابع: "لكن ما زال هناك موسم طويل أمامنا وعلينا مواصلة العمل، لكننا لسنا ضمن الموقع الذي نرغب به بعد".

واستكمل: "هذا بالتأكيد الجواب الصحيح، وعلينا مواصلة العمل بشكل كبير لأن دقيقة و17.1 ثانية على حلبة برشلونة يبدو توقيتاً سريعاً على ما أعتقد، لكنني أتوقع أنّ فرقاً مثل فيراري وريد بُل بوسعها تسجيل أزمنة أسرع بكثير مني. لذا علينا الحذر والحفاظ على هدوئنا".

أهمية التجارب الشتوية

من جهة أخرى، أوضح ساينز أنه قد تمّ "تغيير الكثير" في سيارة مكلارين الجديدة منذ أن جرّبها أول مرة.

فقال: "لقد تمّ تحسين كل شيء تقريباً. ما زالت لدينا مشاكل في التوازن لكننا نعمل عليها، لكن لا يمكننا التخلص منها قبل جلب التحديثات للسيارة".

وبالرغم من أن مكلارين أكملت الكثير من اللفات خلال التجارب الشتوية مقارنة بالموسم الماضي، لكن الفريق يحتل المركز السابع فقط لناحية عدد اللفات الإجمالية.

ويرى ساينز أنّ تجارب برشلونة لم تكن خالية تماماً من المشاكل بالنسبة إلى مكلارين، لكنه شدّد على أن ذلك جزء من عملية التحسّن.

فقال: "أودّ القول أنك ترغب في الخروج كلّ يوم لإكمال المزيد من اللفات وهذا هو الهدف من التجارب - لأنك إن لم تجد مشاكل الموثوقية خلال التجارب الشتوية كما نفعل الآن، فإنك لن تنجح في إكمال العمل المطلوب".

واختتم: "نحن نعمل على إيجاد المشاكل، لكننا نحلّها كذلك حيث عدنا إلى المسار وأكملنا 130 لفة (حتى اليوم الثاني) مع بضعة مشاكل. لذا تلك أخبار إيجابية وتقدم جيد".

 
المقال التالي
مشكلة في الإطار المعدني تسببت في حادث فيتيل في تجارب برشلونة

المقال السابق

مشكلة في الإطار المعدني تسببت في حادث فيتيل في تجارب برشلونة

المقال التالي

ريكاردو ينفي تصريحات هورنر المتعلقة "بهروبه من ساحة المعركة"

ريكاردو ينفي تصريحات هورنر المتعلقة "بهروبه من ساحة المعركة"
تحميل التعليقات