ساوبر: لا تراجع عن استعمال وحدة الطاقة بمواصفات 2016 لهذا الموسم

أصرّت ساوبر على عدم نيتها إعادة التفكير بقرار استعمال محركات فيراري بمواصفات 2016 هذا الموسم، على الرغم من أنّ الفارق في الأداء أمام وحدات طاقة 2017 يبدو أكبر من المتوقع.

قرّر الفريق السويسريّ خوض هذا الموسم بوحدة طاقة بمواصفات العام الماضي على أمل العمل مع محرك يفهمه الفريق بهدف تسجيل نقاط مبكرة في 2017.

لكنّ المؤشرات من تجارب ما قبل الموسم الشتوية وسباق الموسم الافتتاحي في أستراليا لم تكن مماثلة لتوقعات ساوبر، إذ يبدو موقع الفريق متأخراً من ناحية قوة المحرك وذلك نتيجة الأداء المرتفع لوحدات طاقة 2017 الجديدة.

وقد يتسبّب الوضع الحالي في دفع ساوبر للتفكير مرة أخرى حيال قرار المحرك الذي تعتمده، لكنّ مونيشا كالتينبورن مديرة الفريق أوضحت أنّ ساوبر ملتزمة باعتماد محرك بنسخة 2016 لهذا الموسم.

وحين سئلت إن كان الفريق سيستعمل محركات 2017 في وقت لاحق من الموسم، أجابت: "كلا، هذا أمرٌ كنا نعلمه".

كما أوضحت أنّ التغييرات في الأبعاد لمحرك فيراري 2017 تعني أنه من غير الممكن توضيبه ضمن سيارة ساوبر الحالية.

وترغب كالتيبنورن برؤية المزيد من أداء المحرك على حلبات أخرى قبل الحكم تماماً على موقع ساوبر في مجال قوة المحرك.

إذ قالت: "أعتقد أنه من المبكر للغاية الكلام حيال ذلك، لأنّ أستراليا بكلّ تأكيد ليست حلبة معيارية. علينا الانتظار بضعة سباقات، ومن ثمّ سنرى حجم الفارق على حقيقته".

السعي نحو المزيد

من جهة أخرى، أوضحت كالتينورن أنها كانت تتوقع انطلاقة أفضل للموسم – على الرغم من أنها ترى وجود فرصة جيدة للتقدم.

إذ قالت: "كنا نأمل أن نقدم بشكل أفضل، لأننا اتبعنا بعض التصاميم الجديدة".

وأكملت: "بالطبع، بدأ المنافسون العمل بشكل مبكّر، كما فهموا بعد التجارب الشتوية ما يحتاجون إلى تعديله. لكنني أعتقد أنّ الأساس موجود لدينا".

واختتمت: "علينا تطوير ذلك الآن، إذ وضعنا خطة عمل. لدينا قطع ستأتي إلى هنا كما أننا كنا نجري برنامجاً مكثفاً للاختبارات في البحرين. نخطط لتحديث كبير في برشلونة ومن ثمّ سنرى كيف ستسير الأمور بدءاً من هناك".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق ساوبر
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً