سائقو الفورمولا واحد يواجهون تحديًّا جديدًا على المنعطف الأوّل في سيلفرستون

المشاركات
التعليقات
سائقو الفورمولا واحد يواجهون تحديًّا جديدًا على المنعطف الأوّل في سيلفرستون
خضر الراوي
كتب: خضر الراوي , رئيس التحرير
02-07-2018

سيُواجه سائقو الفورمولا واحد تحديًّا جديدًا من خلال دخول المنعطف الأوّل على حلبة سيلفرستون البريطانية مع فتح نظام "دي.آر.أس" المرتبط بالجناح الخلفي وذلك عقب إضافة منطقة ثالثة لتفعليه في جائزة بريطانيا الكبرى.

يُحاول الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" مواصلة جهوده في تعزيز فرص التجاوز في سباقات الفورمولا واحد، إذ تمّ إضافة منطقة ثالثة لتفعيل الجانح الخلفي المتحرك على خطّ البداية-النهاية من حلبة سيلفرستون نهاية الأسبوع الجاري.

ولكن المنطقة الثالثة التي تمّت إضافتها تُعتبر مثيرة إذ ستمنح السائقين الفرصة لقطع المنعطفين الأوّل والثاني مع فتحهم للجناح الخلفي المتحرك، حيث سيقلّ مستوى الاتكازية في القسم الخلفي من السيارة مع عبور المنعطف الأوّل (باتجاه اليمين) والثاني (باتجاه الشمال).

وتعليقًا على ذلك قال مدير السباقات تشارلي وايتينغ "المنطقة التي أضيفت ليست كبيرة، ولكن الشيء المثير للاهتمام هو أنه بإمكان السائقين فتح الجناح الخلفي على المنعطف الأوّل إن أرادوا ذلك".

وأضاف "بمجرد تفعيل نظام دي.آر.أس عند الخروج من المنعطف الأخير من الحلبة، فإنّ الجناح الخلفي المتحرك سيُغلق تلقائيًا بمجرد الفرملة أو رفع الرجل عن دواسة الوقود. لذلك من الممكن للسائقين الاستفادة من الجناح الخلفي المتحرك عند عبورهم للمنعطفين الأوّل والثاني. دعونا نرى".

هذه هي المرّة الأولى التي يتمّ إضافة فيها نظام "دي.آر.أس" بهذه الخاصية مع منح السائقين الفرصة لفتح الجناح الخلفي عند عبورهم لمنعطفٍ سريع.

ففي العام 2011، قامت "فيا" بحظر استخدام الجناح الخلفي المتحرك في النفق على حلبة موناكو بالنظر إلى المخاطر المرتبطة بمستويات الارتكازية.

فورمولا 1 - المقال التالي
وولف: فيراري كانت لتطبّق حُكماً "قاسياً" لو بدّلت مركزَي فيتيل ورايكونن في النمسا

المقال السابق

وولف: فيراري كانت لتطبّق حُكماً "قاسياً" لو بدّلت مركزَي فيتيل ورايكونن في النمسا

المقال التالي

بيريللي متفاجئة بالقدر الهائل من الشروخ على إطاراتها في النمسا

بيريللي متفاجئة بالقدر الهائل من الشروخ على إطاراتها في النمسا

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة بريطانيا الكبرى
الكاتب خضر الراوي
نوع المقالة أخبار عاجلة