فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
1 يوم
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
15 يوماً

سائقو الفورمولا واحد غير سعداء بإطارات الأمطار "الصادمة" في مونزا

المشاركات
التعليقات
سائقو الفورمولا واحد غير سعداء بإطارات الأمطار "الصادمة" في مونزا
06-09-2019

أشار سائقو بطولة العالم للفورمولا واحد إلى أنّ إطارات الأمطار التي توفّرها بيريللي "قاسية جدًا" بعد معاناتهم في الأجواء الممطرة خلال تجارب جائزة إيطاليا الكبرى اليوم الجمعة.

أصرّ الصانع الإيطالي على أنّ ردود الفعل السلبيّة كانت مرتبطة بالأساس بمستويات الارتكازيّة المنخفضة على حلبة مونزا ما أدّى إلى شعور السائقين بعدم التمتّع بتماسكٍ كافٍ.

وكان عددٌ من السائقين قد انزلقوا على إطارات "فول ويت" و"انترميديت" اليوم الجمعة، حيث اصطدم كيمي رايكونن وسيرجيو بيريز بالجدران الجانبيّة.

وبحديثه إلى فريقه عبر اللاسلكي، أصرّ ماكس فيرشتابن على أنّ سلسلة الحوادث كانت نتيجة قساوة الإطارات المفرطة.

بل إنّ لانس سترول سائق ريسينغ بوينت وصف الوضع بـ "الصادم".

اقرأ أيضاً:

وقال سترول لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "أجل، لم يكن ذلك رائعًا. لم يكن التماسك جيّدًا بالتأكيد على الحلبة. كانت الحلبة زلقة في التجارب الأولى بإطارات الأمطار لهذا العام".

وأضاف: "لست متأكّدًا ممّا تقوم به بيريللي، لكنّني أذكر أنّ إطارات 2017 كانت أفضل بكثير. كان وضع إطارات هذا العام صادمًا بعض الشيء".

بدوره قال بيريز، الذي تعرّض أيضاً لحادث في سباق هوكنهايم الممطر، لموقعنا: "لا توفّر الإطارات تماسكًا، لا تسخن مطلقًا. كان من الصعب جدًا تحمية الإطارات اليوم، وكذلك إيجاد أيّ تماسك".

وأضاف: "حالما تفقد السيطرة على القسم الخلفي يُصبح الوضع صعبًا، حالما ينزلق أكثر من اللازم فستفقد السيطرة، الوضع صعب. سأقول أنّ الإطارات ليست الأسهل".

"أعتقد بأنّ الإطارات تميل إلى الجانب القاسي، أجل" قال نيكو هلكنبرغ سائق رينو، وأضاف: "بالتأكيد الوضع صعبٌ هنا مع الارتكازيّة القليلة، أعتقد بأنّ هناك منعطفًا أو اثنين على الحلبة لا تشعر فيهما بأيّ تماسك، من السهل فقدان السيطرة على السيارة، لذا توجّب عليّ أن أكون حذرًا اليوم".

ثمّ تابع: "ربّما تبدو قاسية بعض الشيء، لو كانت ألين قليلًا لما كان الوضع سيّئًا".

أمّا دانيال ريكاردو سائق رينو فقد قال أنّ المشكلة كانت بالأساس خلال اللفّة الأولى عند الخروج من خطّ الحظائر.

لكنّ ماريو إيزولا مدير برنامج الفورمولا واحد في بيريللي قال أنّ السائقين تأثّروا بمستويات التماسك الضعيفة نتيجة إعداداتهم لحلبة مونزا.

وقال حيال ذلك: "قدموا من حلبة سبا التي كانت فيها مستويات الارتكازيّة مختلفة بالكامل. لذا هم معتادون على مستوى ارتكازيّة أعلى بكثير ممّا لديهم هنا في مونزا".

وأضاف: "يُمكنكم تخيّل أنّهم دخلوا التجارب الحرّة الأولى على حلبة مبلّلة، وبارتكازيّة أقلّ بكثير. من الواضح أنّ مستوى التماسك أقلّ بكثير".

وقال إيزولا أنّ إطارات هذا العام ليست أقسى من إطارات العام الماضي.

وقال: "إطارات انترميديت كانت تعمل بشكلٍ جيّد برأيي. أعلم أنّ بعض السائقين قالوا أنّهم شعروا بأنّها كانت قاسية. صحيحٌ أنّ إطارات انترميديت من تركيبة جديدة بالمقارنة مع العام الماضي. حظينا بتركيبتين مختلفتين العام الماضي، واحدة ألين من الأخرى".

وأردف: "التركيبة التي لدينا هذا العام تمّ تطويرها من أجل توفير مجال عملٍ أوسع وجعلها أفضل في الأجواء الأكثر برودًا مثل اليوم".

واختتم حديثه بالقول: "التركيبة مشابهة لما وصفناه العام الماضي بالتركيبة الأساسيّة، على صعيد التحمية ومجال عمل الإطارات مشابهٌ للتركيبة الليّنة من العام الماضي. القساوة هي ذاتها أو أقلّ".

ألكسندر ألبون، ريد بُل ريسينغ

ألكسندر ألبون، ريد بُل ريسينغ

تصوير: صور ساتون

المقال التالي
لوكلير: نتائج الجمعة لا تعكس "الصورة الحقيقيّة"

المقال السابق

لوكلير: نتائج الجمعة لا تعكس "الصورة الحقيقيّة"

المقال التالي

ألبون: التجاوزات القوية في سبا جنّبتني "العديد من الأسئلة" هنا في مونزا

ألبون: التجاوزات القوية في سبا جنّبتني "العديد من الأسئلة" هنا في مونزا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إيطاليا الكبرى