سائقو الفورمولا واحد الأثقل وزناً سيتأثرون سلباً بتصميم "الطوق" في موسم 2018

قد يجد سائقو الفورمولا واحد الأطول والأثقل وزناً، أنفسهم في موقع سلبيّ خلال موسم 2018 للفورمولا واحد مع اعتماد تصميم "الطوق" لحماية رأس السائق والذي سيرفع من وزن السيارة الإجمالي.

رفع الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" من الحدّ الأدنى المسموح للسيارات بمقدار ستة كيلوغرامات بدءاً من موسم 2018 وذلك لأخذ وزن "الطوق" بعين الاعتبار، وذلك بعد أن تمّ تأجيل اعتماده إلى الموسم المقبل.

لكن، وجدت الفرق أنّ تثبيت "الطوق" على السيارة والعمل الإضافي الضروري لتعزيز هياكل سياراتها الجديدة لتجتاز اختبارات الحمل الإلزامية، أضافا المزيد من الوزن يقارب الـ 14 كيلوغراماً وفقاً لما ذكرته فورس انديا.

بالنسبة لبعض الفرق فإنّ ذلك يلغي أيّة إمكانية لاستعمال الأوزان الإضافية (التي تستعملها الفرق لإعادة توزيع وزن السيارة)، كما أنّ أيّة كيلوغرامات إضافية يمتلكها بعض السائقون سيدفع بالوزن الإجمالي أعلى من الحدّ الأدنى.

ويعني ذلك من دون شكّ أنّ الفرق ستطلب من سائقيها المزيد من الانتباه إلى أوزانهم.

حصلت مثل هذه المسألة في الماضي، إذ واجه بعض السائقين تساؤلات حول حالتهم الصحية التي رافقت محاولاتهم الحفاظ على الوزن ضمن الحدود المسموحة؛ بينما لم تعد تلك مشكلة كبيرة خلال المواسم الأخيرة في الفورمولا واحد.

حيث قال نيكو هكنبرغ أحد أطول السائقين الحاليين: "نحن نعي ذلك، وهناك حديث يدور حول المسألة".

وأكمل: "إنها مسألة سياسية، وعلى الفرق الموافقة على تغيير الأوزان، لكنّ بعضها لا يرغب في ذلك. لذا لدينا مشكلة نوعاً ما".

وأضاف: "بالنسبة لي كأحد أطول وأكبر السائقين وزناً، فإنّ ذلك يحتّم عليّ نوعاً من ’العقوبة’. إذ أخبرني الفريق بالفعل أنني قد أواجه مشكلة زيادة في الوزن (الإجماليّ مع السيارة)، وسألوني إن كان بوسعي اتباع نظام غذائي معيّن. وجوابي كان لا!".

من جهته، اعترف رومان غروجان كذلك أنه يواجه مشاكل في هذا الصدد، لكنه ألمح إلى إمكانية توافر حلّ في المستقبل.

فقال سائق هاس: "سيارتي بالفعل على الحدود القصوى من ناحية الوزن – إن لم تكن ذات وزن أعلى من المسموح. في حال كان ’الطوق’ ثقيلاً بالفعل، فسنواجه مشكلة".

وأكمل: "عليّ خسارة الكثير من الوزن! بصراحة أنا أقلّ من الوزن الطبيعي، وكنتُ لأكسب المزيد منه لو كان الخيار يعود لي. هناك مقترحات لحلّ هذه المشكلة مستقبلاً".

"الطوق" لن يستمرّ طويلاً في الفورمولا واحد

كما ألمح هلكنبرغ إلى أنه يتوقع التخلي عن تصميم "الطوق" في نهاية المطاف، فقال: "لا أعتقد أنّ ’الطوق’ سيصمد كثيراً في الفورمولا واحد بصراحة. أعتقد أنّ الناس ستدرك أنه غير ضروري".

بالمقابل، أوضح أندي غرين المدير التقني لدى فورس انديا أنّ اعتماد "الطوق" كان تحدياً "هائلاً" بالنسبة لفريقه.

فقال: "إنه تحدّ هائل. وكبير للغاية. إنه عبارة عن إزعاج كبير في الوقت الراهن، أن نحاول تصميم السيارة ضمن حدود الوزن المسموح مع توزيع جيد له".

ويخشى غرين أن تؤدي اختبارات الحمل الإلزامية إلى "تدمير الطوق" معترفاً أنّ ذلك مصدر قلق لجميع الفرق.

فقال: "إنها اختبارات للحمل، مع تطبيق بطيء للحمل. ستقوم تقريباً بتدمير الطوق خلال تطبيقها. هل ذلك مصدر قلق؟ بكلّ تأكيد. تشكل المسألة مصدر قلق لجميع الفرق عند تطبيقها – اختبارات الحمل – للمرة الأولى. إنه حمل كبير. كبير للغاية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين نيكو هلكنبرغ
نوع المقالة أخبار عاجلة