زيادة الوزن الأدنى لسيارات الفورمولا واحد لموسم 2017

تمّت زيادة الحدّ الأدنى لوزن سيارات الفورمولا واحد رسميًا بستّة كيلوغرامات لموسم 2017، إذ تأتي هذه الخطوة على خلفيّة اعتماد إطارات بيريللي الأعرض بدءًا من هذا العام.

نشر الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" اللوائح التقنيّة الجديدة مُنذ أسبوعين، حيث يجب أن لا يقلّ وزن السيارة من دون الوقود عن 722 كلغ طوال مراحل عطلة نهاية الأسبوع.

لكنّ بندًا أخيرًا في القوانين أشار إلى أنّ الحدّ الأدنى سيتمّ تعديله لأخذ زيادة حجم الإطارات لموسم 2017 بعين الاعتبار.

وتنصّ المادة 4.3 على أنّ "حدود الوزن... سيتمّ تعديلها أكثر أو أقلّ بناءً على أيّة فوارق (يتمّ جمعها إلى أقرب 1كلغ) بين وزني المجموعة الكاملة والإطار الفردي على التوالي لوزن إطارات الطقس الجاف في 2016 و2017".

وعلم موقعنا «موتورسبورت.كوم» أنّ فارق الوزن الرسمي بين إطارات 2016 و2017 قد حُدّد بـ 6 كلغ، لذلك سيرتفع الوزن الأدنى للسيارات هذا الموسم إلى 728 كلغ.

ويُعتقد أنّ وزن الإطارين الأماميّين قد ازداد بأكثر بقليلٍ من 1 كلغ لكلٍ منهما (أي أكثر من 2 كلغ في المجمل) مقابل ازدياد وزن الإطارات الخلفيّة بأكثر بقليلٍ من 1.5 كلغ لكلٍ منهما (أي أكثر من 3 كلغ في المجمل).

ومع جمع العدد لأقرب كيلوغرام تالٍ كما تنصّ عليه القوانين، فإنّ الوزن النهائي الذي سيُضاف إلى الـ 722 كلغ سيكون 6 كلغ.

وسيُمثّل الوزن الأدنى المقدّر بـ 728 كلغ لموسم 2017 قفزة كبيرة بالمقارنة مع الموسم الماضي الذي كان فيه الوزن الأدنى عند مستوى 702 كلغ.

وتأتي معظم المتانة الإضافيّة للإطارات نتيجة السيارات الأعرض، إذ أنّ سيارات 2017 ستكون أعرض بـ 20 سم من سابقاتها. بالإضافة إلى ذلك فقد تمّت زيادة كميّة الوقود المسموح بها أثناء السباق إلى 105 كلغ ما يعني استخدام خزّان وقودٍ أكبر.

وبالرغم من عائق الوزن، إذ أنّ كلّ 10 كلغ إضافيّة تُكلّف تقريبًا ثلاثة أعشارٍ من الثانية من زمن اللفّة ما يعني خسارة قرابة ثانية في المجمل، إلّا أنّ الزيادة المنتظرة في الارتكازيّة والتماسك الميكانيكي التي ستُولدّها السيارات الجديدة من شأنها جعلها أسرع بأربع إلى خمسٍ ثوانٍ في اللفّة الواحدة بالمقارنة مع سيارات 2015.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً