رينو واثقة أن وحدة الطاقة المحدّثة في كندا ستكون خطوة كبيرة إلى الأمام

يبدو سيريل أبيتبول مدير فريق رينو للفورمولا واحد واثقاً من أن تحديث المحرك الذي سيتمّ اعتماده في مونتريال سيكون خطوة كبيرة إلى الأمام للصانع الفرنسي.

سيتم اختبار وحدة الطاقة المحدّثة من قبل فريقي رينو وريد بُل في برشلونة يومي الثلاثاء والأربعاء، لكن لن يتمّ اعتمادها في موناكو نظراً لكون الحلبة لا تتطلب قوة كبيرة من المحرك.

وفي تصريح لموقعنا "موتورسبورت.كوم" قال أبيتبول: "ما قمنا به خلال الفترة الشتوية كان خطوة أساسية، وهذا التحديث يسير على نفس النهج".

وأكمل: "ستسهم هذه الخطوة في تقليص الفارق بوضوح ما بين محرك رينو ومرسيدس، لذا سيقدّم هذا التحديث الفرصة لفريق ريد بُل كي ينافس على منصة التتويج في بعض السباقات، ويقترب بكل تأكيد من فيراري".

كما أوضح أبيتبول أن التحديث الكامل سيتم اختباره الأسبوع المقبل، إذ قال: "ستكون تلك المرة الأولى التي نختبره بشكل كامل. لذا لا يمكننا التأكيد مئة في المئة مما سنراه".

وأكمل: "لكن، من الناحية العتادية، سيتمّ اعتماده كاملاً في مونتريال".

مفاتيح التطوير

لم يؤكد الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" بعد عدد مفاتيح التطوير المستعملة، حيث قال أبيتبول: "ما زلنا نتناقش مع «فيا» في ذلك".

وأكمل: "يجب أن نحتفظ ببعض المفاتيح لاستعمالها لاحقاً، لكن يجب فصل عدد المفاتيح المستعملة تماماً عن التقدم في الأداء".

وأضاف: "يمكن للفرق استعمال جميع المفاتيح أو ما تبقى منها من دون أي تقدم على صعيد الأداء، بينما يمكن استعمال مفتاح تطوير واحد يقدم فائدة هائلة ويصنع الفارق المطلوب".

واختتم: "ما يمكننا ملاحظته الآن أننا نملك معدل أداء أعلى مقابل كل مفتاح تطوير مقارنة بالموسم الماضي".

ويشار إلى أن أبيتبول يأمل أن يساهم تحسن الأداء في تشجيع ريد بُل على اتفاق مبكّر لتزويدها بالمحركات خلال موسم 2017.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة كندا الكبرى
حلبة حلبة جيل فيلنوف
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ , فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة