رينو لن تموّل "ببساطة" طريقها إلى المراكز الثلاثة الأولى

لن تتمكن رينو ببساطة من "تمويل" طريقها إلى منافسة مرسيدس، فيراري وريد بُل لأنّ موارد تلك الفرق "في عالم آخر" وفقاً لما يراه بوب بيل المدير التقني لدى العلامة الفرنسية.

منذ أن استحوذت على لوتس نهاية 2015، بدأت رينو السعي بخطى حثيثة على طريق تحديث مصنع فريقها في الفورمولا واحد.

ونجح "فريق إنستون" في إحراز لقبَي موسمَي 2005 و2006، لكنّ رحيل رينو عن البطولة كفريق مصنعيّ لعدة سنوات، والمصاعب المالية التي واجهت لوتس أدت إلى تراجع ملحوظ في منشآت المصنّع الفرنسيّ خلف فرق المقدمة.

تقدمت رينو من المركز التاسع ضمن ترتيب المصنّعين في موسم عودتها، حتى المركز السادس في 2017، لكنّ بيل يرى أنّ الفريق يحتاج لإثبات أنه أفضل الفرق البقية خلف الثلاثة الأوائل، في حال أراد الانتقال إلى المستوى التالي.

فقال: "تتم إدارة فريقنا عن طريق المناصب العليا، بطريقة دقيقة للغاية".

وأكمل: "أعتقد أنّ إحدى النواحي للنظر إلى المسألة يتمحور حول أننا كنا بالمركز السادس ضمن ترتيب المصنّعين الموسم الماضي، وعلينا أن نتقدم ونحتلّ بسهولة المركز الرابع مستقبلاً".

وتابع: "تمكنت فورس إنديا من تحقيق ذلك، لذا علينا أن نقوم بنفس العمل مع نفس المصادر المتاحة تقريباً".

وأضاف: "ذلك أمر واضح. حتى نتمكن من ذلك، ومن الإثبات لرينو على وجه الخصوص أننا قادرون على تحقيق ذلك، لن نقوم بكتابة أية شيكات مالية للكثير من الموارد أو الموظفين".

واسترسل: "علينا إثبات جدارتنا في كلّ مرحلة من رحلتنا".

واستكمل: "حالما نقوم بذلك، يمكننا أن نبدأ النقاشات حول ما الذي يتطلبه الوصول إلى المراكز الثلاثة الأولى، أو مقارعة مرسيدس، فيراري وريد بُل، لأنّ تلك الفرق في عالم آخر لوحدها فيما يتعلق بالموارد التي تمتلكها".

مقاربة دقيقة

بالمقابل، أكد بيل على أنّ توسّع رينو الحالي له حدود واضحة، فقال: "سنتوسع إلى مرحلة نعتقد أنها مناسبة للمنافسة بشكل مستمرّ خارج نطاق الفرق الثلاثة الأولى".

وكانت رينو قد أكدت أنها تدعم أية خطوة من شأنها تخفيض النفقات في الفورمولا واحد، حيث أكد بيل أنه يدعم تماماً فكرة وضع سقف للميزانيات.

كما أوضح أنّ أية قيود على توظيف المزيد من الأشخاص لن تضرّ الفريق بالضرورة، إذ لا يعني ذلك أنّ رينو ستبدأ تعاقدات جديدة مرة أخرى.

فقال: "ذلك سيمنحنا بعض الوقت في حال تغيّر عالم الفورمولا واحد مع وجود سقف للنفقات، وفجأة يصبح كلّ شيء أصغر حجماً، ما سيفيدنا".

وأكمل: "ليس الأمر وكأن علينا أن نبدأ عملية تأقلم جديدة، على أمل أن نكون مستعدين لذلك".

واختتم: "نحن نحاول أن نحكم على المسألة بطريقة دقيقة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة