فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
19 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
39 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
94 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
171 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
185 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
199 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
206 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
213 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
227 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
234 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
242 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
279 يوماً

رينو لن تستعمل كامل طاقة محركها خلال الجولة الافتتاحية في ملبورن

قررت رينو عدم تفعيل كامل طاقة محركها في الفورمولا واحد مع بداية الموسم – لأنها لا تودّ المخاطرة على الإطلاق بعامل الموثوقية خلال الجولات الأولى.

رينو لن تستعمل كامل طاقة محركها خلال الجولة الافتتاحية في ملبورن
تفاصيل جانب سيارة رينو آر.اس18
نيكو هلكنبرغ، رينو
نيكو هلكنبرغ، رينو
خوذة كارلوس ساينز الإبن، رينو
سيارة رينو آر.أس18
سيارة رينو آر.أس18
سيارة رينو آر.أس18

بعد معاناة المصنّع الفرنسي من عدة مشاكل في الموثوقية خلال موسم 2017، أمضت فترة العطلة الشتوية مركزة كامل جهودها على تحسين محركها للموسم المقبل.

تعي رينو تماماً أنّ قانون المحركات الثلاثة الأقصى في الموسم الواحد يعني أنّ أية هفوة مع بداية الموسم ستكلف غالياً في وقت لاحق، لذلك فإنها تفضل اعتماد مقاربة حذرة في خططها لموسم 2018.

سيكون تركيز جميع الفرق منصبّاً على الموثوقية خلال جولة مبلورن، قبل تقديم تحديث كبير في الأداء حين تقوم باستعمال وحدتي الطاقة الثانية والثالثة.

حيث قال سيريل أبيتبول لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "قررنا طواعية التضحية بعض الشيء فيما يتعلق بالمحرك الأول الذي سنستعمله – وذلك بهدف التأكد من أننا نمتلك المنصة الملائمة".

وأكمل: "في حال خضتَ السباق الأول مع مشاكل في الموثوقية، حينها لن يتأثر السباق فقط وإنما كامل الموسم. لا يمكنك تحمّل مسألة مثل هذه".

وأضاف: "يتعلق الأمر بتحديد التوازن المثاليّ، تأمين المنصة الصحيحة وبناء خطة عمل لكامل الموسم – وأن نحاول بشكل خاصّ موازنة التطوير في المصنع مع تقديم المحركين الجديدين، نظراً لأننا محدودون بعدد ثابت مسموح".

وتابع: "العدد الأقل للمحركات يعني مزيداً من الصرامة في تقديم الأداء. لذا، فإنّ التركيز كبير للغاية على الموثوقية".

لا تركيز على التجارب الأولى

أوضح أبيتبول أنّ النتائج من جهاز "الداينو" في فيري-شاتيون مشجعة للغاية فيما يتعلق بقدرة التحمل للمحرك – حيث أكمل الفريق مسافات أكبر بكثير من أيّة مرحلة سابقة خلال حقبة المحركات الهجينة الحالية.

لكن، ما زال هناك عمل مطلوب على المكوّنات خلال التجارب الشتوية، لذا فإنّ الحكم على معدّل تطوّر رينو من خلال التجارب الأولى لن يكون دقيقاً.

فقال: "لقد نجحنا في إكمال مسافة أكبر بـ 11 مرة على «الداينو» من أية مرحلة سابقة خلال المواسم المنصرمة، ونحن نسعى لاجتياز 70000 كم على «الداينو» بحلول السباق الأول – وذلك رقم هائل".

وأكمل: "ذلك أمر لم نقم به طوال حقبة المحركات الهجينة الحالية".

وأضاف: "بصراحة، أعتقد أننا قمنا بأفضل ما يمكننا. إدارة مشروعنا، أساليب العمل والالتزام كانت مثالية. لكن كما قلتُ، حينما نخرج إلى المسار سنضطر إلى عدم اعتماد بعض المكوّنات، وتلك بشكل خاصّ الخطة الموضوعة للتجارب الأولى – أن نضمن التوافق التامّ ما بين نتائج «الداينو» والنتائج على أرض الحلبة".

وتابع: "لذا، لا تدققوا كثيراً في أزمنة اللفات حينها، لأنّ كلّ شيء سيتغير بشكل هائل لأسباب واضحة. لكنّنا نرغب في التجارب الثانية بالمشاركة بطريقة تقارب أداءنا الفعليّ".

الحفاظ على مستوى الأداء

على الرغم من أنّ المحركات ذات العمر الأطول وقرار عدم المخاطرة بعامل الموثوقية تعني أنّ التحسن في الأداء لن يكون دراماتيكياً في مواجهة فيراري ومرسيدس حالياً، لكنّ أبيتبول يأمل أن يكون مستوى وحدة طاقة رينو في أستراليا موازياً للمستوى الذي ستنهي به الموسم.

فقال: "هدفنا بشكل أو بآخر أن نخوض جولة ملبورن بنفس مستوى الأداء الذي ننهي به الموسم في أبوظبي – وهو ما سيكون في الحقيقة مستوى أداءٍ جيداً".

وأكمل: "من ثم، نودّ أن نرفع من مستوى الموثوقية وإيجاد طريقة تمكننا من استخراج الطاقة بشكل ثابت ومتواصل – وألا نضطرّ إلى تخفيض قدرة المحرك خوفاً من مشاكل الموثوقية أو الحرارة. ذلك هو المستوى الأساسيّ الذي نريده".

وأضاف: "من الواضح أنّ وحدة الطاقة الثانية ستكون خطوة إلى الأمام، وكذلك ستكون وحدة الطاقة الثالثة".

وحين سئل عن الكمية المحتملة من الطاقة الإضافية التي يمكن تخصيصها ضمن إعداد معيّن للتجارب التأهيلية، أجاب أبيتبول: "يساورني الفضول في الحقيقة لمعرفة ما بقي من إعدادات التصفيات الآن، بعد تحديد كمية الوقود والزيت. دعونا ننتظر ونرى".

واختتم: "لدينا إعداد للمحرك يمنح طاقة إضافية خلال التجارب التأهيلية. لا أود قول المزيد حياله في الوقت الراهن".

المشاركات
التعليقات
فورس إنديا: احتمالية كبيرة لتغيير اسم الفريق قبل سباق أستراليا

المقال السابق

فورس إنديا: احتمالية كبيرة لتغيير اسم الفريق قبل سباق أستراليا

المقال التالي

تورو روسو تلقت "دروساً" في كيفية التواصل مع هوندا

تورو روسو تلقت "دروساً" في كيفية التواصل مع هوندا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق فريق رينو اف1