فورمولا 1
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
9 يوماً

رينو "لا تشعر بالخجل" من تراجعها خلف هدفها ومنافسة مكلارين هذا الموسم

المشاركات
التعليقات
رينو "لا تشعر بالخجل" من تراجعها خلف هدفها ومنافسة مكلارين هذا الموسم
07-11-2019

قال سيريل أبيتبول مدير فريق رينو أنّه لا يشعر بالخجل حيال منافسة فريقه لمكلارين هذا العام، في الوقت الذي اعترف فيه بأنّ الصانع الفرنسي ليس بمقدوره مُضاهاة غريمه على صعيد وتيرة التصفيات.

مع اقتراب نهاية موسم متقلّب بالنسبة لرينو، يبدو الفريق غير قادر على الأرجح على إغلاق فارق النقاط الـ 38 مع مكلارين ضمن معركتهما على المركز الرابع في ترتيب بطولة الصانعين.

لكن وبينما يعني ذلك أنّ رينو لن تبلغ هدفها الذي وضعته قبل الموسم بالاستحواذ على المركز الرابع لنفسها، لكنّ أبيتبول قال بأنّ هذا الموسم يُعدّ برهانًا على أنّ لا شيء يأتي سهلًا في الفورمولا واحد.

اقرأ أيضاً:

"إنّها حقيقة أنّ مكلارين قامت بصُنع سيارة أفضل، هيكل أفضل ممّا قمنا نحن" قال أبيتبول لموقعنا "موتورسبورت.كوم".

وأضاف: "لست آسفًا أو خجلًا من المنافسة في مواجهة مكلارين، إذ ما يزالون فريقًا رائعًا واسمًا كبيرًا في الفورمولا واحد".

وتابع: "أعتقد أنّنا بحاجة فقط إلى تقبّل أنّ بعض الأمور تتطلّب وقتًا، سواء أحببت ذلك أم لا. الفورمولا واحد رياضة صعبة، كما أنّ حقيقة أنّنا نحصل على فهم أفضل وأفضل للسيارة وأنّنا قادرون على تحسين الإعدادات، كونه لا يوجد هنالك تطوير للسيارة، لم تتغيّر منذ فترة".

وقال أبيتبول أنّ أحد الأمور الأساسية التي تحتاج رينو إلى معرفتها هو سبب أنّ سيارتها تكون أفضل بكثير في السباق بالمقارنة بالتصفيات، حيث أسست مكلارين لنفسها مكانًا كرابع أسرع فريق.

"مكلارين أسرع منّا بكثير في التصفيات، على الأقلّ بنصف ثانية، لكنّنا ولسبب ما خلال السباقات نكون أقرب بكثير وأفضل منهم في الواقع. كان الوضع هكذا في أوستن، المكسيك وكذلك في سوزوكا، حتّى على الرُغم من أنّ ذلك لم يكن واضحًا للغاية بسبب مركز الانطلاق والاستراتيجية، وكذلك ما حدث بعد السباق" قال أبيتبول.

وأكمل: "نعلم أين علينا التركيز، إذ نعلم بأنّ التصفيات هي الوضع الذي تظهر فيه الوتيرة والقيود الفعلية للسيارة. تواجه السيارة بعض الصعوبات من خلال بعض خصائصها الأساسية عندما نضغط إلى الحدود القُصوى. لكن خلال السباق، وعندما تبدأ بإدارة الوضع، تكون الأمور أفضل بكثير".

من جانبه، دعم دانيال ريكاردو وجهة نظر أبيتبول بأنّ أحد العوامل التي قد تكون متسببة في تراجع أداء رينو في التصفيات هو أنّ السيارة تعمل ضمن نافذة أداء صغيرة للغاية.

اقرأ أيضاً:

"يُمكنني رؤية أنّ مكلارين قادرة على تسجيل أزمنة سريعة على نحوٍ أسهل منّا بعض الشيء" اعترف الأسترالي.

وأردف: "دعونا نقول بأنّ نافذة الأداء التي أتحدّث عنها أوسع بعض الشيء لديهم، إذ أعتقد بأنّ ذلك هو سبب عدم قدرتنا دومًا على استخلاص أقصى أداء من السيارة في التصفيات. يُمكن أن نلخّص الوضع في أنّه من الأسهل لدينا على الأرجح ارتكاب الخطأ، أو عدم الوصول إلى الإعدادات المثالية، لكنّنا نتحوّل خلال السباق وتأتي الوتيرة ولا تكون محدودًا بالإطارات".

واختتم: "أعتقد بأنّ نافذة أدائنا تتوسّع بشكل طبيعي لناحية الوتيرة، إذ أرى بأنّ ذلك هو سبب قدرتنا على العودة بعض الشيء خلال السباق".

المقال التالي
سيدل: مكلارين ما يزال عليها العمل على وتيرة السباقات

المقال السابق

سيدل: مكلارين ما يزال عليها العمل على وتيرة السباقات

المقال التالي

ريكاردو متشجّعٌ بسلسلة تعاقدات رينو الجديدة

ريكاردو متشجّعٌ بسلسلة تعاقدات رينو الجديدة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1