رينو: قوانين المُحركات الجديدة ستُقدّم للفورمولا واحد ما تحتاجه

يعتقد الصانع الفرنسي رينو بأنّ قوانين المُحركات الجديدة ستُساهم في خفض التكاليف وتقليص الفارق بين وحدات الطاقة المُختلفة وفقًا لما يُريده القائمون على البطولة.

تمّ الاتفاق على خطط خفض التكاليف وإغلاق فارق الأداء الكبير بين المُحركات من قبل المُصنعين والمجموعة الاستراتيجيّة في وقتٍ سابق من هذا الأسبوع، ولكن لم يكن إقرارها ممكناً بواسطة لجنة الفورمولا واحد بسبب تغيّب عدد من الحاضرين عن الاجتماع الأخير.

وتشمل القوانين الجديدة خفض تكاليف المُحركات بنسبة تصل إلى أربعة ملايين يورو في العام 2018، والحدّ من عددها عبر منح كُلّ سائق ثلاثة مُحركات فقط في الموسم الواحد، إذ سيتمّ التصويت إلكترونيًا عليها هذا الأسبوع.

ولكن هذه الخطط لم تحصل على الدعم الكامل لا سيما من خلال مُدير فريق ريد بُل كريستيان هورنر الذي انتقدها خلال سباق جائزة الصين الكبرى.

ولكن المُدير الإداري لمشروع رينو بالفورمولا واحد سيريل أبيتبول يرى بأنّ البطولة بحاجة إلى هذه الأفكار، حيث سيكون لها وقع إيجابي على الرياضة.

وقال أبيتبول في حديثٍ مع موقعنا "موتورسبورت.كوم": "أنا أتفهم تمامًا المخاوف من قبل مالكي الحقوق التجاريّة والاتحاد الدولي للسيارات والفرق في ما يتعلّق بوضع المُحركات – على صعيدَي التكلفة والأداء. ولكن من الجيد النظر أيضاً إلى الحقائق والوقائع".

وأضاف "ما أراه وما ألاحظه هو أنّ هوندا تُحاول اللّحاق بالمُحركات الأخرى ونفس الأمر ينطبق على رينو. ونحن منفتحون على مجموعة من اللّوائح من شأنها تقليص عدد وحدات الطاقة المنتجة، وهو ما سيساهم في خفض السعر، نحن منفتحون على ذلك الأمر الذي سيُساعد الفرق الصغيرة".

وأكمل "ما ألاحظه كذلك هو أنّ فريق ريد بُل الذي كان مُضحكًا على مستوى استراتيجيّة المحرك العام الماضي، لديه مُحرك الآن يمنحه إمكانية التواجد في الصفّ الأوّل على شبكة الانطلاق، وأن يكون بين الثلاثة الأوائل في ترتيب بطولة الصانعين".

وتابع قائلاً "أعتقد مع ريد بُل على سبيل المثال، نحنُ نعمل مع بعضنا البعض منذ ثماني سنوات، إذ واجهنا بعض الصعاب معًا، ولكن كان هناك دائمًا وسيلة لتصحيح الأمور. نحنُ نعرف بعضنا البعض بشكل جيد للغاية مع هيلموت ماركو وكريستيان هورنر".

وأضاف "من الأفضل بالنسبة لنا التركيز على التحدي الكبير للفورمولا واحد، إذ لا أعتقد بأنّ المُحرك هو التحدي الأكبر الذي تواجهه البطولة. وهذا هو رأيي".

مستوى الأسعار

يرى أبيتبول أن 12 مليون يورو كسعر للمحرك هي صفقة عادلة، كما ستساهم في إرجاع إنفاق الفرق إلى مستويات قريبة من تلك التي كانت سائدة خلال حقبة المحركات ثمانية الأسطوانات.

إذ قال: "رينو مستعدة لدعم سعر مقبول بالنسبة للفرق، لكننا نتكلم عن سعر قد ينخفض إلى 12 مليون يورو في بضع سنوات، وذلك عندما تصبح تكاليف التطوير أقلّ وعدد المحركات التي ننتجها أصغر".

وأكمل: "بصراحة، 12 مليون يورو هو رقم مقبول وقريب من مستويات الأسعار خلال حقبة المحركات ثمانية الأسطوانات – حين كانت بحدود 8/9 مليون يورو – لكن مع إضافة كلفة نظام استعادة الطاقة «كيرز» يصبح قريباً من 12 مليوناً. عند النظر إلى مدى تعقيد المحرك من ناحية كفاءة استهلاك الوقود فهو رقم مقبول".

التقارب في الأداء

يرى أبيتبول أنه ومع تحديد النفقات، فلن يبقى أمام ريد بُل الكثير لتخشاه من ناحية الفَرق في الأداء بين وحدات الطاقة المختلفة.

حيث قال: "التفاوت بين وحدات الطاقة هو السبب وراء جميع تلك الخطط والمناورات من قبل ريد بُل، إن كانت المحركات هي مصدر الاختلاف الأكبر في الأداء، لذا فستصبح فجأة وسيلة لزيادة الفارق أو تقليصه".

وأكمل: "أتفهّم ألا يكون الأمر مقبولاً لفريق بحجم ريد بُل – على الرغم من حقيقة أن فريقاً مثل ريد بُل لا بد أن يعمل على تصنيع محركه الخاص إن كان يسعى وراء الاستقلال التامّ. فهم يملكون القدرة المالية على ذلك، وطريقة توزيع المال مثال على ذلك".

وأضاف: "يمكنهم اختيار تطوير محركهم الخاص، كما أن الفرق التي تتلقى نفس الحصة المالية ستخوض عبء تكاليف تطوير محركاتها الخاصة، لذا يمكن ملاحظة نوع من عدم العدل هنا".

وتابع: "لديهم المال لكن ليس عليهم بالضرورة إنفاقه على المحرك، أي يمكن إنفاقه على الهيكل والسائق – الأمر الذي يمنحهم الأفضلية، أي يبقون على قدم المساواة مع المنافسين".

واختتم: "لكنهم كانوا أذكياء. وقد لاحظنا ذلك".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة