رينو: جدل حرق الزيت كوقود في الفورمولا واحد حقيقي

الجدل المثار حالياً حول مسألة "حرق الزيت" لم يكن ليستمرّ حتى الآن لولا ضغط بعض الفرق إلى الحدود القصوى للقوانين، وفقاً لما يراه المصنّع الفرنسيّ رينو.

رينو: جدل حرق الزيت كوقود في الفورمولا واحد حقيقي

ظهر الجدل حيال مسألة حرق الفرق للزيت كوقود، من أجل تأمين دفعة طاقة إضافية، على ضوء توجيه ريد بُل لاستفسار حيال ذلك إلى الاتحاد الدولي للسيارات "فيا".

في ذلك الوقت، اشتبهت ريد بُل بأنّ مرسيدس كانت تستفيد بذكاء من هذا المجال – على الرغم من أنّ المصنّع الألمانيّ ردّ على ذلك الاتهام مشيراً إلى أنّ العلامة النمساوية ترى "أشباحاً".

لكنّ الحديث عن حرق الزيت ظهر من جديد في سباق جائزة أذربيجان الكبرى، حين أصدرت "فيا" مذكرة أوضحت فيها عدم السماح لأيّ فريق باستعمال أية مواد كيماوية ضمن الزيت من شأنها المساعدة في عملية الاحتراق.

وتشير التكّهنات إلى أنّ هذه الخطوة الأخيرة أتت عقب الأسئلة التي طرحتها مرسيدس حيال المسألة، والتي كانت تركز على مجالات قد تكون فيراري تستعملها لرفع الأداء.

على الرغم من أنّ فيراري نفت بشدة القيام بأي مخالفة للقوانين، لكنّ رينو تبدو واثقة من أنّ "فيا" لم تكن لتمضي أكثر في المسألة وتصدر توجيهاً تقنياً جديداً إن لم تكن تشكّ بأن بعض الفرق تسلك طريقاً مخالفاً.

حيث قال ريمي تافين مدير قسم المحرك لدى رينو: "لا نحظى على الإطلاق بمثل هذه النقاشات والتصريحات من «فيا» إن لم يكن أمر ما قد حصل".

وأكمل: "لكن لا بد من القول أننا لم نلق بالاً في الحقيقة لذلك (التصريح الأخير) لدينا الكثير لنقوم به بدلاً من التركيز على آخر تطورات مثل هذه الأمور".

ويبدو تافين كذلك واثقاً من أنّ موقف "فيا" سيكون كافياً لضمان تساوي الجميع في هذا المجال.

إذ قال: "نتفهم أن ذلك أمر هام. كما نقدر تماماً أنه علينا حرق الوقود (فقط) وهذا ما علينا القيام به".

وأكمل: "في النهاية، لا أعتقد أنّ أيّ فريق سيقوم بذلك بعد الآن. يمكننا النظر إلى ما هو موجود حالياً لنرى أنها مقارنة جيدة".

حلّ متأخر للمشكلة

من جهته، يرى أوتمار زافناور مدير العمليات في فورس إنديا الفريق الذي يستعمل محركات مرسيدس، أنه من المؤسف استمرار مسألة حرق الزيت كل هذه الفترة الطويلة – موضحاً أنها كانت مثار نقاشات على مدار العديد من السنوات.

فقال: "سنحت الفرصة أمام «فيا» لإصلاح المشكلة لكنها لم تقم بذلك. إنها إحدى تلك الأمور – قال لي جاري مرة أنني إن وضعت جهدي لتربية ابني مبكراً، فإنك ستنجح في تربيته حين يصبح راشداً. لكن في حال لم تقم بذلك مبكراً، فستمضي بقية حياتك تلاحقه للقيام بالأمر الصائب".

واختتم: "هذه مسألة مشابهة. لو قاموا بإصلاح ذلك مبكراً لما كنا نلاحق تلك المشكلة الآن...".

المشاركات
التعليقات
تحليل: أربعة أسئلة أساسية لا بدّ من طرحها عقب انتهاء "حادثة فيتيل"

المقال السابق

تحليل: أربعة أسئلة أساسية لا بدّ من طرحها عقب انتهاء "حادثة فيتيل"

المقال التالي

كوبتسا قبل التجارب الثانية: أملك فرصة "80 إلى 90 بالمئة" للعودة إلى الفورمولا واحد

كوبتسا قبل التجارب الثانية: أملك فرصة "80 إلى 90 بالمئة" للعودة إلى الفورمولا واحد
تحميل التعليقات