رينو تتوقّع عقوبة لهلكنبرغ على شبكة الانطلاق فيما تبقى من موسم 2018

المشاركات
التعليقات
رينو تتوقّع عقوبة لهلكنبرغ على شبكة الانطلاق فيما تبقى من موسم 2018
أحمد مجدي
كتب: أحمد مجدي , محرر
17-08-2018

يتوقّع الصانع الفرنسي رينو حصول سائقه نيكو هلكنبرغ على عقوبة تراجع على شبكة الانطلاق خلال ما تبقّى من موسم بطولة العالم للفورمولا واحد هذا العام، وذلك بعد عُطل مدّخرة الطاقة الذي تعرّض له الألماني في المجر.

توقف سيارة نيكو هلكنبرغ، رينو
نيكو هلكنبرغ، رينو
سيارة نيكو هلكنبرغ، رينو
نيكو هلكنبرغ، رينو
نيكو هلكنبرغ، رينو
نيكو هلكنبرغ، رينو

توقّفت سيارة هلكنبرغ على حلبة هنغارورينغ خلال تجارب الجمعة الحرّة، حيث تعيّن على رينو العودة إلى اعتماد مدّخرة الطاقة التي بدأ هلكنبرغ الموسم بها لما تبقى من نهاية الأسبوع.

وقد تمثّل التخوف المبدئي للفريق في أنّ ذلك العُطل سيتسبّب في مشاكل على نظامي استعادة الطاقة الحركية والحرارية "ام جي يو-كاي" و"ام جي يو-اتش" حيث ألحق أضرارًا ببعض الأسلاك، بيد أنّ مشاكل لم تُصب هذين النظامين.

مع ذلك، قال نيك تشيستر مدير قسم الهيكل لدى رينو أنّ مدّخرة الطاقة لن يُعاد استخدامها مُجددًا هذا الموسم وأنّه لا يتوقّع أن يُكمل هلكنبرغ الموسم بالمدّخرة القديمة التي عاد إلى اعتمادها في المجر.

ما يعني أنّ الألماني سيكون بحاجة إلى استخدام مدّخرة طاقة ثالثة، أكثر بواحدة من المسموح به وفق القوانين، ليكون عُرضة للحصول على عقوبة تراجع خمسة مراكز على شبكة الانطلاق.

"أعتقد بأنّ معظم الناس تعي على الأرجح بأنّه قد يتعيّن علينا الحصول على عقوبة في مرحلة ما بسبب مدّخرة الطاقة" قال تشيستر في المجر.

وأضاف: "تعاني مدّخرة الطاقة من أضرار بالغة، إذ تعاني من عُطل في مكان ما، لذا ليس الأمر وكأن الخلايا قد فعلت شيئًا غريبًا من تلقاء نفسها".

جديرٌ بالذكر أنّ سائق مرسيدس فالتيري بوتاس قد تعيّن عليه تغيير مدّخرة الطاقة خلال الجولة الافتتاحية للموسم في أستراليا، في حين اعتمد كيفن ماغنوسن مدّخرته الثانية على سيارته هاس في أذربيجان.

كما نُشير إلى أنّ فورس إنديا قد منحت سائقها سيرجيو بيريز مدّخرة جديدة خلال الجولة السادسة من الموسم في موناكو، بينما انتقل سائق ساوبر ماركوس إريكسون إلى مدّخرته الثانية في فرنسا، الجولة الثامنة من الموسم.

كما أنّ أولئك الذين أدخلوا تغييرات منذ ذلك الحين سيكونون في مأمن من العقوبة على الأرجح، ما لم يواجهوا أعطالًا في المستقبل، ومن بينهم رومان غروجان، شارل لوكلير، ثنائي فيراري، ماكس فيرشتابن ولويس هاميلتون.

وتجدر الإشارة إلى أنّ ثنائي ويليامز لانس سترول وسيرغي سيروتكين، بالإضافة إلى سائق فورس إنديا إستيبان أوكون، قد توجّهوا إلى العطلة الصيفية من دون إدخال أيّة تغييرات على مدّخراتهم للطاقة من مرسيدس.

من جهة أخرى، فإنّ بيير غاسلي وزميله برندون هارتلي اللذين يتزوّدان بمحركات هوندا، إلى جانب دانيال ريكاردو مع محرّك رينو قد تجاوزا بالفعل الحدود المسموحة لهم بعدما حصلوا بشكل استراتيجي متعمّد على عقوبات لشبكة الانطلاق من أجل توفير العديد من المكوّنات لبقية الموسم.

في حين أنّ هنالك العديد من السائقين الذين يتّجهون لمواجهة عقوبات إثر تغييراتهم للمحرّك.

فورمولا 1 - المقال التالي
هلكنبرغ: السائقون الأقلّ حجمًا سيخسرون أفضليّتهم في 2019

المقال السابق

هلكنبرغ: السائقون الأقلّ حجمًا سيخسرون أفضليّتهم في 2019

المقال التالي

هوندا سترحّب بألونسو في إندي كار

هوندا سترحّب بألونسو في إندي كار
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب أحمد مجدي
نوع المقالة أخبار عاجلة