رينو تتوقّع جدلًا حيال الإضافات الانسيابيّة لتصميم الطوق

يتوقّع نيك شيستر المدير التقني لفريق رينو دخول فرق الفورمولا واحد في جدل عند اعتمادها لتصاميمها الخارجيّة الخاصة لتقليل التأثيرات الانسيابيّة لتصميم الطوق لحماية قمرة القيادة.

سيدخل الطوق حيّز الاستخدام في 2018 وذلك بالرغم من معارضة تسعة من أصل الفرق العشرة في البطولة، حيث سيكون عبارة عن قطعة قياسيّة، لكنّ الفرق ستحصل في المقابل على المزيد من الحريّة عبر استخدام الإضافات الانسيابيّة.

وكان تشارلي وايتينغ مدير سباقات الفورمولا واحد قد قال بأنّه يُسمح للفرق باعتماد "إضافات انسيابيّة غير هيكليّة حول الجزء العلويّ من الطوق، حيث لا يجب أن يتعدّى حجمها 20 ملم من الهيكل الأساسي".

وقال شيستر أنّ الطوق لن يتسبّب سوى في "القليل من التأثير" الانسيابي، لكنّ الحريّة التي ستحصل عليها الفرق على صعيد الإضافات الأخرى ستسمح بتقليل ذلك التأثير.

"ستكون هناك بعض الاضطرابات الهوائيّة عند فتحة تغذية الهواء بالمحرّك وذلك مزعجٌ بعض الشيء، لكنّ القوانين تسمح بإضافات انسيابيّة وذلك سيُساعد" قال شيستر.

وأضاف: "أنا متأكّدٌ من أنّ ذلك سيتسبّب في جدل حيال ما يُمكننا القيام به على صعيد تلك الإضافات".

وأردف: "سيُسمح لنا باعتماد بعض الأجزاء الانسيابيّة، أي أنّنا سنضيف بعض الأجزاء على التقاطع الأمامي، والحافة العلويّة حول رأس السائق".

وأكمل: "لا يُمكننا تغيير الكثير وسنقوم بتغيير الأحمال، أي أنّ التصميم سيكون ثابتًا إلى حدٍ كبير".

ويشعر شيستر أنّ القرار المتأخّر بمنح الضوء الأخضر لاعتماد الطوق في الموسم المقبل سيكون له تأثيرٌ كبيرٌ على برنامج تصميم هيكل سيارة 2018.

وقال البريطاني: "سيؤثّر بشكلٍ كبير على تصميم الهيكل".

وأردف: "الأمر مؤلمٌ بعض الشيء كوننا بصدد محاولة إنهاء تصميم هيكلنا، لكنّ الأحمال التي تنتج عنه (الطوق) كبيرة إلى حدٍ ما أي أنّها تؤثّر على كامل بنية الهيكل. سيكون له تأثير كبير".

واختتم حديثه بالقول: "في المقابل لن يكون له تأثيرٌ كبيرٌ على أداء السيارة خارج الهيكل، إذ أنّ الأمر يعتمد فقط على أخذ الأحمال التي يُنتجها التصميم بعين الاعتبار عند العمل على الهيكل، وهو أمرٌ صعب".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة